أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأجهزة الأمنية تعثر على طفلة مفقودة في العقبة انهاء الاضراب مصلحة للمعلم والطالب كيف انهى الامير عبدالله اطول اضراب طلابي في الاردن مصدر : اجتماع نيابي طارئ لتقريب وجهات النظر بين الحكومة ونقابة المعلمين اليوم قمة ثلاثية في نيويورك بين الملك وقائدي مصر والعراق. هل يفكر الرزاز في تعديل حكومته بعد إنهاء أزمة المعلمين إصابة (3) أشخاص اثر حادث تدهور على طريق المطار الامير تميم يتجول في شوارع نيويورك دون حراسة …تفاصيل “الخارجية” توضح حقيقة تعيين موظفة حديثة التخرج في الوزارة الساكت: راتب المعلم ليس الأدنى في القطاعات الحكومية النائب البدور يحث نقابة المعلمين على التنازل عطية يدعو النواب لمناقشة إضراب المعلمين الخصاونة :التطبيقات الذكية توفر 20 ألف فرصة عمل نمو احتياطيات المملكة من العملات الأجنبية 7% لنهاية شهر آب فيديو للفتاة الفلسطينية إسراء غريب قبل وفاتها! خبير: الموقف القانوني لاضراب الموظف العام "ضبابي" البدور : الحكومة قدمت تنازلات ويجب أن تتنازل «المعلمين» الحباشنة ردا على محامي محافظ الكرك: من يعتذر لمن؟ بالاسماء .. دعوة المتقدمين لوظائف الفئة الثالثة إلى المقابلات الشخصية منتخبنا الوطني إلى أين؟
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك قتل والديها واختطفها لـ88 يوما .. والقضاء يصدر...

قتل والديها واختطفها لـ88 يوما.. والقضاء يصدر حكمه

قتل والديها واختطفها لـ88 يوما .. والقضاء يصدر حكمه

26-05-2019 04:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

قضت محكمة أميركية الجمعة على جيك باترسون الذي خطف فتاة عمرها 13 عاما بعدما قتل أبويها بالسجن مدى الحياة دون إمكانية إطلاق سراحه.
وقال قاضي المحكمة الجزئية في بارون كاونتي بولاية ويسكونسن جيمس بابلر، إن جريمة باترسون “أشنع وأخطر” جريمة واجهها على الإطلاق وإنه خطر على المجتمع بسبب خيالاته المرتبطة “بخطف فتيات وقتل أسر عديدة”.

وصدر حكم آخر بالسجن 40 عاما بحق باترسون بتهمة خطف الفتاة وتدعى جايمي كلوس التي احتجزها لمدة 88 يوما في منطقة ريفية قبل أن تتمكن من الهرب في العاشر من يناير.

وقال أفراد عائلة كلوس، إن الشاب الذي قتل أبويها وخطفها “وحش” سرق “حياتها الطبيعية” وذلك في شهادتهم التي سبقت الحكم عليه الجمعة.

واعترف باترسون (21 عاما) في مارس بارتكاب جريمتي القتل والخطف.

وقال الشاب للمحققين، إنه قرر خطفها بعدما رآها تنزل من حافلة المدرسة. ولا يزال الدافع وراء الجرائم مجهولا. واعترف باترسون بالذنب في تهمتين ترتبطان بالقتل العمد وبتهمة الخطف.

وأثناء مواجهة الأسرة للقاتل في المحكمة قالت عمة الفتاة جنيفر سميث موجهة كلامها لباترسون “إنها تعيش في خوف ولا تحيا حياة طبيعية وهذا كله نتيجة ما فعلت. إنه أمر يفطر القلب. لن أدعك تدمر عائلتنا بعد الآن”.

وقال أحد المحامين المدافعين عن باترسون “إن حياة من العزلة الاجتماعية قادته لارتكاب الجرائم. قال إنه ترك عزلته لفترة قصيرة للانضمام لسلاح مشاة البحرية الأميركي ثم سرعان ما استبعد من الخدمة بسبب مرض”.

وأضاف المحامي ريك جونز “عاد لمنزله وعاد لمكان انعزاله”.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع