أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
رفع العزل عن مناطق جديدة في المملكة وتسجيل نتائج سلبية لمئات العينات وفيات كورونا في مصر تتخطى حاجز الـ1000 متذرعةً بالبلاغ الحكومي الأخير .. شركات تبدأ بفصل العاملين الإمارات تسجل 635 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة الحموري: لا مساس بحوافز القطاع الصناعي المعايطة: لا يوجد مانع قانوني بشأن إجراء الانتخابات البرلمانية إلكترونيا ضبط مجموعة تابعة لشركة عائلية متورطة بمخالفات ضريبية كبرى رفع العزل عن حي في عين بني حسن أبو غزالة: لا أملك مليارات ولا أحب أن أملكها الرفاعي : عليكم بهذه الإجراءات تجنبا لمضاعفات غير محمودة السعودية: 1881 إصابة جديدة بكورونا وزير مصري: قد نصل لمليون إصابة بكورونا فضيحة الوقود المغشوش تتأجج بلبنان ترامب يطالب بحملة قمع أقسى مصدر رسمي: إجراءات حاسمة وشديدة بحق المتهربين ضريبيا بوتين يهنئ إحدى معاوناته بإنجاب طفلها السابع عيادات البشير استقبلت 1938 مريضا بأول أيامها الرزاز يمتنع عن مقاضاة رسام كاريكاتير ديوان الخدمة: نعمل على استكمال إجراءات الترشيح والإيفاد للموظفين إحالة قضيّة تسريب وثائق رسميّة للجرائم الإلكترونيّة
الصفحة الرئيسية عربي و دولي وزير فلسطيني: نرفض المشاركة في مؤتمرات لا تقوم...

وزير فلسطيني: نرفض المشاركة في مؤتمرات لا تقوم على حل الدولتين

وزير فلسطيني: نرفض المشاركة في مؤتمرات لا تقوم على حل الدولتين

20-05-2019 08:17 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال وزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني، أحمد مجدلاني، إن الحكومة الفلسطينية لن تشارك في مؤتمر دولي تعقده الولايات المتحدة في البحرين أواخر حزيران/ يونيو لتشجيع الاستثمار في الضفة الغربية وقطاع غزة.

مجدلاني، وهو عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أضاف في اتصال هاتفي: “دون شك لن نشارك في حال لم يكن مسار المؤتمر مبنيا على مسار سياسي واضح يقوم على تطبيق قرارات الشرعية الدولية على أساس حل الدولتين ومبادرة السلام العربية”. “كل هذا المسار غير موافقين عليه، والولايات المتحدة غير مؤهلة لرعاية عملية السلام … لا ينبغي عزل المسار الاقتصادي عن السياسي … المسار السياسي يقوم على تطبيق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة في القضية الفلسطينية، إضافة إلى مبادرة السلام العربية”، وفق مجدلاني.

وبحسب الوزير، لم تتلق الحكومة الفلسطينية دعوة حتى الآن للمشاركة في المؤتمر، الذي وصفه البيت الأبيض بـ “ورشة عمل اقتصادية”، تحت شعار “السلام من أجل الرخاء”. مجدلاني قال، إن “المؤتمر يتنافى مع قرارات جامعة الدول العربية المتعلقة بالقضية الفلسطينية”.

تصريحات مجدلاني جاءت بعد إعلان رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الاثنين أنه لم يتم التشاور مع الفلسطينيين بشأن المؤتمر. وقال اشتية مخاطبا وزراء فلسطينيين بحضور صحفيين: “يؤكد المجلس (مجلس الوزراء) أنه لم يُستشر حول هذه الورشة المذكورة، لا من ناحية المدخلات أو المخرجات أو التوقيت”. “مجلس الوزراء يؤكد أن أي حل للصراع … حل سياسي متعلق بإنهاء الاحتلال، بإحقاق الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني المتمثلة في إقامة دولته المستقلة ذات السيادة والقابلة للحياة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس، وحق العودة للاجئين استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي”، بحسب ما أكد اشتية.

وقال اشتية للمجلس “الأزمة المالية التي تعيشها السلطة الوطنية الفلسطينية اليوم هي نتاج الحرب المالية التي تشن علينا بهدف ابتزاز مواقف سياسية، ونحن لا نخضع للابتزاز، ولا نقايض حقوقنا السياسية بالأموال”.

وتقاطع السلطة الفلسطينية جهود السلام الأميركية منذ أواخر 2017 عندما قرر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، نقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى القدس والاعتراف بالمدينة المقدسة عاصمة لإسرائيل في تراجع عن سياسة تنتهجها الولايات المتحدة منذ عشرات السنين.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع