أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
السلطات السورية تحتجز المواطن الأردني محمد جرادات وفاة شخص دهسته مركبة وأسقطته إلى اسفل نفق الدوار السابع القبض على تاجر مخدرات وعدد من مروجي العملة المزيفة في عجلون دعم الخبز .. 139 مليون دينار صرفت لـ 5 ملايين مواطن غنيمات : الحكومة استطاعت توفير ١٠ آلاف فرصة عمل خلال الاربعة الأشهر الأولى من العام الحالي البصرة: اتفاقية العراق والأردن اضرّت بموانئنا الحواتمة : التحديات لم تزد الأردنيين إلا قوة وصلابة بلديات تصرف مكافآت مالية لموظفيها بدلاً من إقامة مآدب افطار رمضانية جلالة الملك يعود إلى أرض الوطن ارادة ملكية بالتجديد لاعضاء مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخميس : ارتفاع آخر على الحرارة لتصل 45 درجة بالعقبة والاغوار دراسة تكشف خطرا جديدا غير متوقع للسجائر الإلكترونية ليث شبيلات من الزرقاء : تحولت من معارض للحكومة الى معارض للشعب الحكومة تنفي حصول نائب على أراض من الخزينة الاردن يتحفظ على عرض سعودي: مليار دولار مقابل حظر جماعة الإخوان المسلمين الملك وولي العهد يحضران محاضرة في مجلس محمد بن زايد بالامارات الملك وولي عهد أبوظبي: أمن الأردن والإمارات سيبقى واحدا لا يتجزأ الرزاز: منع الاعتداء على الموظف العام يتطلب “إعادة النظر” في القانون عقل بلتاجي للشباب الأردني: لم آخذ فرصكم .. والشغف والمعرفة أهلاني للمناصب إصابة 3 أشخاص بحريق محل حدادة ونجارة في البقعة
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة لا مبرّر لبقائكم أمام الديوان

لا مبرّر لبقائكم أمام الديوان

12-03-2019 02:32 AM

تعتبر البطالة من أكبر مشاكل العصر لدى الشباب الاردني بشكل خاص والشباب العربي بشكل عام ، وهي موجودة ايضا في الدول الأوروبية الغنية ولكن بنسب وبأوضاع مختلفة .. لكن مشكلتنا في الاردن وعلى وجه التحديد تنحصر بعدم وجود الوظائف الحكومية التي تلبي رغبات الباحثين عن عمل ، اضافة الى عدم اقبال الشباب على فرص العمل المستحدثة من قبل وزارة العمل ومؤسسات وشركات القطاع الخاص وبرنامج خدمة وطن التدريبي ، وعدم تقبّلهم ايضا لفرص التدريب المجانية التي توفرها مؤسسة التدريب المهني للشابات وللشباب المتعطلين عن العمل ، وهي مهن لها مجالات وفرص متاحة في سوق العمل ، لكن للأسف فإن شبابنا لا يريدون غير الوظائف الادارية والجلوس خلف المكاتب .
ونلاحظ في هذا المقام أن كثيرا من المهن ذات المردود المادي الجيد يعزف عنها شبابنا ويتركها للوافدين والتي هي بالنسبة لأولئك الأشقاء فرصة نادرة لم يحصلوا عليها في بلدانهم .. ومن هنا فاننا ندعو الشباب المعتصمين أمام الديوان الملكي منذ عدة أيام الى قبول فرص العمل المعروضة عليهم من قبل الوزراء المعنيين والمسئولين والحكام الاداريين ، وليست المشروطة بمؤسسات وشركات معينة ، على أن يتفهم شبابنا بأنّ معضلة البطالة مرتبطة بسياسات ، وأن معالجتها عملية مستمرة وتسعى الدولة لإيجاد الحلول الناجعة لها ، مدركة بأن هناك مطالب محقة ومشروعة تعمل على تلبيتها بصورة فورية ، لكنّ بعضها يتطلب وقتاً وبعضها يتضمن اشتراطات غير مقبولة ليس في الإمكان تلبيتها ، علما أن استمرار اعتصامهم على هذا النحو غير مقبول وغير لائق بهم ، كما أن وجودهم بهذه الطريقة أمام الديوان الملكي العامر يرسل برسائل خاطئة لإدراك الدولة العميق بأنّ أبناءنا وشبابنا الذين يحملون مشاعر وطنية نبيلة لن يسمحوا لمن يريد الاصطياد بالماء العكر بأن يستغل مثل هذا الحدث ، الى جانب حث المعتصمين على أن يستجيبوا للغة الحوار ، وتؤكد الدولة لهم ضرورة الإفادة من فرص العمل المتاحة والمتوافرة واستثمار البرامج المفتوحة أمام الشباب في مختلف المحافظات ، حيث تقوم الحكومة بعمل دؤوب بالتواصل مع القطاع الخاص والمؤسسات الرسمية المختلفة لاستقبالهم في مكاتب العمل وتقديم الفرص المتاحة لهم بعد تدريبهم وتأهيلهم لهذه الفرص بالتنسيق مع القطاع الخاص بعد تلمس حاجة هذا القطاع من المهن المطلوبة .

وفي الوقت الذي تؤكد فيه الحكومة على الحق في التعبير عن الرأي وعن الحق في العمل المكفول دستورياً ، فإنّها تؤكد أيضا على أنّها المسؤولة بصورة كاملة عن معالجة مشكلة البطالة من خلال الوزارات والمكاتب والمؤسسات المنتشرة في أنحاء المملكة ، والتي بدأت بالفعل بتأمين مئات فرص العمل التي سبق أن شرحها وزير العمل ، ومن هنا فلا مبرر بعد اليوم للاعتصام أمام الديوان الملكي ، إذ أن قنوات الحوار مع جلالة الملك ومع الديوان ومع الحكومة والمسؤولين مفتوحة دوما وفي كل وقت ، وهنالك مؤسسات ودوائر تعمل بصورة مستمرة لتوفير فرص العمل ، لا سيما أنّ مسؤولية التعامل مع مشكلة البطالة وإدارة ملف التدريب والتشغيل مناطة أساسا بالحكومة ، ومن هنا فاننا نأمل من الشباب المعتصمين إلى إنهاء الاعتصام والعودة إلى محافظاتهم ، وسيبقون محل احترام وتقدير جميع المسئولين الاردنيين وعلى رأسهم جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يعتبر الشباب أمل الوطن وأساس رفعته وتقدمه .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع