أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأردن يعرب عن تعازيه لحكومة وشعب بنغلاديش بضحايا حريق في مجمع تجاري. 193 شهيدا في 16 مجزرة بغزة خلال 24 ساعة إعلام عبري: تل أبيب ترفض عقد جولة مفاوضات جديدة القسام: أحد الأسرى القتلى صديق لنتنياهو الآسيوي يحقق مع العراق بشأن انتقاد حكم (مباراة الأردن). أبو عبيدة: مقتل 7 من أسرى الاحتلال نتيجة القصف الصهيوني الخارجية: لا أردنيين بين ضحايا حريق بنغلاديش مشاجرة تتسبب بمقتل شخص في البقعة والسبب .. "جحرة" !! ثلاثيني يطعن 4 مصلين داخل مسجد بالرصيفة مصر: نأمل توقف القتال بغزة. أردوغان: بغزة رفعت راية إفلاس النظام الدولي الصحة العالمية: جميع شرايين الحياة انقطعت عن غزة الأمـانة تمدد فترة تجديد رخص المهن والإعلانات حماس: استشهاد الاطفال جوعا وصمة عار. العبادي نقيبا للفنانين الأردنيين لينا الحديد سفيرة للأردن بفرنسا حزب الله: اسقطنا جسما طائرا لجيش الاحتلال. درجات حرارة قرب الصفر وأمطار متوقعة في بعض مناطق الأردن المفوضية الأوروبية: 50 مليون يورو لوكالة الأونروا الأسبوع المقبل البرلمان العربي: "لغة الضاد" أثرت المخزون الثقافي للحضارة الإنسانية عقودًا طويلة
الصفحة الرئيسية أردنيات 10 أعوام أشغال شاقة لقاتل شقيقته بدافع الشرف

10 أعوام أشغال شاقة لقاتل شقيقته بدافع الشرف

16-03-2010 10:16 AM

زاد الاردن الاخباري -

قضت محكمة الجنايات الكبرى بالأشغال الشاقة المؤقتة لمدة عشرة أعوام على شاب قتل شقيقته، بعد تجريمه بجناية القتل القصد. جاء القرار في جلسة علنية عقدت أمس برئاسة رئيس المحكمة القاضي الدكتور نايف السامرات وعضوية القاضيين طلال العقرباوي وهاني الصهيبا، حيث تم تخفيض العقوبة من 15 عاما إلى 10 أعوام، بعد إسقاط الحق الشخصي بالقضية، التي عدل وصف التهمة فيها من جناية القتل العمد الى القصد.

وتتلخص وقائع القضية كما أسندتها النيابة العامة بأن "المغدورة تزوجت من رجل وفق إجراءات عشائرية، إثر ادعائها بقيام الرجل الذي أصبح زوجها بمواقعتها قبل الزواج، حيث وافق ذووها ومن ضمنهم أخوها المتهم وشريكاه في الجريمة (أخ له وابن عمه) علما بأن الأخيرين يتقاضيان في محكمة عسكرية كونهما عسكريين".

وبقيت المغدورة على ذمة زوجها أربعة أشهر قبل مقتلها، حيث كان شقيقها المتهم يفكر في قتلها والخلاص منها، ويتحين أول فرصة تلوح له لتنفيذ جريمته، وفق وقائع القضية، التي تشير إلى أن المتهم تداول الأمر مع شقيقه وابن عمه العسكريين وأخبرهما بنيته قتل المغدورة ووافقا على ذلك، حيث أوهما المغدورة بأن الأمور طبيعية، وقام شقيقها العسكري بزيارتها في منزلها مرتين حتى يشعرها بالطمأنينة وبناء على طلب المغدورة قام زوجها بتطليقها.

وفي السابع عشر من شباط (فبراير) العام 2009 علم المتهم بطلاق شقيقته من زوجها، واتفق مع شقيقه وابن عمه العسكريين على أن يكون هذا التاريخ موعدا لتنفيذ الجريمة والخلاص من المغدورة، حيث ذهب شقيقها العسكري الى المحكمة الشرعية في محافظة المفرق لاستلام شقيقته، قبل أن يتصل مع شقيقه المتهم الذي كان برفقة ابن عمه حيث أحضر الاخير سيارته وتوجها بالسيارة الى المحكمة، وكان بحوزة المتهم أداة حادة أعدها مسبقا لتنفيذ جريمته، إذ أخذوا المغدورة الى منطقة وادي موسى وفي الطريق وحسب الاتفاق اتجهوا بالسيارة الى منطقة ترابية، حيث قام المتهم بالإمساك بالمغدورة من رقبتها وضغط عليها بقوة بقصد خنقها، ولما قاومته أخرج الأداة الحادة وطعنها بقوة في منطقة البطن حتى فارقت الحياة
.
وبعد ذلك قام المتهم وشقيقه وابن عمه العسكريان بلفها بواسطة حرام كانوا قد أعدوه مسبقا لهذه الغاية، وأخذوها الى منزل ذويها وتم الاتصال بالشرطة وألقي القبض على المتهم وشريكيه واعترفوا بالجريمة.

 

الغد

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع