أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وزيرة النقل: المدرج الجنوبي في مطار الملكة علياء سيزيد من كفاءة المطار الاحتلال: عملية حرميش تمت بعبوة ناسفة عن بعد إغلاق 28 فندقا في البترا لنقص السياح الاحتلال يعترف بإصابة 32 عسكريا خلال يوم واحد الوزيرة السقاف تبحث والسفيرة الرواندية تعزيز التعاون الاستثماري إطلاق النسخة الثالثة من مسابقة محاربي السايبر للجامعات. مجلس أمناء مكتبة الأمانة يوصي بالتحول الإلكتروني بحث تعزيز التعاون بين مدينتي عمان وبغداد التعليم العالي تطلق أولمبياد اللغة الإنجليزية العالمي للجامعات 2024 البرلمان العربي يدين قرار الكنيست الإسرائيلي برفض إقامة الدولة الفلسطينية تفجير يستهدف سيارة مستوطنين في الضفة وزير الزراعة يفتتح مشروعا للطاقة الشمسية في معان ويتفقد محطة "اوهيدة" الأردن يستضيف اجتماع الاتحاد العربي للمناطق الحرة ضبط مقتلع ومخرب الأشجار على دوّار الشهيد في الكرك الاتحاد الأوروبي: سفك الدماء في قطاع غزة يجب أن يتوقف "الأعلى لذوي الإعاقة" يصدر تقريره لشهري أيار وحزيران ورشة حول حقوق الإنسان في الأردن والدور الأمني لحمايتها أستراليا: أي بديل عن حل الدولتين غير مقبول تخريج دورة الشؤون المدنية العسكرية (CIMIC) بالتعاون مع حلف الناتو أكسيوس: نتنياهو يجري الليلة جلسة نقاش حول صفقة التبادل
الصفحة الرئيسية مال و أعمال المركزي الأمريكي يثبّت أسعار الفائدة

المركزي الأمريكي يثبّت أسعار الفائدة

المركزي الأمريكي يثبّت أسعار الفائدة

12-06-2024 10:02 PM

زاد الاردن الاخباري -

أبقى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة دون تغيير اليوم الأربعاء، في اجتماعه السابع على التوالي، وقرر عدم خفضها مع استمراره في معركته مع التضخم.

وأبقى البنك المركزي الأمريكي سعر الفائدة القياسي للاقتراض قصير الأجل في نطاق مستهدف بين 5.25% و5.50%.

وتأثر القرار ببيانات التضخم الحكومية لشهر مايو/أيار، والتي صدرت صباح الأربعاء. وأظهر هذا التقرير أن التضخم تباطأ بشكل غير متوقع. ولم تتغير الأسعار الإجمالية في الفترة من أبريل/نيسان إلى مايو/أيار.

وارتفعت الأسعار الأساسية، التي تستثني تكاليف الغذاء والطاقة المتقلبة، بنسبة 0.2% فقط، وهو أقل ارتفاع شهري منذ أكتوبر/تشرين الأول.

وقياسا على العام السابق، ارتفعت أسعار المستهلكين بنسبة 3.3% في مايو/أيار، بانخفاض عن 3.4% في الشهر السابق. وتباطأ التضخم الأساسي على أساس سنوي من 3.6% في أبريل إلى 3.4% في مايو/أيار، وهي أدنى وتيرة سنوية منذ ثلاث سنوات.

عادة ما يكون لسياسات أسعار الفائدة التي يتبعها بنك الاحتياطي الفيدرالي تأثير كبير على تكاليف الرهون العقارية وقروض السيارات وأسعار بطاقات الائتمان وغيرها من أشكال الاقتراض الاستهلاكي والشركات.

انخفض معدل التضخم بشكل مضطرد في النصف الثاني من العام الماضي، الأمر الذي عزز الآمال في قدرة بنك الاحتياطي الفيدرالي على تحقيق "الهبوط الناعم"، حيث يتمكن من التغلب على التضخم من خلال رفع أسعار الفائدة من دون التسبب في الركود. مثل هذه النتيجة صعبة ونادرة.

لكن التضخم جاء مرتفعا بشكل غير متوقع في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام، مما أخر التخفيضات المأمولة في أسعار الفائدة من بنك الاحتياطي الفيدرالي وربما يعرض للخطر الهبوط الناعم.

في أوائل شهر مايو/أيار، قال رئيس البنك جيروم باول إن البنك المركزي يحتاج إلى مزيد من الثقة في أن التضخم يعود إلى هدفه قبل أن يخفض سعر الفائدة القياسي. وأشار باول إلى أن اكتساب هذه الثقة على الأرجح سيستغرق وقتًا أطول مما كان يعتقده مسؤولو بنك الاحتياطي الفيدرالي في السابق.

يعتمد نهج بنك الاحتياطي الفيدرالي في سياسات سعر الفائدة بشكل كبير على التحول الأخير في البيانات الاقتصادية. في الماضي، كان البنك المركزي سيضع وزنًا أكبر على تصوره للتضخم والنمو الاقتصادي في الأشهر المقبلة.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع