أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
السلطات السورية تحتجز المواطن الأردني محمد جرادات وفاة شخص دهسته مركبة وأسقطته إلى اسفل نفق الدوار السابع القبض على تاجر مخدرات وعدد من مروجي العملة المزيفة في عجلون دعم الخبز .. 139 مليون دينار صرفت لـ 5 ملايين مواطن غنيمات : الحكومة استطاعت توفير ١٠ آلاف فرصة عمل خلال الاربعة الأشهر الأولى من العام الحالي البصرة: اتفاقية العراق والأردن اضرّت بموانئنا الحواتمة : التحديات لم تزد الأردنيين إلا قوة وصلابة بلديات تصرف مكافآت مالية لموظفيها بدلاً من إقامة مآدب افطار رمضانية جلالة الملك يعود إلى أرض الوطن ارادة ملكية بالتجديد لاعضاء مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخميس : ارتفاع آخر على الحرارة لتصل 45 درجة بالعقبة والاغوار دراسة تكشف خطرا جديدا غير متوقع للسجائر الإلكترونية ليث شبيلات من الزرقاء : تحولت من معارض للحكومة الى معارض للشعب الحكومة تنفي حصول نائب على أراض من الخزينة الاردن يتحفظ على عرض سعودي: مليار دولار مقابل حظر جماعة الإخوان المسلمين الملك وولي العهد يحضران محاضرة في مجلس محمد بن زايد بالامارات الملك وولي عهد أبوظبي: أمن الأردن والإمارات سيبقى واحدا لا يتجزأ الرزاز: منع الاعتداء على الموظف العام يتطلب “إعادة النظر” في القانون عقل بلتاجي للشباب الأردني: لم آخذ فرصكم .. والشغف والمعرفة أهلاني للمناصب إصابة 3 أشخاص بحريق محل حدادة ونجارة في البقعة
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام رسائل من زيارة الأسد إلى إيران ..

رسائل من زيارة الأسد إلى إيران ..

01-03-2019 01:33 AM

بقلم : مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني - سوريا المنتصرة في الحرب الكونية على الإرهاب ، تحدت العالم بمساعدة حلفائها من إيران وروسيا ، وأفشلت مشروع صفقة القرن المزعومة والمرفوضة من قبل العرب .
ذهب الرئيس السوري إلى إيران بزيارة قصيرة فوق ارض وسماء ملتهبتين وعقوبات على إيران منذ سنوات وبشكل مُفاجئ، وكان هذا تحدياً للعالم وتحدياً للحصار على إيران .
ما هي الدلالات التي تحملها مثل هذه الزيارة ؟
كل السيناريوهات في سوريا مطروحة منذ اندلاع الحرب على الأراضي السورية وحربها على الإرهاب مُنذ ثماني سنوات، وكان الهدف من هذه المؤامرة تقسيم الأراضي السورية ونهب ثرواتها؛ وفي ذات الوقت تركيا تبحث عن حدود آمنة بجوارها مع الأكراد لتكون تحت سيطرة الأتراك ، وسوريا تريد الأكراد تحت حمايتها.
ومن ناحية أخرى إيران تهدد إسرائيل باستمرار وتتوعد بحرقها ، وروسيا فارضة سيطرتها في الشرق الأوسط ، وأصبح لها نفوذ ، رُبما هناك شيء يدار في الخفاء ، غير واضح المعالم ، النتن ياهو اجل زيارته أو ألغاها لروسيا بعد رفض روسيا طلب إسرائيل بإطلاق يدها في سوريا .
إيران تبحث عن موضع قدم في سوريا ، وتطالب بحصة لها بإعادة الإعمار ، واستقبال الرئيس السوري في إيران تفتح كل الأبواب أمام هذه الزيارة المهمة والتاريخية في هذا الوضع الدقيق بالشرق الأوسط.
هناك دول في العالم ترفض مثل هذه الزيارة وتحديداً بعد الانسحاب الأمريكي من سوريا، والتعاون التركي الروسي السوري الإيراني على الحدود مع تركيا والخلاف على الأكراد .
برغم من الضغوطات المُترددة الأمريكية على سوريا بان تريد إسقاط الأسد تارة وتارة أخرى تريد إبقائه ، فهكذا وضع مُتذبذب من اجل مصالح أمريكا والبحث عن المال، من شأنه أن يضع أمريكا في منأى عن العالم وفرض سيطرتها كما كانت في السابق ، ومحاولة أمريكا إسقاط مادورو المنتخب ديمقراطياً من قبل شعبه وتحريض دول الجوار لفنزويلا لإسقاطه كلها باءت بالفشل .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع