أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الملك سلمان يزور الاردن قبل القمة العربية سأقول لربي كل شيء - الجزء الثالث صوت الشعب يعلو من جديد .. ورحيل الحكومة مجرد "وهم" مستشار ترامب للأمن القومي: الإرهابيون ليسوا مسلمين القناة العبرية: وحدات استخباراتية إسرائيلية تنشط في الداخل السوري الزرقاء : 13 اصابة بحادث تصادم حافلتي نقل عام حراك بمواصفات جديدة احتساب اجور مراقبي الجلسة الثانية في "التوجيهي" تفاصيل جديدة بجريمة قاتل زوجته في المفرق ترامب يتراجع عن إدراج الحرس الثوري على قائمة الإرهاب خلافات بين إسلاميي الصيادلة بسبب الترشح لمنصب النقيب توقيف شخص يمتهن الطب بلا ترخيص فك لغز مقتل سيدة عربية على يد زوجها بالمفرق بلدية اربد تفند الانباء المتداولة عن رئيسها الأردن الثاني عربيا و35 عالميا في مكافحة غسل الأموال عبدون : القبض على مطلوب بقضايا بنصف مليون دينار القوات المسلحة تنشر صورا للملازم أول عدنان نباص - شاهد مستجدات مشروع الباص السريع النائب الحباشنة: الحل اسقاط الحكومة وحل مجلس النواب قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط يزور شمال سورية سرا
ممنوع الوقوف والتوقف !!!
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام ممنوع الوقوف والتوقف !!!

ممنوع الوقوف والتوقف !!!

29-12-2016 08:20 PM

اكثر شوارعنا يوجد لوحة او شاخصة تنص ممنوع المرور او التوقف او الوقوف .
وكلاهما مع بعض .
والسبب هو السلامة العامة للجميع .
والجميع بخير كون الجهود تنتشر من اجل السلام يا سلامة.
لكن الغير مفهوم هو توقيف المواطن بمجرد شكوى او اخبارية او توصية يتم فرض السلطة لنيل من الكرامة وكسر الشموخ وهو ما تبقى للمواطن .
والنتائج تتفاوت ..
بمراكز الامن يتم مرمطة المواطن لمدة 48 ساعة لتحويل للمدعي العام وهنا يتم انتظار قرار المدعي العام توقيف تتنهي التوصية اخلاء لحين الجلسات بكون اعادة لمديرية الشرطة لنظارة التي تزدحم بعباد الله لحين عرض المواطن على متصرف القصبة وبناء على التوصية يتم توقيف المواطن بالسجن حسب الموضوع يومين اسبوع او اكثر لتكفيل وكل ذلك قبل حكم المحكمة يتم مرمطة المواطن من اجل كسر حاجز الخوف بنفوس العباد .
وهيك بتبخر الخوف من التوقيف او الحجز المسبق ..
و يتحول المواطن من مسالم الى مناكف وحاد المزاج وفي حال فقد مصدر الرزق بكون اقرب للبلطجة والانحراف والتسكع وهو فريسة سهلة لسرقة من الشارع او من صاحب دكان على باب الله .
وكل ما يتوفر للوصول لجوكر وحبوب الهلوسة مع الشرب المفرط والمنتشر بين من هم اقل من عمر الشباب وشوي شوي !!
بكون كامل الجاهزية للانضمام لكل فكر متوحش او متطرف وكل هذا الفضل كان بجرة قلم( توقيف واعادة وحجز واهانة تحول من مواطن بجانب الحيط الى مناكف وحاقد بالشارع يمارس العربدة ويتحدى القانون بحالة نفسية صعبة يلهث خلف كل سراب وبعيش بوكر الاوهام دون توجية سؤال من هو المسؤول .
الاسرة او من اصدر قرار التوقيف دون حسابات .
وكيف يتم التوقيف قبل حكم المحكمة .
نعتقد ان المواطن العربي من زمن خارج اطار القانون وكل ما يحدث اليوم امر طبيعي لسلوك تهكمي وظلم بسبب من جاء لكرسي دون عدالة فكيف لهو تطبيق العدالة بين العباد ومن قال ان قرار التوقيف اسرع مما تصور وبدون سند قانوني بمجرد شك او مزاج من الحوار يتم التوقيف والتوقف !!
من المسؤول !!!
نختم ونقول ربي يحمى مملكتنا من الظالمين .
كاتب شعبي محمد الهياجنه





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع