أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الزراعة: السماح للسيارات بنقل المنتوجات الزراعية من فجر السبت وحتى 2 ظهراً “قاضي القضاة” تطلق رابط التسجيل لخدمة إيصال النفقة (رابط) وفاة المناضل الأردني ضافي الجمعاني وفيات كورونا بأميركا تتجاوز عتبة الـ 7 آلاف ما هي القطاعات المسموح لها بالحركة خلال الحظر بالتفاصيل النائب البكار: خرقت الحظر لإنقاذ مُسن ولم اتعرض للتوقيف - فيديو العبوس: استثناء الأطباء من التصريح الإلكتروني اتفاق على توريد منتجات المزارعين للأسواق وفيات كورونا عالميا تتجاوز 58 ألفا وزير الثقافة والشباب السابق الدكتور محمد ابو رمان يكشف عن تفاصيل اللوحة المعلقة في منزل رئيس الوزراء الإمارات: 240 إصابة جديدة بكورونا 23 إصابة جديدة بكورونا في فلسطين إقرار تعليمات البرنامج الوطني لضمان القروض الدفاع المدني يتعامل مع ٥٣٣٥ حالة مرضية و ١١ حالة غسيل كلى و تعقيم ١٠ مواقع مختلفة غرايبة: انقطاع الانترنت بسبب عطل على مزودي الخدمة الدوليين وزير الصحة: سنعود إلى الحياة الطبيعية إذا لم نسجل إصابات لـ 10 أيام متتالية “الكيان الإسرائيلي”: ارتفاع عدد وفيات كورونا إلى 40 حالة وفاة عمّان: 350 شخصاً خالفوا حظر التجول الشامل في العاصمة الجمعة الأمير الحسن يتحدث عن وباء كورونا سمير الرفاعي يرد بقوة: لست المقصود بتغريدة الملك
الصفحة الرئيسية آدم و حواء أرواح هائمة للأبد !

أرواح هائمة للأبد !

29-05-2013 10:09 AM

زاد الاردن الاخباري -

هَذِه الأروَاحُ ... كَم مَر مِنها عَليكُم ؟؟ وكَم يَمرُ ؟؟! .... تهِيم مُنذ الأزَل حَتى قِيامِ
السَاعَة ...

إليْكم أعِزائِي أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ...

الرُوحُ الأوْلىَ :

مُسرِعَة .. خَائِفة .. مَذعُورَة .. ترْتمِي لِترفَع يَدَها بالدُعَاء .. !! ثمّ تعُودْ ...

مُتسَلِلة .. خـُطواتـَها كالرِيش خـِفَة .. لِتركَع بجَانب ابْنِها المُجهَد وتمسَح َجَبينَه ..


تتمَتمُ بالدُعَاء ..

وتعُود لِتهيمَ مِن جَديد .. تَارةً تصَلِي .. وتاَرةً تعُود .. وتَارةً تجَهـِزُ الدَواءْ

..

*** وهكذا هي للأبد ***


الرُوحُ الثَانِيَة :

صَغيرَة .. تحِبُ الحَياة .. ترَى ثوبَها المُرَقعَ فسْتانا ً.. ترَى الشَارعَ قصْرَهَا ..

والرَصِيفُ ترَاهُ كرسِيَها .. ترْفَع يَدهَا .. لَكِنها ليْسَت للِدُعَاء .. فقط تعَلمَت أنْ تقولْ :

« إرحَمنِي أشْعر بالعَناء .. أمِي عَلى سَريرِ المَرضْ .. وأخِي بحَاجَة للدَواءْ .. وأناَ ...»

وتَنظرُ إلى حِذائِها المُمَزقْ .. « وأنَا ... أنا أمَلهُم الوَحِيد يَا سَيدَ الشُرفَاء » ... !!

تارة ًتلعَب .. وتارةً يصْدُمُها المَارَة .. وتارةً تمُد اليَد فِي اسْتِجْداء ...

*** وهكذا هي للأبد ***


الرُوحُ الثَالِثة :

كَانت تفكِرُ فِي غبَاءْ ...!! «هُم يَعشقوُن .. هُم يَحلمُون .. كيفَ يَبدونَ سُعداءْ ؟؟

وأنَا لا صَديقْ .. لا حَبيبْ .. لا قِصَة ًأشَاركَ فِيها مَجمُوعَة الأغْبيَاء ».. ذهَبت تترجمُ

حُبَها ..

مِثلمَا يُترجمُ الفَاجرُون الغِناء .. أمُها مَهجُورَة .. أخِيهَا مَريضْ ..

أخْتها الصُغرى لا تعَرفُ العَناء .. وهِي تارَةً ترخِصُ جَسَدهَا .. وتارةً تبكِي واقِعَها ..

وتارة ً.. تحْلم ُفِي شَقاءْ !!

*** وهكذا هي للأبد ***


الرُوحُ الرابعَة :

تنثرُ البَسمَة عَلى مَن حَولهَا .. لا تبْخلُ العَطاء .. تعَلمُ مَن حَولهَا ..

مَاذا يَعني الوَفاء !! فِي زَمنٍ سَقطت فِيه الأقنِعة عَن وجُوه الأوفِياء .. تعْشقُ الدُعَاء ..

تحْلم ُببيَتِها .. «رُغمَ انهَا كبُرَت كثيراً وَفاتهَا رَكبُ السُعَداءْ » .. لا تـُبالِي . .. هِي أمٌ

أخْرَى لَهُم ..

تزرَعُ .. تـُعَمِر .. تارةً تضْحَك .. تارةً تُغنِي .. وتارةً تشَجعُ الأتقِياء ..

*** وهكذا هي للأبد ***

الرُوحُ الخَامِسَة :

يَرحَل فِي الصَباح ليَعودَ فِي المَساءْ .. يَدرسُ الطِب فقط ليُنقذ أخَاه ..

«ويَرعَى أخته الصُغرَى وأمَه .. وأمُه الأخْرَى .. ويُخرِس ألسُن البَغاءْ .. »

يضْربُ المَثل لأبيهِ .. لا يَهرُب الرِجالْ فِي فصْل الشِتاءْ ..

تارةً فِي المَسجدِ يَركَع .. وتارَة فِي طلبِ العِلم يَمضِي وتَارَة يتمْتم : عِندمَا سَأحَقق حُلمِي

عِندَها فقـَط .. سَأتنفسُ الصُعَداء ..

*** وهكذا هي للأبد ***





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع