أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ولي العهد: التغير المناخي يعد من أهم تحديات العصر التي لا تلقى الاهتمام المطلوب افتتاح فرع لجويل بإربد دون التزام بالتباعد الأردن يتجاوز 850 الف إصابة بكورونا مديرية الأمن العام تحتفل بذكرى المولد النبوي أول تعليق من مصر على أحداث السودان قطر تتعاقد مع بيكهام ليصبح وجها لكأس العالم 2022 إسرائيل تلغي تحذيرا بالسفر إلى المغرب بحث تذليل الصعوبات أمام التجارة الأردنية اليونانية العثور على جثة ثلاثينية والأمن يحقق 148 مليون دولار حجم التجارة مع أوكرانيا خلال 9 أشهر الإفتاء تحدد نصاب الزيتون الذي تجب فيه الزكاة الأشغال: البدء بتنفيذ مشروع إعادة تأهيل طريق السلط - العارضة مائة مختص يدعون منظمة الصحة العالمية إلى إعادة النظر بشأن موقفها تجاه الحد من أضرار التبغ الاتحاد الأوروبي يطالب إسرائيل بوقف بناء المستوطنات الأردن يدعو الأطراف السودانية إلى احتواء الأوضاع التعليم العالي تعلن عن آخر موعد لتسديد رسوم المعيدين المقبولين نصائح تساعدك على الالتزام بحمية “البحر المتوسط” من هم قادة السودان الجدد؟ رفض استئناف الفيصلي بشأن الرخصة الآسيوية “تأديبية الكرة” تتخذ جملة من العقوبات
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام مستشفيات بلا ادارة وادارة بلا مسشتفيات

مستشفيات بلا ادارة وادارة بلا مسشتفيات

07-09-2011 12:04 AM

مستشفيات بلا إدارة وإدارة بلا إرادة ""!!!

التقرير المعزز بالصور الذي نشرته إحدى الصحف الالكترونية "سرايا" يوم 6/9/2011 عن حالة مستشفى الكرك الحكومي يعيدنا إلى سؤال طرح أكثر من مرة وهو من يدير المستشفى الطبيب أم الإداري !!!! " يبدو أن الطاسة ضايعة" تقليديا وتاريخيا كل مستشفياتنا تدار بطبيب وهو غير متفرغ للأعمال الإدارية سوى البروتوكولية المظهرية منها . إذا كانت هذه حقيقة ترسخت في أذهان القائمين على وزارة الصحة والأجهزة الصحية العامة والخاصة فان مثل تلك الصور الذي أبرزها الموقع الالكتروني المذكور ستتكرر في أكثر من مستشفى هذا إذا لم تكن موجودة أصلا ولم يصلها الإعلام بعد .. !!! نحن هنا نفتخر بمستشفياتنا أمام الآخرين ولكن وجود مثل ما نشر أمرا يسئ لجهود المخلصين الغيورين على هذا الوطن ونوجز ما نقول بما يلي : أول خطاء في نظامنا الصحي هو أن رأس الإدارة في المستشفى هو طبيب وجل أطبائنا مع احترامنا لهم ليس لديهم حس إداري لعدة أسباب منها تعليمهم واهتماماتهم والنظرة المحدودة للمريض والتركيز على الجانب الطبي !!! وكل طبيب مارس الإدارة فهو إما فاشل إداريا أو فاشل طبيا وهذه حقيقة لا تحتاج إلى إثبات!! المستشفيات الحديثة في العالم لا تدار بواسطة أطباء "باستثناء العسكرية منها" وإنما بإداريين متخصصين في مجال تخصص إدارة مستشفيات وللأسف هذا التخصص مهمش لدينا لعدة اساب ومازالت جامعاتنا تحبوا في هذا التخصص " لان سيرة وتاريخ عنترة والجاهلية أجدى بالدراسة من علم يفيد الوطن. الخطاء الأخر هو أن قانون العمل الذي اعد ليطبق على ورش وعمال البناء هو ما يطبق على العاملين في المستشفيات والقانون أصلا في" قمة التخلف " رغم المحاولة التجميلية التي تمت قبل شهور" واتحدي أن يجد أي شخص عبارة في هذا القانون تشير إلى العمل الصحي. فما يطبق على ورش البناء يطبق على المستشفيات !!!  دور إداريو المستشفيات يتركز على الأمور البروتوكولية وهم أصلا فاقدو القدرة على الإدارة لا ن" إدارتهم وإرادتهم "سلبتا لصالح مدير المستشفى غير المتفرغ للعمل الإداري أصلا ومما يسمى بإداريي المستشفيات يائسون ومحبطون وعليه فان " الطاسة الإدارية" ضائعة بين الطبيب المدير والإداري البائس"!!! والمريض هو من يعاني ويشتكي ولا من يسمع أو يستجيب !!! بالتأكيد أن هناك فجوة بين إدارة المستشفى المهيمن عليها الأطباء وبين إداريو المستشفيات "إن صحة التسمية" وهذا أمر يهدد سلامة البنيان الإداري لأي مستشفى!!! إذا أخذنا حالة المستشفى مدار التقرير فلن تستطيع أي جهة أن تحدد المسؤولية لان الطبيب والإداري سيتبادلان إلقاء المسؤولية كل على الطرف الأخر!!! وتنتهي الأمور بتشكيل لجنة لاحياه فيها ومنضبطة على ساعة "بج بن لا تقدم ولا تؤخر" ولكن في النهاية فان الإداري هو من يتحمل الوزر!!!ما نود أن نؤكد عليه : - انه من الضرورة تغير إستراتيجية إدارة المستشفيات لتكون بيد الإداريين فمصدر الفشل لمعظم مستشفياتنا هو إدارتها بواسطة أطباء !!! - وضع قانون خاص للعمل في المستشفيات وقد طرحنا هذا الموضوع أكثر من مرة !!! - إخراج مشروع قانون المسائلة الطبية من إدراج نقابة الأطباء أو وزارة الصحة "هذا إن تم العثور عليه " وقد يتطلب الأمر الاستعانة بالبحث الجنائي!!! - ضرورة إيجاد إدارة أو قسم يقوم بمهام إدارة المخاطر Risk Management وهو ما لا يتوفر في مستشفياتنا!!! ولا ندري ما هي مهمة إدارة المستشفيات في وزارة الصحة !!!! - لا نعرف رأي القائمين على الاعتمادية متى سيمنحون هذا المستشفى الاعتمادية الدولية طالما أنهم يتقاضون رواتب خيالية !! كما منحوا مستشفي اعتمادية "الذباب" ؟لابد من إجراءات " بحق المقصرين" وهذا يتم أصلا في الديمقراطيات العريقة فكيف بنا !!!عندما تكون مستشفياتنا بلا إدارة وادارت المستشفيات بلا ارداة نبداء بتحسس رؤوسنا وفق الله الجميع!!!

دكتور خضر الصيفي / اختصاصي إدارة مستشفيات / khader.saifi@yahoo.com





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع