أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخميس .. انخفاض قليل على الحرارة الحر يضرب العالم .. ماذا يحدث؟ أول تعليق من مكتب نتنياهو على إقرار الجيش باستحالة تدمير حماس حجاج أردنيون "فيزا سياحة" يكشفون سبب وقوع الوفيات دفاع مدني الزرقاء: العديد من الحجاج العائدين يعانون أوضاعا صحية استثنائية الأردن بالمرتبة السادسة عربيًا على مؤشر تحول الطاقة فوز الأردن بجائزة "لبيتم" للتميز في خدمة ضيوف الرحمن لعام 1445هـ. استمرار الأجواء الجافة والحارة حتى الخميس وتراجعها تدريجيًا الجمعة الامن العام يحذر من تطبيقات احتيالية تسرق معلوماتك لاستخدامها في الابتزاز الدفاع المدني يعزز حدود العمري لاستقبال الحجاج البترا: التركيز على أنواع جديدة من السياحة تكون أقل تأثراً بالظروف المحيطة أسلحة أميركية في طريقها إلى إسرائيل حجاج أردنيون ساروا 26 كم قبل انقطاع الاتصال بهم نتنياهو اعترف بأن تدمير قدرات حماس هدف غير واقعي .. هآرتس تكشف خطة نتنياهو لإطالة أمد الحرب الحوثيون: العملية الاخيرة كانت هدية للمقاومة في غزة منذ الثلاثاء .. حريق متواصل بمستودع نفط روسي ضربته أوكرانيا الرئيس الصيني يتعهد بتعزيز الحملة ضد الفساد داخل الجيش وفاة أكثر من 900 حاج وحاجة ومواصلة البحث عن المفقودين الاتحاد الأوروبي: سيكون من الصعب التوصل إلى معاهدة عالمية بشأن البلاستيك هذا العام توقيف 8 أشخاص في كاليدونيا الجديدة بينهم قائد حركة الاحتجاج الأخيرة
الصفحة الرئيسية تعليم وجامعات الوطني لتطوير المناهج يشارك في المؤتمر الدولي...

الوطني لتطوير المناهج يشارك في المؤتمر الدولي الثالث لجائزة خليفة التربوية

الوطني لتطوير المناهج يشارك في المؤتمر الدولي الثالث لجائزة خليفة التربوية

19-05-2024 11:07 AM

زاد الاردن الاخباري -

شارك المركز الوطني لتطوير المناهج، في المؤتمر الدولي الثالث لجائزة خليفة التربوية، الذي انعقد أخيرا في دولة الإمارات العربية المتحدة، بجلسة تحت عنوان "سياسات وهياكل ونظم التعليم: السياسات ومستقبل التعليم".
وفي بيان اليوم الأحد، أكد رئيس المجلس الأعلى للمركز الدكتور محي الدين توق، أهمية التعليم كاستثمار استراتيجي للمستقبل وحق أساسي من حقوق الإنسان، مشيرا إلى دور التعليم في بناء قوة الدولة وتحقيق التنمية المستدامة ورفاه الأفراد.
وأوضح أن العديد من الدول أجرت تحولات جذرية في نظمها التعليمية لضمان مزيد من العدالة والإدماج وتحسين نوعية التعليم وتلبية احتياجات الأفراد والمجتمع، وهذه التحولات جاءت نتيجة للتطورات المتسارعة في مجالات العلوم والتكنولوجيا ونظم المعلومات والاقتصاد، وانعكاساتها على الفكر التربوي.
وتطرق إلى ازدياد التنافس بين الدول على الأصول الفكرية والعلمية، ما دفع إلى التركيز على تنمية مهارات الإبداع والابتكار والريادة لدى الطلاب، بالإضافة إلى المهارات اللازمة للقرن الحادي والعشرين مثل التفكير النقدي، وحل المشكلات، والتواصل، والتعاون.
وخلص الدكتور توق، إلى أن التجارب التربوية الناجحة حول العالم تعتمد على مجموعة من المبادئ والركائز الأساسية منها، وضوح الرؤية والأهداف، توقعات عالمية، خبرات تعليمية قوية للجميع، وبيئة تعليمية داعمة وآمنة، دعم النمو المتكامل لجميع أفراد المجتمع المدرسي، التنمية المهنية المستمرة للمعلمين، الاستخدام الأمثل للمساحة والتفاعل مع البيئة والمجتمع المحلي.
ويعد هذا المؤتمر منصة هامة لتبادل الخبرات والرؤى حول مستقبل التعليم، ويؤكد التزام المركز بتطوير التعليم بما يتماشى مع أحدث التطورات والمعايير العالمية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع