أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحباشنة يسأل وزير الداخلية: لماذا يُمنح مدراء أمن عام سابقون سيارة وسائق و500 لتر بنزين شهرياً؟! صور - تجار اربد يقررون اللجوء للقضاء لوقف مشروع الاوتوبارك اصابة 3 أشخاص اثر مشاجرة استخدم بها العصي والادوات الحادة في جرش ضبط سائق مركبة عمومي تلاعب بعداد الاجرة في العاصمة عمان وفاة شخص وإصابة آخر اثر حادث تدهور مركبة في محافظة معان القبض على شخص سلب مبلغ مالي في مادبا .. واخر سرق 12 منزلا في عمان قرار الحكومة بتحصيل ضريبة على المشتريات عبر الإنترنت والمواقع الإلكترونية يدخل حيز التنفيذ بالصور .. اصابة شخصين اثر حادث تدهور مركبة على طريق المطار بتوجيهات ملكية .. الجيش يرمم بيت سيدة مسنة فتاة رومانية تبحث عن شاب أردني وسيم للتعارف مرصد الزلازل: لم نرصد نشاطا زلزاليا اليوم في أي من مناطق المملكة الخارجية تتابع احتجاز المواطنة الاردنية "هبه عبدالباقي "لدى سلطات الاحتلال الاسرائيلي مشروع قانون يجيز للأردن التعاون تقنياً مع دول أخرى لمنع التهرب من الضرائب العثور على ثلاثيني مشنوقاً في إربد تكريم نقيب اردني تحدثت عنه الصحف الايطالية زلزال بقوة 2.7 درجة يضرب خليج العقبة مقتل اردني بإنفجار سيارة مفخخة استهدفته في إدلب "التمييز" تنقض قرارا بـ"عدم مسؤولية" موظفة عن هتك عرض زميلتها بالصور والفيديو .. ولي العهد يحضر الجلسة الختامية لورشة عمل حول الأوضاع البيئية في الزرقاء السعود: تملك الغزيين لا يعني اعطاءهم الجنسية
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة عجيبة الإصلاح في بلادنا

عجيبة الإصلاح في بلادنا

05-07-2013 03:58 AM

أ.سالم الفلاحات

لا تدري بأيهما تؤخذ ولأي متحدث تسمع، ولعلّ هذا مقصود بذاته؛ ليختلط الحابل بالنابل فتتشابك الحبال على الرماة بالنبل فتصطادهم بدلاً من صيد الغزلان بعد مشوارٍ طويل شاق..

أتسمع للشاكين في كل قطاع صباح مساء أم للمادحين المستكثرين لما جرى في الإصلاح الذي لا مثيل له عندهم في الأرض؛ لكنّه لم يجد شاكراً؟

أسميتها عجيبة الإصلاح..

أين هذه العظيمة الفريدة الغريبة وأين تسكن وما شكلها وما لغتها وما واقعها؟

أهي على الأرض أم تعيش في الخواطر والآمال والمنامات والرؤى تسمع جعجعة هائلة؛ فحجارة رحى الطاحون يأكل بعضها بعضاً لكنّك لم تجد طحناً ولا طحيناً.

*قالت الجعجعة (الرحى) هنا تعديل قانون الانتخاب فقد حان وقته بعد عشرين عاماً من الشكوى والمراجعة وتقديم البدائل في آلاف ساعات العمل منذ عام 1993م، لكن كيس الطحين بقي فارغاً تماماً إلاّ من قطع الحجارة المتآكلة وبعض بقايا دقيق قديم فقط.

*وقالت الرحى بصوت عالٍ سنعدل الدستور بما يكفل الإصلاح الشامل، ولكن التعديل لم يكن للساق ولا للأغصان الرئيسية، وتشاغلنا ببعض الأوراق فقط، وكانت متساقطة لوحدها بحكم الزمن والمناخ.

*وقالت الرحى سنحاسب الفاسدين بلا هوادة، وسنشكل لهذه الغاية الجليلة مؤسسات ومحاكم لا تعرف التأجيل والمماطلة، لإعادة الحقوق إلى أصحابها، وفرض هيبة الدولة واطمئنان الناس على حقوقهم، وماذا وجد الشعب الأردني؟.

*وقالت الرحى سنجري انتخابات نيابية ستكون بداية التحوّل الديمقراطي الكبير... فواخجلتاه، فالمقدمات في هذا المجلس لا تفضي إلى النتائج الموازية بل بينها انفصام تام وما جرى في المجلس قبل أيام لا يحتاج إلى شرح.

فشخصيات بعض النواب مهتزة بين التصويت الإلكتروني والتصويت المعلن والنتائج مختلفة تماماً، كما رأى الشعب المكلوم كيف ينقلب الهجاء مديحاً خلال دقائق معدودة وسبحان مغيّر الأحوال.

لقد نجح المجلس في تحطيم بقية الأمل عند بقية من كان يظنّ به نفعاً... وبكلمة أخرى فقد تُودّع منه، وما بالك إذن بقدرته على تعديلات دستورية وقانونية تنهض بالأردن من جديد؟ وهل هو بوابة الإصلاح ومدخله؟.

*وما قالت الرحى عن الحريات التي فُهم أنّ سقفها السماء، فزلزلت والتصقت بالأرض وسنّ قانون المطبوعات والنشر وحجبت المواقع الإلكترونية فكانت المجزرة المشهودة القائمة أوضح شاهد.

*وماذا قالت الرحى عن الوضع المعيشي، وليس التصحيح الاقتصادي، وما حال المواطن اليوم الذي يحقق في كلّ مرحلة ارتفاعاً للأسعار في الأساسيات والضروريات، وقد أنجزت الحكومة الإصلاحية رفع الأسعار مرتين وتستعد بعد هذا النجاح الباهر للجولة القادمة؛ فالنجاح يجرّ إلى نجاح، وبعد المحروقات الكهرباء والخبز وربما الهواء..

جميلٌ هو الإصلاح في الأردن خلال ثلاثين شهراً!! وقد تتفوق العجوز السمراء الشمطاء العوراء الحدباء البكماء على بناتها في زمن (الشقلبة)، وما أجمل الإصلاح الرسمي!!.

SALEM.FALAHAT@HOTMAIL.COM





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع