أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأردن .. تصريح مهم بشأن عدادات المياه بعمان بوريل: ندعم الأردن في برامجه المختلفة لمكافحة الإرهاب الصفدي: الأردن دائما في قلب الأزمات الإقليمية روايات مفزعة لفلسطينيين بمعتقل عوفر الإسرائيلي افتتاح المؤتمر الوطني الأول للصناعة والاستثمار في الأردن الاسترليني يرتفع أمام الدولار ويتراجع مقابل اليورو ضبط 476 متسولا ومتسولة في الأردن بشهر الحسين إربد يتعاقد مع (صيصا) إعدام السعودي آل عتيق لتمويله الإرهاب تامر المسحال ينعى القيادي بحماس إيهاب الغصين وحدة أمن الملاعب: الأبواب مفتوحة لملاحظات الأندية والجماهير عباس ينعى ابن شقيقه قوات الاحتلال تعتقل والدي وأشقاء منفذ عملية الدهس قرب الرملة الألماني توماس مولر يضع حداً لمسيرته الدولية بورصة عمان تغلق تداولاتها على انخفاض روسيا تعلن إسقاط 22 مسيرة أوكرانية الأشغال و"هيئة الطاقة" تبحثان تطوير واستدامة إنارة الطرق الخارجية إطلاق الحوار الوطني لاستراتيجية الأمن السيبراني. الطاقة: انخفاض أسعار المشتقات النفطية عالميا الاحتلال يعتقل 19 فلسطينيا بالضفة الغربية
الصفحة الرئيسية عربي و دولي فتح وحماس تتبادلان اتهامات إرجاء محادثات...

فتح وحماس تتبادلان اتهامات إرجاء محادثات المصالحة في الصين

فتح وحماس تتبادلان اتهامات إرجاء محادثات المصالحة في الصين

24-06-2024 09:15 PM

زاد الاردن الاخباري -

تبادل مسؤولون من حركتي حماس وفتح، اليوم الإثنين، الاتهامات بإرجاء محادثات المصالحة بين الحركتين الفلسطينيتين التي كان من المقرر عقدها في الصين هذا الشهر، إلى موعد غير محدد.

وقال القيادي في حماس باسم نعيم الذي حضر الاجتماع السابق، إن الاجتماع تأجل بناء على طلب من فتح دون تحديد موعد آخر.

في المقابل، قالت حركة فتح إنها "لا تزال ملتزمة بالجلوس على طاولة الحوار الوطني في الصين وتعمل على استكمال التحضيرات كافة من أجل توفير المناخ المناسب لإنجاح الوساطة الصينية".

وصرح عبد الفتاح دولة المتحدث باسم فتح قائلا: "لم ترفض الحركة الدعوة للقاء وإنما تباحثنا مع الأصدقاء في الصين وعبر سفيرها في فلسطين حول الموعد المقترح في ظل تصاعد العدوان وتعقيدات الأحداث ومستجدات توسع الحرب للشمال والإعداد المسبق للقاء، وتم اقتراح موعد بديل قريبا، بينما ردت حركة حماس برفض المشاركة في اللقاء".

ونفى مسؤول في حماس هذه الرواية، قائلا إن الحركة لم ترفض عقد لقاء آخر، ولم ترد وزارة الخارجية الصينية حتى الآن على طلب للتعليق.

وبحسب وكالة "رويترز"، يسلط ذلك الضوء على تضاؤل فرص تحقيق المصالحة على الرغم من استمرار الهجوم العسكري الإسرائيلي على غزة.

وفي أعقاب استضافة اجتماع للحركتين في أبريل/ نيسان الماضي، قالت الصين إن فتح التي يقودها الرئيس محمود عباس وحماس عبرتا عن رغبتهما في السعي لتحقيق مصالحة.

وكان مسؤولون من فتح وحماس قالوا في وقت سابق إن الاجتماع سينعقد في منتصف يونيو/حزيران.

وفي ظل الانقسام العميق بين الفصيلين، قال محللون إنه لا أمل يذكر في أن تحقق المحادثات انفراجة نحو اتفاق للمصالحة يمكن أن يؤدي إلى تأسيس إدارة فلسطينية موحدة للضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل وقطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس منذ عام 2007.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع