أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إسرائيل ترد على قناة الجزيرة الفيصلي والوحدات يؤكدان ضرورة التركيز على نبذ خطاب الكراهية الملكة رانيا لأسود الأطلس: فرحتونا المغرب تكتب التاريخ بهزيمة إسبانيا وتتأهل لدور الثمانية روسيا وأوكرانيا تتبادلان 120 من أسرى الحرب “الضمان” تكشف عن أعداد المؤمّن عليهم والمتقاعدين الشريدة: الانتهاء من المدينة الجديدة في 2033 مدير الأمن العام يدعو إلى نشر الوعي البيئي والسياحي العبداللات: الحكومة رفعت مخصصات مجالس المحافظات للنقص الحاد في المحروقات .. عطلة رسمية في سوريا الأحد القادم والذي يليه السفير الأمريكي: ملتزمون بدعم النمو الاقتصادي للأردن 40 مليون يورو لدعم الاقتصاد الأخضر في الأردن اعتقال 18 مثليا بأوضاع منافية للحشمة بالكويت العرموطي للخصاونة: تنفقون على السيارات الحكومية كأننا بدولة نفطية تعديل أجور نقل البضائع ورفع سعر الشحن بدءا من الأربعاء أورنج الأردن راعي الاتصالات لملتقى المهندسين الشباب العرب 2022 التكسي الاصفر يلتحق بإضراب النقل غدا ولي العهد يترأس اجتماعا لمتابعة خطة عمل قطاع السياحة رصد 12 حالة انتحال مهنة طبيب اسنان بالاردن بدء امتحانات الشامل النظرية الأربعاء
الصفحة الرئيسية أردنيات العمري: مناهجنا تحاكي نظيرتها العالمية في...

العمري: مناهجنا تحاكي نظيرتها العالمية في التحليل والتفكير والتأمل

العمري: مناهجنا تحاكي نظيرتها العالمية في التحليل والتفكير والتأمل

01-10-2022 05:47 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال مدير إدارة المناهج في وزارة التربية والتعليم صالح العمري، إن تطوير المناهج يتوجب أن تتوافق مع حاجات المجتمع.

وأضاف العمري أن المنهج الدراسي لا يعد الطالب للحياة الجامعية فحسب، بل يعده للحياة بصورة عامة.

ولفت إلى أن فكر تطوير المناهج بدأ منذ عام 1987 على ضوء مخرجات مؤتمر التطوير التربوي الأول، "لو طبقت مخرجاته كنا الآن بأفضل حال".

وبين، أن عملية التطوير منذ عام 1987 لغاية عام 2002 كانت تتسم بالجزئية، ولكن انتظمت العملية بعد ذلك منذ الاعتماد على الاقتصاد القائم على المعرفة.

وأوضح أن العملية باتت الآن كل (4-5) سنوات تجري على المناهج، بحسب المستجدات والعوامل التي يتوجب توفرها في المناهج، لافتا إلى أن العالم الآن يتحدث عن مناهج رشيقة تشجع الطلبة على التفكير.

ونوه إلى أن المركز الوطني لتطوير المناهج يقوم بتطوير المناهج بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، أي أن عملية بناء المنهج يكون بالشراكة ما بين الوزارة والمركز.

وقال إن المناهج الأردنية بدأت تحاكي المناهج العالمية من ناحية التركيز على عمليات التفكير والتأمل والتحليل أكثر من الجانب المعرفي الذي لا ننكر أهميته.

وأضاف، أن المنهج يعد مجموعة من الخبرات التي توفرها المدرسة سواء داخلها أو خارجها بهدف النمو الشامل المتعلم، بينما الكتاب يعتبر أدوات تنفيذ المنهج.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع