أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
توقيف 4 أشخاص بجناية الاستثمار الوظيفي والتلاعب بصلاحية عينات عاصفة ثلجية تضرب أوروبا وتربك حركة الطيران - صور احتجاجات على قرار إقالة الجراح من رئاسة "العلوم والتكنولوجيا" "شبهة جنائية" بوفاة طفل حديث الولادة بقناة الملك عبدالله دعم الخبز سيتم ربطه بمعدل الدخل الشهري سقف سعري أعلى للبطاطا القائد الأعلى يزور القيادة العامة للقوات المسلحة الاردن: ندرس جميع الخيارات للتعامل مع قرار المحكمة الجنائية قانونية النواب تطالب الحكومة تزويدها بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل عودة 11 من عمداء العلوم والتكنولوجيا عن استقالتهم موغريني لنتنياهو "باسمة": نحترم الإجماع الدولي حول القدس ترامب يطالب بفصل صحافي بسبب تغريدة وصفها بـ”المزيفة” شاب يصاب بشلل بعد أن أمضى يومين متتاليين على لعبة في الهاتف استقالة 11 عميدا من "العلوم والتكنولوجيا" إثر إعفاء الجراح دور سينما في السعودية لأول مرة منذ 35 عاما المفرق: نقل معلم إلى المستشفى وضبط شخصين اعتديا عليه ضبط أجنبييْن سرقا 65 ألف دولار من مركبة مواطن في عمان الفيصلي يوافق على استقالة المدرب دراغان "الصندوق السعودي" يعتذر عن تمويل مشاريع لبلديات 300 منزل مهجور في عمان تحولت إلى مكاره وبؤر فساد
الصفحة الرئيسية علوم و تكنولوجيا دراسة: سنة 2018 ستكون حافلة بالهجمات الإلكترونية

دراسة: سنة 2018 ستكون حافلة بالهجمات الإلكترونية

دراسة: سنة 2018 ستكون حافلة بالهجمات الإلكترونية

29-11-2017 10:54 PM

زاد الاردن الاخباري -

أكدت شركة "ماكافي" لأمن المعلوماتية في تقرير نشرته الأربعاء أن العام 2018 سيكون حافلا بالجرائم الإلكترونية مع تطوير أدوات أكثر فتكا من جانب قراصنة المعلوماتية.

وقد شهد العالم في الآونة الأخيرة هجمات الكترونية واسعة النطاق بينها خصوصا "باد رابيت" و"نوبت بيتيا" و"وانا كراي" وهي ثلاث برمجيات تسببت بشل عمل مئات آلاف أجهزة الكمبيوتر حول العالم ودرت أموالا طائلة لقراصنة المعلوماتية.

فقد درت البرمجية الخبيثة "واناكراي" التي طاولت في مايو خدمات الصحة البريطانية ومصانع شركة "رينو" الفرنسية للسيارات وسكك الحديد في ألمانيا والحكومة الإسبانية، 140 مليون دولار على القراصنة المعلوماتيين.

غير أن هذه الهجمات لم تكن سوى مقدمة لعمليات أكبر بحسب تقرير "ماكافي" السنوي عن المخاطر في هذا المجال لأن مجرمي المعلوماتية يطورون استراتيجيات جديدة و"نماذج اقتصادية" للحفاظ على موقع متقدم في مواجهة الأدوات الدفاعية.

وسيتمكن قراصنة المعلوماتية تاليا من إلحاق الضرر أو التدمير الكامل لأهدافهم بدل تعطيل حركتها. أما الضحايا الجدد فقد يكونون من الشخصيات الثرية التي قد ينصبون أفخاخ لها عبر أكسسوارات متصلة بالانترنت أقل حصانة في مواجهة هذه الهجمات مقارنة مع أجهزة الكمبيوتر أو الهواتف الذكية.

وبحسب "ماكافي"، سيكون المنحى في 2018 للهجمات المنفذة "على شكل خدمات" من جانب قراصنة معلوماتية مأجورين.

وأوضح المسؤول العلمي لدى "ماكافي" راج ساماني أن البرمجيات الخبيثة "يمكن أن تباع لجهات تسعى لشل عمل منافسين وطنيين أو سياسيين أو تجاريين".

وأبدت "ماكافي" قلقها أيضا من نقص الأمن في بيانات المستخدمين خصوصا المتعلقة بالأطفال والتي تجمع وتوضع في السوق من جانب مصنعي الأكسسوارات المتصلة.

واعتبر معدو التقرير أن "مصنعي الأكسسوارات المنزلية المتصلة ومزودي الخدمات سيحاولون تعويض هوامشهم الضعيفة من خلال جمع بياناتنا الشخصية بدرجة أكبر، سواء بموافقتنا أم لا".

سكاي نيوز عربية





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع