أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحتلال يفتش منازل في السموع جنوب الخليل 100 مليون دينار حجم مشاريع "صندوق الطاقة" في 9 أعوام ما فرص تساقط الثلوج على الأردن الموسم الحالي؟ %27 معدل البطالة بين اللاجئين السوريين في الأردن ضربة أمريكية جديدة في اليمن استشهاد فتى في كفر نعمة غرب رام الله حزب الله يعلن استشهاد أحد عناصـره أسعار الخضار والفواكه في الأردن السبت 9 من كل 10 أسر لاجئة في الأردن تعاني من الديون ارتفاع ملحوظ بأسعار الذهب في الأردن السبت خلاف جديد بين الصهاينة ! إعلام فلسطيني: هدنة مؤكدة خلال شهر رمضان أجواء لطيفة في أغلب المناطق ودافئة في الأغوار والبحر الميت والعقبة الإنزال المظلي… الشارع الأردني «يريد المزيد» لمواجهة حرب تجويع الغزيين تل أبيب ترفض المشاركة بجولة جديدة للمفاوضات وواشنطن متشائمة القسام تعلن مقتل 7 أسرى نتيجة القصف الإسرائيلي قتيلان في أسوأ حريق تشهده ولاية تكساس بتاريخها مسؤولة أممية تكذب الرواية الإسرائيلية بشأن مجزرة الطحين درجات حرارة قرب الصفر وأمطار متوقعة في المملكة بالصور .. وفاة شخصين إثر حادث تدهور في "طريق الموت" بمأدبا
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك جثة الطفل محمد الزهار .. هل هي دمية كما يصر...

جثة الطفل محمد الزهار.. هل هي دمية كما يصر الاحتلال؟

جثة الطفل محمد الزهار .. هل هي دمية كما يصر الاحتلال؟

04-12-2023 09:55 AM

زاد الاردن الاخباري -

زعمت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية والعديد من الحسابات الأخرى المؤيدة لإسرائيل أن قناة الجزيرة القطرية حاولت "تضليل" الرأي العام الدولي من خلال نشر صورة "دمية" على أنها طفل فلسطيني استشهد في غارة جوية إسرائيلية فور انتهاء الهدنة الإنسانية بين حماس وإسرائيل.

ونشرت الصحيفة الإسرائيلية في الأول من ديسمبر مقالًا بعنوان: "الجزيرة تنشر دمية غير واضحة تدعي أنها طفل فلسطيني ميت"، في إشارة إلى الرضيع الفلسطيني محمد هاني الزهار ذي الخمسة أشهر، والذي استشهد باستهداف الاحتلال لمنزله في منطقة المغراقة في قطاع غزة يوم الجمعة.

كما غردت: "وكالة الأنباء" Visegrád 24 بنفس الادعاء، بالإضافة إلى حساب EndWokeness عبر منصة “إكس”، حيث يتابعه الملايين هناك، وغرد قائلًا: “نشر شون كينغ للتو مقطع فيديو لرجل في غزة يحمل حفيده الميت. 2.4 مليون مشاهدة و157 ألف إعجاب في 3 ساعات. المشكلة الوحيدة؟ الطفل دمية”.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، إذ نشرت منظمة "غرفة الحرب الإسرائيلية" التي نصبت نفسها لتقصي الحقائق، مقطع فيديو الطفل الشهيد وكتبت عليه: "هذه دمية"، لتسارع الحسابات الصهيونية على تداوله بينهم بهدف مهاجمة الشعب الفلسطيني والقناة القطرية.

منصة إيكاد تكشف الحقيقة

نشرت منصة إيكاد، المعنية بتتبع الحقائق، مقطع فيديو ردت من خلاله على الادعاءات الصهيونة المتداولة بأن قناة الجزيرة تستخدم "دمى" على أنهم جثث ضحايا، وتداولتها حسابات عربية وإسرائيلية.

وذكرت المنصة أن الطفل الذي ظهر في مقطع الفيديو "حقيقي" وليست دمية، كما تم العثور على صورته في موقع getty images جيتي ايماجز للطفل محمد الزهار نقلًا عن وكالة الأناضول، وذكر أن عمره 5 أشهر.

أما سبب ظهور الرضيع بتلك الهيئة الشاحبة، فحسب موقع المكتبة الوطنية للطب national librabry of medicine فإن شحوب الجثمان ناجم عن مرور عدة ساعات.

صحيفة جيروزاليم بوست تعتذر

في اليوم التالي، سارعت الصحيفة الإسرائيلية حذف المقال، بعد ثبوت استشهاد الطفل ونشر صوره ومقاطع مصورة سابقة له.

وقالت في بيان على منصة "إكس": "شاركنا مقالًا يعتمد على مصادر خاطئة. المقالة لم تستوف معاييرنا التحريرية وبالتالي تمت إزالتها".

وقالت: "سنتعامل مع الأمر داخليا لمنع تكرار حوادث مماثلة... نأسف لهذا الحادث".

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها وصف طفل فلسطيني مستشهد بأنه دمية من قبل مستخدمين مؤيدين لإسرائيل خلال الحرب المستمرة. وفي 14 أكتوبر/تشرين الأول، زعمت إسرائيل أن حماس كانت تحاول خداع الجمهور من خلال تقديم دمية على أنها طفل فلسطيني مقتول.











تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع