أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
"الغذاء والدواء": مواطنون ضحية مواقع إلكترونية تروج لمنتجات غير المرخصة ديوان الخدمة يكشف تفاصيل تعيين نجل نائب أردني ضمن الاستثناءات مجلس الوزراء يقرر عدم التجديد لأمين عام وزارة الثقافة هزاع البراري ألمانيا والولايات المتحدة تصدرتا مانحي خطة استجابة الأردن للأزمة السورية 9 مليون متر3 مياه دخلت السدود في 24 ساعة وارتفاع التخزين إلى 113.5 مليونا مرصد الزلازل الأردني: الحديث عن مواعيد مفترضة لحدوث زلازل غير علمي رئيس الوزراء العراقي يستقبل الشمالي المساعدات الأردنية تصل تركيا - صور توقعات صادمة لحصيلة ضحايا زلزال تركيا وسوريا قطر: 1.5 مليار دولار تحويلات الأردنيين في 5 أعوام بايدن: لم أحسم الترشح لولاية رئاسية ثانية " التعليمات " حين تلغي التدرج التشريعي .. استثناءات التعيين نموذجا اسـتقرار أسـعار الذهب في الأردن دهس شخص قبل دوار المدينة الطبية في عمّان الأشغال: جميع الطرق في الأردن سالكة ولا إغلاقات الحكومة تقترض 200 مليون دينار من السوق المحلية بالأسماء .. مدعوون للتعيين والمقابلات الشخصية تراجع الطلب على الخبز خلال المنخفض (المزارعين الأردنيين) يطالب بتأجيل أقساط القروض الأردن يسجل اعلى حمل كهربائي في تاريخه أمس
الصفحة الرئيسية أردنيات خبير عسكري أردني يحلل أهداف تفجير اسطنبول

خبير عسكري أردني يحلل أهداف تفجير اسطنبول

خبير عسكري أردني يحلل أهداف تفجير اسطنبول

13-11-2022 08:18 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال المحلل العسكري الاردني الدكتور غازي الطيب، إن التفجير الانتحاري في شارع الاستقلال بمدينة إسطنبول التركية اليوم الأحد، لم يستهدف جهات أمنية بل استهدف الشعب التركي، ووقع في منطقة حيوية جدا . وأصاب وقتل المدنيين الأبرياء.
وحول الأطراف التي تحوم حولها الشكوك في الانفجار أشار الطيب في تصريح خاص لـ"خبرني" إلى أن الأصابع تتجه نحو حزب العمال الكردستاني الذي يقاتل بلا هوادة و تضرر من العمليات الأمنية التي أجرتها القوات التركية في جنوب شرق تركيا.
وأوضح الطيب أن الهدف الأول من ضرب منطقة حيوية كميدان تقسيم هو شل القطاع السياحي سيّما أن تركيا تعتمد عليه بشكل كبير ويشكل رافدا كبيرا للاقتصاد التركي.
وكشف الطيب أن توقيت الانفجار جاء في وقت نسي فيه الشعب التركي الانفجارات الماضية التي حدثت في عموم إسطنبول وهو محاولة لإفساد التقارب بين الحزب الحاكم (العدالة والتنمية) وبين حزب الشعوب الديمقراطي ذي الخلفية الكردية.
ولفت الطيب إلى أن حزب العمال الكردستاني لن يصدر أي بيان يعلن فيه تبنيه للانفجار، لأن ذلك يضره دوليا أكثر مما ينفعه، لافتا إلى أن الدولة التركية في حال اتهمت أطرافا معينة فستكون صائبة كون استخباراتها قوية جدا.
واختتم حديثه قائلا:"التفجير لن يعيد حسابات الدولة التركية لأنهم يسيرون وفق استرتيجية معينة ثابتة ومتزنة ومن منبع قوة، وسيواجه هذا العمل بالشجب من معظم دول العالم حتى الدول التي لا تربطها صداقة مع تركيا"








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع