أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
غريفيث : نساء وأطفال أحرقوا أحياء برفح صحة غزة تطالب بتدخل دولي لحماية المنظمات الصحية والعاملين فيها. القسام تقصف حشدا لقوات الاحتلال بجباليا الأراضي تطلق خدمة تقديم طلبات البيع إلكترونيا بمعان والطفيلة وبصيرا ووادي موسى والشوبك الأمن: إجراء قانوني بحق قيادة مركبة باستعراض بعمّان. هيئة البث الإسرائيلية:مجلس الحرب سيسلم رده على المفاوضات غدا. إيرلندا: قصف إسرائيل لمخيم في رفح أمر مروع تورك يدعو إسرائيل إلى الالتزام بأمر العدل الدولية ووقف عملياتها في رفح وفد من الأعيان يُشارك بمؤتمر الاتحاد البرلماني العربي في الجزائر أبو علي يدعو المنشآت والشركات والحرفيين والأفراد إلى الربط على نظام الفوترة الإلكتروني الصفدي: تغيير إيجابي واضح بالمواقف الأوروبية إزاء فلسطين حمدان: نحمّل أميركا وبايدن شخصيا المسؤولية عن مجزرة رفح البيت الأبيض: على إسرائيل اتخاذ جميع الاحتياطات الممكنة لحماية المدنيين بلدية طبقة فحل تبدأ بتنفيذ مشروع تعبيد الشوارع وتصريف مياه الأمطار بحث تعزيز التعاون في العمليات الانتخابية بين الأردن وتونس الحوثيون يستهدفون مدمرتين أميركيتين في البحر الأحمر عطلة رسمية في 9 حزيران ندوة المراجعة الذاتية والدروس المستفادة لتمرين الأسد المتأهب 2024 توقيع مذكرة تفاهم بين كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية وجامعة الدفاع الوطني الباكستانية نتنياهو: لن تنتهي الحرب قبل تحقيق كل أهدافها
الصفحة الرئيسية آدم و حواء الشعور بالانشغال الدائم يؤثر سلباً على الدماغ...

الشعور بالانشغال الدائم يؤثر سلباً على الدماغ...وهذه طرق مواجهته!

الشعور بالانشغال الدائم يؤثر سلباً على الدماغ .. وهذه طرق مواجهته!

13-04-2024 04:24 PM

زاد الاردن الاخباري -

قد يؤدي الشعور بالانشغال الشديد، أو عدم وجود وقت لديك للقيام بما تريد إلى ظاهرة تسمى "المجاعة الزمنية"، وفقًا لأستاذة علم النفس بجامعة ييل لوري سانتوس. وقالت سانتوس للحاضرين في مؤتمر "SXSW" الذي عقد مؤخرا إن "المجاعة الزمنية" يمكن أن تؤدي إلى ضعف أداء العمل والإرهاق، كما أنها ضارة بصحتك العقلية مثل كونك عاطلاً عن العمل.

حتى إنها تجعلك أقل إنتاجية، لأنها تجعلك أقل سعادة. وبحسب تقرير لـ"CNBC" الأميركية اطلعت عليه "العربية Business"، قالت سانتوس: "أعتقد أننا نشعر بضيق الوقت لأننا نعتقد أن العمل... بقدر ما نعمل طوال الوقت ضروري لتحقيق أهدافنا في الحياة".

يشعر أربعة من كل خمسة من المقيمين في الولايات المتحدة بضيق الوقت، وفقًا لدراسة أجريت عام 2018.

تظهر الأبحاث أن الأشخاص الأكثر سعادة يعيشون عادة حياة أطول وأكثر صحة. الشركات التي تدعم رفاهية الموظفين هي أيضًا أكثر ربحية، وفقًا لاستطلاع الواقع لعام 2023.

الخبر السار: هناك ثلاث طرق بسيطة وقابلة للتنفيذ لبناء "وفرة من الوقت"، كما تسميها سانتوس، وتحسين سعادتك. وقالت: علينا جميعاً أن نفكر "في الوقت بنفس الطريقة التي نفكر بها في المال".

الحد من حظر الوقت
يشيد الكثير من خبراء الإنتاجية بممارسة خطة "تحديد الوقت"، أي نقل قائمة المهام الخاصة بك إلى التقويم الخاص بك، حتى تتمكن من منح كل مهمة قدرًا مخصصًا من الوقت. يتضمن ذلك مجموعات التقويم الخاصة باستراحات الوجبات وأوقات العمل المركزة، إلى جانب جميع اجتماعاتك ومكالماتك الهاتفية.

سانتوس ليس من المعجبين. قالت إن التقويم المزدحم قد يبدو مثيرًا للإعجاب، لكنه قد يجعلك تشعر أنه لا يوجد وقت لتناول الغداء أو الدردشة مع الزملاء خلال اليوم.

وقالت سانتوس إن بعض المهام التي تنتمي إلى قائمة المهام لا تستحق أن تشغل مساحة في مخططك. وأضافت أن منح نفسك الوقت، مع فترات انقطاع أقل، للعمل على مشاريع أكبر يمكن أن يجعلك تشعر نفسيًا بأنك أقل انشغالًا وأقل توترًا، ونتيجة لذلك، أكثر إنتاجية.

الاحتفال
لنفترض أنك في اجتماع ينتهي مبكرًا، أو أنك أنهيت مهمة قبل الموعد المحدد. عندما تجد بضع دقائق مجانية غير متوقعة، احتفل بها.

وقالت سانتوس إن هذه "القطع الصغيرة" من الحرية تسمى "قصاصات الوقت" - وهو مصطلح صاغته الكاتبة بريجيد شولت - واستخدامها بشكل متعمد يمكن أن يجعلك أكثر سعادة.

واقترحت أنه بدلاً من البحث عن مهمة جديدة أو استخدام هاتفك، استخدم تلك الدقائق الخمس للقيام بشيء يجعلك تشعر بالتحسن. يمكنك الذهاب في نزهة على الأقدام أو التأمل.

أنفق المال عند الحاجة لاستعادة الوقت
العمل الجاد يستنزف الشخص. وأشارت سانتوس إلى أن بعض أفضل الطرق للراحة والتعافي ومكافأة نفسك تكلف المال.

وقالت: إذا كان عليك العمل في وقت متأخر من يوم ما، فلا تشعر بالذنب عند طلب الوجبات السريعة في تلك الليلة. إذا كنت بحاجة إلى بضع دقائق إضافية للاستعداد لحدث ما، ففكر في أخذ سيارة أجرة بدلا من سيارتك أو النقل العام.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع