أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ارتفاع قليل على الحرارة الإثنين %88 ارتفاع الطرود البريدية خلال 9 أشهر خبيرة لقاحات تحذر: الوباء القادم سيكون أشد فتكا نواب: الحكومة مسؤولة عن تطورات الوضع الوبائي في المدارس ونرفض العودة للتعليم عن بعد - فيديو 3 قرارت من مجلس الوزراء (تفاصيل) الحاج توفيق يطالب بتخفيض الرسوم والضرائب: سلع تباع بأقل من بلد المنشأ الحصول على بطاقة تقديم الخدمة من الضمان الإجتماعي(رابط) هل سجل في الاردن اصابات بمتحور اوميكرون .. الاوبئة : لا نستبعد معنيون: تطبيق أمر الدفاع 35 يعزز تحصين البيئة الصحية حماية للوطن والمواطن نتائج فحوصات كورونا في عجلون عالقة منذ اسبوع الأردن يقترب من الوصول إلى مليون إصابة كورونا تراكمية البلبيسي : ناقوس الخطر يدق وعلينا تشديد الرقابة توصيات جديدة مرتقبة من وزارة الصحة بالأسماء .. مراكز التطعيم ضد كورونا ليوم الاثنين رواتب 43% من متقاعدي الضمان اقل من 300 دينار المجالي للخرابشة : اترك عنك الزراعة وتحدياتها النسور : الاوبئة تدرس قوة المتحور الجديد أوميكرون اتحاد الكرة يخصم مستحقات الوحدات القطاطشة: اداء الخصاونة السياسي مصيبة على الدولة تأكد غياب 4 لاعبين أردنيين عن مواجهة فلسطين
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة اسميك يوضح حول دعوته توحيد الأردن وفلسطين

اسميك يوضح حول دعوته توحيد الأردن وفلسطين

اسميك يوضح حول دعوته توحيد الأردن وفلسطين

18-10-2021 08:57 PM

زاد الاردن الاخباري -

أوضح رجل الأعمال الأردني حسن اسميك حول مقترحه توحيد الأردن وفلسطين، بأنه جاء انطلاقاً من حرصه على ما تبقى من الأراضي الفلسطينية التي تقضمها وتبتلعها المستوطنات الإسرائيلية دائمة التوسع وفي كل يوم.

جاء توضيح اسميك بعد الرد الذي نشرته الكاتبة الفلسطينية سهى الجندي في ميدل إيست أونلاين، والذي اعتبرت فيه مقترح اسميك مثاليا لكنه غير قابل للتطبيق.

وقال اسميك إن الكاتبة استطاعت بحكمتها وبراعة الكاتب المحترف، إدراك الغاية والهدف من المقال، وبعيداً عن الجعجعة غير المسؤولة والكلام الفارغ وبعض المنشورات المسيئة التي صدرت عن البعض.

وبين أنه دعا للضم في الوقت الذي يسود العالم فوضى غير مسبوقة، والعالم العربي يعيش بشكل خاص حالة من التشرذم والتفكك والجوع والمؤامرات، "وضمنه السلطة الفلسطينية التي ينخرها الفساد والتحكم برقاب الشعب الفلسطيني منذ أمد طويل، ناهيك عن القتل -نزار بنات وغيره- والتقاتل والتشرذم والتخوين بين فتح وحماس والجهاد، والخلافات التي تعزز الانقسامات، إضافة إلى تحكم القوى الخارجية بقراراتها، وعلمي اليقيني أن صيرورة التاريخ في تقدّم دائم ولا ترحم من يتخلف عنها".

وأضاف، "وانطلاقاً من كل هذه المأساة، تساءلت إلى متى سيبقى الشعب الفلسطيني يعيش العذابات ويبقى مقهوراً؟ فكان جوابي أنه لا بد من إنهاء الحرب بالطريقة التي عرضتها في مقالي (وحّدوا الأردن وفلسطين) ليعيش الشعبين الأردني والفلسطيني بسلام وأمان. ولأن الجميع يعلم أن كل القوى في العالم تؤيد إسرائيل وتقف إلى جانبها! لذا كفى متاجرة بالقضية الفلسطينية لمئة عام أخرى قادمة!"

وختم اسميك منشوره في فيسبوك قائلا: "ليعمّ السلام على هذا الشعب، وعلى المنطقة، ولنسعى حقاً إلى تحقيق التنمية والازدهار والاستقرار".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع