أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
واشنطن تفرض عقوبات على مسؤولين سوريين مرتبطين بالأسلحة الكيميائية العرموطي يسأل عن اتفاقية الغاز المصري ام صيحون : الحياة تعود الى طبيعتها ترامب: مجلس الأمن فشل في الرد على هجوم خان شيخون المقابلين : حريق مواد بلاستيكية - صور // تحديث افتتاح تقاطع الدوريات أمام حركة السير الابنة الناجية من "جريمة الكرك" تروي تفاصيل الجريمة وفاة موقوف لحساب أمن الدولة في مركز ماركا براءة معلم من تهمة نشر مواد تتعلق بالإرهاب داعش يسيطر على أجزاء من طريق بغداد الدولي في الأنبار تدهور صحة القيادي الفلسطيني مروان البرغوثي بشكل خطير حجز 30 مركبة مارس سائقوها "التفحيط" امن الدولة تنظر في 15 قضية ارهابية مكافحة الفساد تطمئن : نحقق بتقرير ديوان المحاسبة فرص عمل لحملة الدكتوراة في سلطنة عمان إرادة ملكية بتعيين بدران رئيسا للمركز تطوير المناهج الكرك: إجلاء 5 أسر إثر مقتل سيدة على يد زوجها باسم عوض الله: نحن بحاجة لإصلاح سياسي خاص احباط تهريب 2 كغم جوكر القضاء الأردني يلزم "الجزيرة" بتعويض أبناء محمود عباس والحكم لم ينفذ
ممنوع الوقوف والتوقف !!!
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام ممنوع الوقوف والتوقف !!!

ممنوع الوقوف والتوقف !!!

29-12-2016 08:20 PM

اكثر شوارعنا يوجد لوحة او شاخصة تنص ممنوع المرور او التوقف او الوقوف .
وكلاهما مع بعض .
والسبب هو السلامة العامة للجميع .
والجميع بخير كون الجهود تنتشر من اجل السلام يا سلامة.
لكن الغير مفهوم هو توقيف المواطن بمجرد شكوى او اخبارية او توصية يتم فرض السلطة لنيل من الكرامة وكسر الشموخ وهو ما تبقى للمواطن .
والنتائج تتفاوت ..
بمراكز الامن يتم مرمطة المواطن لمدة 48 ساعة لتحويل للمدعي العام وهنا يتم انتظار قرار المدعي العام توقيف تتنهي التوصية اخلاء لحين الجلسات بكون اعادة لمديرية الشرطة لنظارة التي تزدحم بعباد الله لحين عرض المواطن على متصرف القصبة وبناء على التوصية يتم توقيف المواطن بالسجن حسب الموضوع يومين اسبوع او اكثر لتكفيل وكل ذلك قبل حكم المحكمة يتم مرمطة المواطن من اجل كسر حاجز الخوف بنفوس العباد .
وهيك بتبخر الخوف من التوقيف او الحجز المسبق ..
و يتحول المواطن من مسالم الى مناكف وحاد المزاج وفي حال فقد مصدر الرزق بكون اقرب للبلطجة والانحراف والتسكع وهو فريسة سهلة لسرقة من الشارع او من صاحب دكان على باب الله .
وكل ما يتوفر للوصول لجوكر وحبوب الهلوسة مع الشرب المفرط والمنتشر بين من هم اقل من عمر الشباب وشوي شوي !!
بكون كامل الجاهزية للانضمام لكل فكر متوحش او متطرف وكل هذا الفضل كان بجرة قلم( توقيف واعادة وحجز واهانة تحول من مواطن بجانب الحيط الى مناكف وحاقد بالشارع يمارس العربدة ويتحدى القانون بحالة نفسية صعبة يلهث خلف كل سراب وبعيش بوكر الاوهام دون توجية سؤال من هو المسؤول .
الاسرة او من اصدر قرار التوقيف دون حسابات .
وكيف يتم التوقيف قبل حكم المحكمة .
نعتقد ان المواطن العربي من زمن خارج اطار القانون وكل ما يحدث اليوم امر طبيعي لسلوك تهكمي وظلم بسبب من جاء لكرسي دون عدالة فكيف لهو تطبيق العدالة بين العباد ومن قال ان قرار التوقيف اسرع مما تصور وبدون سند قانوني بمجرد شك او مزاج من الحوار يتم التوقيف والتوقف !!
من المسؤول !!!
نختم ونقول ربي يحمى مملكتنا من الظالمين .
كاتب شعبي محمد الهياجنه





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع