أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
حكومة الخصاونة تقترب من المنطقة الآمنة تعليق المساعدات الغذائية لـ100 ألف لاجئ بالمملكة الفايز: الأردن ينعم بالأمن والاستقرار وسط منطقة مشتعلة بالصراعات الأردن والاتحاد الأوروبي يؤكدان رغبتهما الارتقاء بالعلاقة إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية كيف يمكن عودة نمو الصادرات بعد تراجعها ؟ لا تمديد لفترة الإقتراع في الانتخابات البرلمانية – تفاصيل الحديدي: الشريحة الصفرية فكرة مبتكرة للحفاظ على "تقاعد الأطباء" حوافز مالية للاعبين أردنيين يحققون ميداليات في أولمبياد باريس مهم للأردنيين .. هذا الخطأ يجعل قراءة عداد المياه خاطئة (فيديو) هآرتس: الاحتلال يحتجز 1500 جثة مجهولة الهوية من غزة تطور جديد على "محور فيلادلفيا" .. هل يستعد الاحتلال للاحتفاظ به؟ توقيع اتفاقية قرض بـ400 مليون يورو للماء والمناخ في الأردن سودان بديل في مصر يمنح أبناءه ملاذاً آمناً ويثير حساسيات بالقاهرة المعشر يحذر من عودة ترمب إلى سدة الحكم لقاء بين حركتي فتح وحماس في بكين نهاية الأسبوع الليكود يقدم شكوى للشرطة ضد التحريض على نتنياهو ترمب يختار نائب الرئيس في حال فوزه نتنياهو يصر على رفض الانسحاب من محور فيلادلفيا سلامي يكشف عن 3 مباريات ودية للنشامى بمعسكر تركيا التربية الاردنية : ضبط عاملين يصورون ورقة أسئلة التوجيهي
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بعد ضبطها في حالة غش .. انتحار طالبة مغربية...

بعد ضبطها في حالة غش.. انتحار طالبة مغربية بعد طردها من امتحان البكالوريا

بعد ضبطها في حالة غش .. انتحار طالبة مغربية بعد طردها من امتحان البكالوريا

16-06-2024 05:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

في حادثة مأساوية بالمغرب، أقدمت طالبة في السنة الثانية من البكالوريا على الانتحار بعد طردها من قاعة الامتحان بمدينة آسفي، أمس الإثنين.

وبحسب المعلومات المتوفرة، تم ضبط الطالبة، البالغة من العمر 17 عامًا، وهي تغشّ في الامتحان، مما أدى إلى طردها من قبل مراقبي القاعة.

وبعد انتحارها، وجدت السلطات تسجيلا صوتيا للطالبة، تتحدث خلاله عن واقعة طردها من الامتحان، وخوفها من العقوبة بعد ضبطها في حالة غش.

وطلبت الطالبة من أسرتها والجميع أن يسامحوها وأن يدعو لها بالرحمة.

وتُعدّ حادثة انتحار الطالبة المغربية نموذجًا يعكس الضغوط النفسية والاجتماعية التي يُواجهها العديد من الطلاب خلال فترة الامتحانات.

ويواجه الطلاب توقعات كبيرة من عائلاتهم ومجتمعهم لتحقيق نتائج ممتازة، ممّا يخلق شعورًا بالقلق والتوتر الشديد.

كانت دراسة أمريكية، نشرت العام الماضي، أشارت بشكل عام، إلى أهمية اتخاذ خطوات جادة لمعالجة مشكلة الضغوط النفسية التي يُواجهها الطلاب خلال فترة الامتحانات.

وأشارت الدراسة إلى أن من ضمن هذه الخطوات، توعية المجتمع بأهمية الصحة النفسية للطلاب ودور الأسرة والمدرسة في دعمهم خلال هذه المرحلة.

وشددت على أهمية تخفيف حدة المناهج الدراسية وجعلها أكثر ملاءمة لقدرات الطلاب، مع تنويع طرق تقييم الطلاب وعدم الاعتماد فقط على الامتحانات النهائية.

وأكدت على ضرورة توفير الدعم النفسي للطلاب في كل المراحل من خلال تخصيص أخصائيين نفسيين في المدارس والجامعات.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع