أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
شركس : الأطفال معرضون للإصابة بمتحور دلتا الخلايلة: فرشنا الأقصى بسجاد مقاوم للحريق بدء الحملة الشتوية على المركبات الإثنين وزير العمل يوجه بتذليل المعيقات الإفراج عن صاحب أسبقيات بشرط التزامه بالصلاة القطاطشة: إنهيار بالحضور السياسي لرئيس الوزراء محامية: أوجه خلل بشكوى الخصاونة ضد الزعبي أول طائرة إسرائيلية تهبط في السعودية نواب يناقشون الوضع الوبائي في مدارس الأردن مراكز إعطاء لقاحات كورونا ليوم الأربعاء الحرارة دون معدلاتها الأربعاء البدور يكتب : 3 أشهر في "الديوان الملكي" ملف تلوّث بعض المواد الأساسية بالمُسرطنات يتدحرج بسرعة أكبر في الأردن ترجيحات بارتفاع غير مسبوق على أسعار المحروقات في الأردن العقاد: لا أسمح أن نبقى الشماعة التي يُعلق عليها سبب ارتفاع الأسعار عمرو: ندرس الانظمة والقوانين لإيجاد قانون استثمار شمولي محافظ البلقاء يفرج عن موقوف إداريا شريطة إلتزامه بالصلاة في المسجد تغريدة مثيرة للقطاطشة :”حكومة الخصاونة اوصلت كافة القطاعات الى حالة الإنهيار” مسؤولة في وزارة الصحة ترى أن عدد حالات الانتحار في الأردن يفوق المعلن عنه المقبولون ببرنامج الدراسات العليا بجامعة الحسين - اسماء
الصفحة الرئيسية عربي و دولي المكسيك تطالب دعما من إسرائيل

المكسيك تطالب دعما من إسرائيل

المكسيك تطالب دعما من إسرائيل

25-09-2021 09:30 PM

زاد الاردن الاخباري -

أفادت "رويترز" نقلا عن مسؤول مكسيكي كبير "بأن المكسيك بعثت برسالة إلى إسرائيل تطالبها بتسهيل تسليم مسؤول كبير سابق كان مسؤولا عن تحقيق مثير للجدل عن اختفاء 43 طالبا قبل 7 أعوام".


ونقلت "رويترز" عن مسؤولين بالحكومة المكسيكية قولهم إن "توماس زيرون، الرئيس السابق لوكالة التحقيقات الجنائية المكسيكية، ذهب إلى إسرائيل العام الماضي لتجنب تدقيق في أسلوب إدارته للتحقيق المتعلق باختفاء الطلاب"، حيث اتهمت السلطات المكسيكية وأقارب الشبان المفقودين، زيرون، باختلاق أدلة تدعم رواية الحكومة السابقة لملابسات اختفاء الطلاب في 26 سبتمبر 2014، فيما نفى زيرون من قبل تلك الادعاءات.

هذا ودعا أليخاندرو إنثيناس، نائب وزير الداخلية المكسيكي، رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إلى مساعدتهم، وقال: "الرئيس بعث برسالة تطلب دعم إسرائيل وتعاونها وتعجيل عملية تسليم زيرون".

تجدر الإشارة إلى أن عددا من الطلاب كان قد فقد في مدينة إيجوالا بجنوب غرب البلاد، فيما أشارت الحكومة إلى أن "عناصر فاسدة من الشرطة خطفت الطلاب بالتعاون مع عصابة مخدرات بالمنطقة".

كما أفادت الحكومة المكسيكية السابقة بأن "العصابة قتلت الطلاب اعتقادا منها بأن بعضهم كانوا يعملون لصالح عصابة منافسة، وأنها أحرقت جثامينهم وألقت بالرفات في أحد الأنهار"، فيما لم يتسن التحقق سوى من رفات اثنين من المفقودين.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع