أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العين طوقان : مواقف الملك «تُزيل حالة عدم اليقين» التي قد تقف عائقًا أمام المستثمر بطء التنفيذ لقرار حكومي يحرم 60 ألف مواطن من الخدمات الأساسية في الزرقاء والرصيفة خريجوا الدبلوم يطالبون بإعطاءهم الفرصة بإعادة الامتحان الشامل الخدمة المدنية: اعلان أسماء الناجحين بامتحان التعيين بوظيفة معلم الثلاثاء المملكة تشهد فرصة لتساقط الامطار خلال الساعات القادمة الإبلاغ عن فقدان طفل منذ الخميس في البقعة بالصور .. ادارة السير ترصد مركبات تحمل عبارات من مسلسل"جن" عشيرة بني مصطفي تهدد بملاحقة المسيئنين قانونياً المصور غرايبة يهاتف عائلته من سجن "عدرا" السوري قطر تتعادل مع الاراغواي 2-2 في كوبا امريكا الاحتلال يعلن مشاركته رسمياً في مؤتمر البحرين السعودية ستمنع استيراد سجائر لا تحمل أختاماً ضريبية اعتباراً من آب النائب العتوم تهاجم “مسلسل جن”: لن نسكت الشرطة الفرنسية تطلق النار على رجل هددهم بسكين في ليون مدير الغذاء والدواء: القائمة الثانية من أسعار الأدوية المخفضة ستعلن غدا الاثنين النائب عطية يسأل الرزاز عن البرامج التي اشترتها إدارة “الإذاعة والتلفزيون” طعن 3 اشخاص بمشاجرة جماعية في عمان عام على تولي الرزاز الحكومة الأردنية .. جردة حساب وفاة طفلة دهساً على طريق غور الصافي – العقبة الصيادلة: التأمين الصحي الشامل هو الحل لقضية اسعار الأدوية في الأردن
الصفحة الرئيسية عربي و دولي مفاعل ديمونا يقر بتسرب مواد إشعاعية

مفاعل ديمونا يقر بتسرب مواد إشعاعية

مفاعل ديمونا يقر بتسرب مواد إشعاعية

11-06-2019 04:05 PM

زاد الاردن الاخباري -

أقر مركز الأبحاث النووية في ديمونا للمرة الأولى، اليوم الثلاثاء، أنه حصل تسربات لمواد مشعة وحوادث على مر السنين في المركز.

جاء ذلك في وثيقة كشفت عنها في إطار دعوى تعويضات قدمها عامل سابق في المركز النووي، يدعى فريدي طويل، والذي أصيب بمرض السرطان.

وبحسب الإذاعة العامة الإسرائيلية فإن المفاعل النووي أقر، في أعقاب تقديم الدعوى، أن العامل تعرض لمواد مشعة، وأنه حصلت حوادث وتسربات لمواد مشعة في داخل المفاعل، ولكن دون تقديم أية تفاصيل بشأن ما حصل في تلك الحوادث، وحجمها ومدى الانكشاف للمواد المشعة.

وجاء أن اللجنة التي تبحث في دعاوى عمال مركز الأبحاث النووية، "لجنة زوهر"، قد تبنت موقف المفاعل رغم الوثيقة التي تؤكد حصول حوادث وتسربات.

وقال طويل إن الوثيقة أرسلت إليه عن طريق البريد الإلكتروني مؤخرا، وإنه اكتشف أنه تعرض بالفعل لوقوع حوادث رغم أن أحدا لم يهتم بإطلاعه على ذلك خلال السنوات التي عمل فيها في المفاعل.

وقال "لو تصرفوا باستقامة لكنت عرفت ذلك، وأجريت لي الفحوصات... هذا يؤكد أن جسدي تعرض لسموم تسببت بالمرض. لقد انتهت حياتي في جيل 56 عاما"، على حد قوله.

وتساءل لماذا لم يسأل أطباء الأورام الكبار وقضاة المحكمة المركزية الأعضاء في اللجنة المفاعل النووي الأسئلة المطلوبة بعد أن وضعت الوثيقة الجديدة أمامهم.

وعقبت "لجنة زوهر" بالقول إن اللجنة أجرت مداولات كثيرة بشأن طويل، واجتمعت معه عدة مرات، وتم فحص كافة ادعاءاته.

وأضافت أن "مسألة العلاقة السببية المدعاة بين مرضه وبين تعرضه للأشعة والمواد الخطيرة المسرطنة تم إيلاؤها الاهتمام المهني المعمق، والذي عبر عنه في قرار اللجنة".

عرب ٤٨





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع