أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأمن يفض تجمعاً احتجاجياً على دهس طفلة بالهاشمية - صور 3 اصابات بمشاجرة مسلحة بين ارباب سوابق في عين الباشا تهديدات متزايدة بالعصيان المدني في كاتالونيا الأردن يشتري أقوى مروحية نقل في العالم من روسيا- فيديو 10 قتلى في غارة إسرائيلية استهدفت فصيلا مرتبطا بداعش بسوريا كبير مشجعي الوحدات يفارق الحياة على مدرجات القويسمة - صور ترامب يعزي أرملة جندي أميركي .. وينسى اسمه! تحقيق بشبهة انتحار خمسيني في الزرقاء إصابة 16 شخصا بتسمم غذائي ببلدة دوقرا خليفات: شحنة البطاطا اللبنانية لن تدخل الأسواق تحت أي ظرف الملقي: لن يكون هناك تمويل دولي في الوقت القريب تكفيل متهمي الاعتداء على حافلة الوحدات عاملة بنغالية تنتحر في مدينة الحسن الصناعية القائد الأعلى يزور القيادة العامة للقوات المسلحة الملك يستقبل رئيس وزراء أنتيغوا وباربودا امن الدولة تصدر احكاما بحق ارهابيين ومروجي مخدرات إسرائيل تزود بورما بالاسلحة (صحيفة) حشود عسكرية عراقية قرب أنبوب لتصدير النفط تابع لإقليم كردستان الجيش المصري يدمر سيارات محملة بالأسلحة عبر الحدود الغربية السفارة السعودية : لا تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة سهير جرادات تكتب لـ"زاد الأردن" :...

سهير جرادات تكتب لـ"زاد الأردن" : اقلب الصفحة

سهير جرادات تكتب لـ"زاد الأردن" : اقلب الصفحة

06-08-2017 12:53 AM

زاد الاردن الاخباري -

كم صفحة وصفحة لقضايا طويت رغم إرادة المواطن الأردني، وهو يجهل أسباب طيها، وقبل لم يستوعب اسيابها، وحيثياتها !!؟؟ والأمر الوحيد الذي يدركه أن هناك "أفلاما محروقة" يتم انتاجها؛ لطي صفحة قضية بعينها ، وإخفاء معالمها وتحويل الأنظار عنها ، والتوجيه نحو قضية أخرى يتم افتعالها، أو استغلال حدوثها وتضخيمها؛ لغاية طي صفحة تحتوي على حادثة يراد التهرب من تبرير الخطأ المرتكب بها، والإساءة المباشرة التي وجهت لوطن بأكمله بسببها، كما في حادثة السفارة الإسرائيلية في عمان إثر قتل الحارس الاسرائيلي مواطنين اردنيين، ورفض إسرائيل تسليم القاتل للأردن، أو تنفيذ قرار فرض علينا من قبل جهات خارجية واضطرت الحكومة لممارسة الضغوطات على أعضاء مجلس النواب لإخراجه للنور.

في الاسبوع الماضي أُكره المواطن على طي صفحتين مهمتين ، أولهما: صفحة حادثة السفارة الاسرائيلية ، دون تعليل لآلية مغادرة القاتل وطاقم السفارة بطريقة انتهكت فيها كرامة المواطن وحرمة الوطن ، وطويت معها صفحة حق الشهيدين اللذين سقطا في الحادثة بتقديم الجاني لمحاكمة عادلة.

أما الصفحة الاخرى التي طويت ، فهي آلية التصويت على قرار الغاء المادة 308 ، من قانون العقوبات الأردني ، التي دفعت أغلب أعضاء اللجنة القانونية في البرلمان الى تقديم استقالاتهم ، اعتراضا ليس على الغاء المادة لكن على آلية التصويت ، لأن الجميع بالتأكيد ليسوا مع تزويج الجاني المغتصب من المجني عليها المغتصبة ، لكنهم ليس مع الإلغاء غير المقترن بوضع تعديلات وتعليمات تحدد بعض الجوانب التي تضمن حق الفتيات المغرر بهن تحت ذريعة الحب والوعد بالزواج ، ليخرج القرار بصورة هزيلة غير مدروسة قانونيا من جميع الجوانب.

أما الصفحة التي افتتحت ، أو استغلت لغايات طي الصفحتين السابقتين ، فهي صفحة النائب الاشكالي والمشاكس يحيى السعود.

وبالأمس أطلق مبادرة " المباطحة " بحق عضو الكنيست الإسرائيلي أورن حزان، الذي رفض الاعتذار للشعب الأردني بعد تصريحاته المسيئة لهم.

بلغة ركيكة كتبت صفحة " المباطحة " التي طويت سريعا بعدما انجزت مهمتها في طي صفحتي حادثة السفارة وإلغاء المادة 308 دون ادراك خطورة ما بعد الالغاء ، وخلت من الإشارة الى أن الأصل حدوث " المباطحة" في الرابية ، اعتراضا على سفك دماء اردنيين اثنين وتملص الجاني الاسرائيلي من العقاب ، أو أن تكون "المباطحة " للحث على توقيع عريضة شعبية لطرد السفيرة الاسرائيلية لانتهاك بلدها حرمة اردننا ، أو كانت للثأر لدم الشهيدين.

وحبذا لو شاهدنا " مباطحة " حقيقية عند اقرار قوانين "تسلق سلقا" تحت القبة ، وتمرر من قبل نواب الشعب على الرغم من أنها تضر بمصالح أفراد الشعب وقوتهم ، من رفع أسعار السلع والمشتقات النفطية ، أو فرض الضرائب وغيرها ، بحيث تخرج " المباطحة " قوية للمصلحة العامة ، لا أن يكون الهدف منها توجيه أنظار الشعب عن قضية انتهاك حرمتنا الى أمر سخيف لا يتعدى دعاية اعلامية ودعائية ، وتطبيل اعلامي سطحي.

ترى في الأيام المقبلة، ما الصفحة التي ستفتح ؟ وما الصفحة التي ستفتعل لطيها ؟!

عزيزي المواطن: استعد لقلب الصفحة!!





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع