أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مياه الأعيان تُناقش آليات سير مشاريع القطاع الاحتلال يحاصر مستشفى العودة في شمال غزة غزة: رصيد الأدوية والمستلزمات الطبية صفر البلقاء التطبيقية تشارك الجيش في إنزال المساعدات على غزه- صور مصدر يكشف موعد انطلاق أولى قوافل الحجاج الأردنيين إسرائيليون متطرفون يعتدون على شاحنات تنقل مساعدات لغزة الأراضي تطلق خدمة تقديم طلبات البيع إلكترونياً في الزرقاء واربد الأردن بالمرتبة الثانية عربياً بتكلفة سعر الديزل بورصة عمان تغلق تداولاتها على انخفاض الصحة: أعداد مراجعي أقسام الطوارئ بسبب الأمراض التحسسية غير مقلقة فصل التيار الكهربائي عن مناطق في بني كنانة غدا “حكومة غزة”: إسرائيل تمنع 690 مريضاً وجريحاً من السفر للعلاج بالخارج الأورومتوسطي يطالب بالضغط على إسرائيل لوقف جريمة التهجير القسري بحق الفلسطينيين وزير الخارجية: الاتهامات ضد أونروا ثبتت أنها باطلة ومحاولة اغتيالها سياسيا فشلت الاحتلال يمنع دخول 3000 شاحنة مساعدات لغزة رواتب متقاعدي الضمان الاجتماعي الخميس الصناعة والتجارة : لهذا السبب ارتفعت أسعار الليمون في الأسواق القبض على 145 متهما بارتكاب 103 جرائم قتل العام الماضي الخبير ابو زيد: المقاومة في شمال غزة نجحت في جر الاحتلال الى عملية استنزاف طويلة حماس لا تزال قادرة على إنتاج الأسلحة
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك سبعينية تدمر حياة ثلاثيني عقاباً على الانفصال

سبعينية تدمر حياة ثلاثيني عقاباً على الانفصال

سبعينية تدمر حياة ثلاثيني عقاباً على الانفصال

20-03-2023 07:15 PM

زاد الاردن الاخباري -

تحوّلت حياة عارض أزياء أمريكي إلى مأساة، بسبب خطأ كبير ارتكبه في حياته وهو مواعدته امرأة سبعينية تتمتع بنفوذ كبير، فبدلاً من أن يتمتع بحياة فاخرة كان يحلم بها، وجد نفسه ضحية "انتقامها" لأنه قرر الانفصال عنها، ويطالب بـ 1.8 مليون دولار تعويضات عن الضرر الذي ألحق به بسبب هذه العلاقة.

وفي تفاصيل القصة، لم يتوصل عارض الأزياء تريفور داتش شابيرو (34 عاماً) لنتيجة حتى اليوم رغم فتحه دعوى قضائية منذ 3 أعوام ضد حبيبته السابقة ترودي جاكوبسون (70 عاماً)، بتهمة تدمير سمعته وحياته، وفقاً لتقرير مفصل نشرته اليوم صحيفة "ديلي ميل" البريطانية لتسليط الضوء على هذه القضية.

وكان شابيرو قد ادّعى عام 2021 على جاكوبسون مطالباً بتعويضات مالية تصل إلى 1.8 مليون دولار، نتيجة ما ألحقته به من ضرر عملي ونفسي واجتماعي، لأنه رفض مواصلة علاقته معها.



** حياة فاخرة

ووفقاً لأوراق المحكمة، التي ألقت الصحيفة نظرة عليها، كان شابيرو قد تعرف على جاكوبسون، عبر موقع لتوظيف رجال أمن شخصيين (بادي غاردز)، عبر الإنترنت. ومن خلال تواصلهما عبر هذا الموقع تطورت علاقتهما إلى أن أصبحت نوعاً من المواعدة، رغم أن جاكوبسون متزوجة، من جون جاكوبسون منذ 40 عاماً، دون أن يعرف تريفور "حسب ادعائه".

ورافق شابيرو جاكوبسون في رحلات غريبة ومطاعم فاخرة، وأهدته ملابس فخمة، مقابل إبقائها سعيدة، لكن عندما شعر بأن الأمور تذهب إلى علاقة أكثر عمقاً، قرر إنهاء العلاقة، الأمر الذي لم يرق لها، وهدّدته بأنها لن تسمح له بالرحيل.



** سبب الانفصال

وأوضح شابيرو – حسب أوراق القضية – أن سبب انفصاله عن جاكوبسون هو اكتشافه أنها مالكة موقع التوظيف، لكن هذا الموقع يضم مجموعة من المحققين الخاصين، الذين يقومون بتعقب المنضمين إلى الموقع، وبدلاً من المساعدة، يتسببون بتدمير حياتهم، والتشهير بهم، حتى أن الكثيرين أيدوا كلامه ومنهم من أكد أن زواجه تعرض للتدمير، بسبب جاكوبسون وموقعها.



مضمون الدعوى

وفي الدعوى القضائية – اعتبر تريفور أن فريقاً من المحققين الخاصين حاكوا مؤامرة مُحكمة بطلب من ترودي لتدمير سمعة تريفور على الإنترنت ومطاردته ومضايقته، ما أسفر عن تشويه سمعته، بوصفه كلص، مرتكب اعتداء ومجرم، ما أدى إلى الإضرار بعلاقاته التجارية، وتعطيل آفاق أعماله المستقبلية، إضافة إلى اضطرابات عاطفية، لدرجة أنه احتاج إلى مساعدة معالج نفسي لتجاوز الأمر.

ووفقاً لسجلات المحكمة أيضاً، ذكر تريفور أنّه في مارس (آذار) 2021، تلقى ملفاً مجهول المصدر، يحتوي على صور له مع صديقته الجديدة، إلى جانب معلوماته الشخصية، بما في ذلك رقم الضمان الاجتماعي الخاص به، فسارع إلى الاستفسار من ترودي إن كانت السبب في ذلك إلا أنها صدته وامتنعت عن الحديث.



** اللجوء إلى زوج السبعينية

أرفق تريفور صوراً عن ملصقات أقدم تابعون لجاكوبسون على نشرها عبر الإنترنت أو في الطرقات، عن اتهامه وصديقته الجديدة، بالإتجار بالبشر، مع إرفاق رقم خط ساخن للتبليغ عنهما.

وذكر تريفو أنّه في يناير (كانون الثاني) 2023، اتصل بزوج ترودي، جون، في نداء يائس للمساعدة، وطلب منه مساعدته للتخلص منها، بعدما اكتشف أنها متزوجة، دون أن ينفي أنها ساعدته مالياً كثيراً، موضحاً أن غالبية مشاكلهما كانت بسبب شعورها بالحاجة إلى السيطرة عليه، وناشده إبعادها عنه، ووضع حد لها، لأن فريق محققيها دمر حياته.



المحاكمة مستمرة

وفيما لا تزال الدعوى تدور في أروقة المحاكم، لفتت "ديلي ميل" إلى أنها حاولت الاتصال بالسبعينية، للتعقيب على الدعوى، لكنها امتنعت، ووصفت الدعوى بالهراء، كما وصفت شابيرو بالانتهازي الذي يحاول الاستفادة من موقعها الخاص.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع