أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
المستقلة للانتخابات : جداول الناخبين لن تشمل غيــر محــددي مكان الاقامة وزارة المياه للمواطنين: اعترضوا على الفاتورة ان شعرتم بزيادة في قيمتها نتائج أولية تشير إلى إصابة طبيب باطني في ' البشير' بكورونا القطاع العقاري يعلق آمالا على المغتربين تعرف على موعد صرف الدفعة الثالثة من دعم عمال المياومة الثلاثاء : أجواء لطيفة وطقس صيفي معتدل الحكومة تعلن عن وظيفة قيادية شاغرة … تفاصيل لغز جديد .. الصفدي يستخدم مفردة حرة بدلا من دولة فلسطينية ذات سيادة التمييز تلزم امانة عمان دفع 310 الاف دينار لنقابة الاطباء المعشّر يؤكد : تهجير الفلسطينيين أسهل بعد السوريين اغتيال محلل سياسي عراقي السعودية .. الحرارة في مدينتين لامست اليوم نصف درجة غليان الماء أطباء يشكون : دوام على مدار الساعة في المراكز الصحية الشاملة ترامب: المدارس يجب أن تفتح أبوابها الخريف هي "كبيرة" يا دولة الرئيس 94 وفاة بكورونا في العراق، والسعودية تفتح باب التسجيل لحج "محدود جدا" بجهود دبلوماسية أردنية: (اليونسكو) تتخذ قراراً بالإجماع حول مدينة القدس القديمة وأسوارها الدوريات الخارجية : اجراءات مشددة على الطريق الصحراوي الصحة ترفض توصية من الأوبئة بفتح صالات الأفراح والأسواق الشعبية الافراج عن امين عام حزب الوحدة الشعبية سعيد ذياب
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الإمارات تُدرّس كتابا يدعو لقيام مملكة إسرائيل...

الإمارات تُدرّس كتابا يدعو لقيام مملكة إسرائيل الكبرى ويشكك بالذات الإلهية

09-01-2010 01:59 AM

زاد الاردن الاخباري -

تفجرت أزمة جديدة في الإمارات بعد اكتشاف كتاب مدرسي يشكك بالذات الإلهية ويبرر قيام دولة إسرائيل ويدعو إلى قيام "مملكة إسرائيل الكبرى". وقبل استفحال الأزمة قامت وزارة التربية والتعليم الإماراتية بحظر الكتاب الذي يدرس في مدارس خاصة. وكان أحد أولياء الأمور اكتشف صدفة وجود الكتاب الذي يناقش المحرقة اليهودية "هولوكوست" بشكل يبرر قيام دولة إسرائيل، وتبين في ما بعد أن مؤلفه يهودي الديانة، وكان مرشحا لرئاسة وزراء إسرائيل. وأوضحت الوزارة أن الكتاب دخل الإمارات بعد تغيير غلافه الذي كان عليه "نجمة داوود"، وبالبحث في محتواه تبين أنه يخالف القوانين الإماراتية التي تحظر "تدريس أية مواد أو نشرات تعارض مبادئ الدين الإسلامي وتقاليد مجتمع الإمارات أو تدعو إلى العنصرية وبث التفرقة أو التبشير مهما كان مصدر هذه المواد". وأضافت أن التقارير بين خطورة الكتاب "نايت" على النشء باعتباره يناقش المحرقة اليهودية والمذابح والجرائم التي ارتكبت بحق اليهود، فضلا عن أنه يشكك بالذات الإلهية ويبرر احتلال فلسطين. وبررت الدكتورة مريم أحمد ناصر العلي مدير مكتب الإشراف والرقابة على المدارس الخاصة في وزارة التربية والتعليم دخول الكتاب إلى الإمارات بـ"صعوبة ملاحقة 474 مدرسة خاصة، لذا فإننا نعتمد على الرقابة الذاتية من المدارس واحترامها لقوانين الدولة، إضافة إلى أولياء الأمور والمراسلات والهواتف التي تأتينا من الجهات المعنية بمثل هذه الأمور"، لافتة إلى عدم وجود فريق عمل يقوم بالتفتيش والتمحيص على كتب ومناهج المدارس الأجنبية. ويثير الكتاب شكوكا حول قدرة الإمارات على ملاحقة مثل هذه النوعيات من الكتب، خاصة أنه دخل بتصريح من وزارة التربية والتعليم، ما يشير إلى إهمال شديد تجاه الجوانب الفكرية أو العقائدية خاصة في ما يتعلق بأمر بالغ الحساسية مثل الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين. ومن المتوقع ان تثار ضجة كبيرة في الأيام القادمة حول الكتاب وغيرها من الكتب التي قد تكون مماثلة والتي من شأنها أن تغير من هوية المجتمع الإماراتي مع ظهور جيل جديد رسخ في وجدانه قبول فكرة الاحتلال. السياسي





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع