أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
سوق تجاري في مطار الملكة علياء يوفر 500 فرصة عمل – تفاصيل 6.5 مليون دولار لتعزيز إدارة الإصلاح بالأردن اتفاق منصف يعيد الهدوء إلى الرمثا .. تفاصيل النائب الحباشنة: أحداث الرمثا…الدروس والعبر المستفادة: من يتمادى على الشعب سيدفع الثمن غالياً ناشطون: من الذي تحمل كلفة الالعاب النارية الباهظة التي استخدمت في احداث الرمثا الأخيرة ضد الأجهزة الأمنية؟! الاجتماع الأمني الحكومي: “فئة محدودة” في الرمثا تطاولت على هيبة الدولة القادري: ارتفاع حالات التسمم في جرش الى 71 إحالة موظف في وزارة العمل الى هيئة النزاهة وفاة سيدة وإصابة متوسطة بحادث تدهور في المزار الشمالي الشونه الشمالية .. الاعتداء على ممرض بأداة حادة في طوارئ مستشفى معاذ بن جبل اجتماع حكومي أمني عالي المستوى لمتابعة الأوضاع في الرمثا عطلة رسمية السبت المقبل بمناسبة رأس السنة الهجريّة توقيف الكاتبين عباسي وحجازين على خلفية شكوى جرائم إلكترونية القدومي: البطاقات المدفوعة مسبقا خطر يداهم مهنة "الأسنان قرار مرتقب يقونن أوضاع العمالة المهاجرة ذبحتونا في بيان تفصيلي: أقل معدل سيتم قبوله على التنافس في كليات الطب 99% اعتصام على دوار الرمثا للمطالبة بالإفراج عن معتقلين السعود يطالب بالتحقيق مع نائب يبتز رجال اعمال ومستثمرين إدارة السير تضبط مسبح متنقل للأطفال في اربد الخوالدة: يا لك من وطن كبير
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بالرغم من مسح الفيديو .. دبي تحاكم أربعينيًا...

بالرغم من مسح الفيديو.. دبي تحاكم أربعينيًا صوّر جارته من نافذة الحمّام أثناء استحمامها

بالرغم من مسح الفيديو .. دبي تحاكم أربعينيًا صوّر جارته من نافذة الحمّام أثناء استحمامها

19-07-2019 04:22 AM

زاد الاردن الاخباري -

أحالت النيابة العامة في إمارة دبي رجلًا أربعينيًا إلى محكمة الجنايات بتهمة التلصص بعدما أقدم على تصوير مقطع فيديو لجارته أثناء استحمامها من خلال نافذة حمام سكنها من دون علمها.

وبحسب رواية المجني عليها، قالت بأنها استطاعت أن تلاحظ يدًا ممدودة من نافذة الحمام، وقالت انها رأت اليد ممسكة بهاتف متحرك واعتبرت في البداية أنها تتوهم ما تراه لانه من غير المعقول أن يحدث الأمر بحسب وصفها .

وتابعت: "لاحظت اليد تمتد مرة أخرى بالهاتف، فصرخت، ما دفع المتهم إلى سحب يده، وعندما خرجت من الحمام اكتشفت أنه هرب من المكان".

وأضافت بأنها أخبرت شقيقها بما حدث لها، ومن ثم بدأ معها في البحث عن المتهم في الطابق الذي يقطنان فيه، إلا أنهما لم يجدا أحدًا، فنزلتا إلى الطابق الأرضي، لسؤال حارس البناية حول رؤيته لشخص يخرج مسرعًا من عدمه، إلا أن الحارس نفى رؤية أي أحد يخرج من البناية خلال تلك الفترة.

وأشارت المجني عليها إلى أنها عادت برفقة أخيها إلى شقتهما، وعند الباب وجدا شخصًا (المتهم) يخرج من غرفته، فسألتاه عما إذا كان قدر رأى شخصًا غريبًا، فأكد لهما أنه رأى شابًا آسيويًا يوزع بطاقات إعلانية عند أبواب الشقق في الطابق، ثم غادر.

وأضافت بأن هذا الشخص أكثر من الأسئلة التي وجهها للمجني عليها وشقيقها، فساورهما الشك حوله، ولذلك طلبا من حارس البناية أن يطلعهما على تسجيل كاميرات المراقبة، والتي أظهرت أن المتهم هو الشخص الذي شكّا فيه.

ولفتت المجني عليها إلى أن المتهم سمع حديثها مع أخيها، حول إبلاغ الشرطة، أثناء وجودهما في غرفة المراقبة، فدخل الغرفة واعترف لهما بما فعله، وأكد لهما أنه مسح مقطع الفيديو من هاتفه.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع