أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بشرى سارة بشأن التطعيم المزدوج بأسترازينيكا وفايزر الملك يطمئن هاتفيا على صحة أمير الكويت 3 موظفين في الجمارك يحصلون على جائزة الموظف المثالي (صور) السفيرة الأوكرانية: ندعم مواقف الأردن المختلفة الإحصاءات: 22.3% ارتفاع الصادرات الوطنية الحكومة تنفي مزاعم حول اعتماد التعليم عن بعد للعام الدراسي الجديد الادارية العليا تؤيد قراراً بتغيير قيد الديانة لمواطن من الإسلام إلى دين آخر إعطاء نحو 96 ألف جرعة لقاح خلال يوم بالأردن الصفدي ينقل رسالة من الملك للسيسي الأمانة: هذه حقيقة "كوب الماء وحبة الشوكولاته" لمستخدمي الباص السريع الصناعة والتجارة: مخالفة 2378 منشأة و1055 فردا منذ حزيران وزير أسبق: عودوا إلى قانون انتخاب 1989 "ويخلف عليكوا" العين المجالي يؤكد قوة الدولة وقدرتها على التقدم نحو المئوية الثانية تسجيل 8 وفيات و 1131 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن التحقيق بشبهة دهس متعمد أنهى حياة مواطن بعد مشاجرة في عمّان وزير الداخلية يوعز بمتابعة ‏زيادة حالات الغرق في البرك المائية ترجيح اجراء الانتخابات البلدية واللامركزية في هذا التاريخ الهواري يسأل نواباً عن أطباء صدرية لشراء خدماتهم الأشغال المؤقته لموظفين في وزارة الأشغال ودائرة الضريبة وشركة الكهرباء الوطنية بقضايا فساد الهواري: منحنا المطعوم لـ 50% من كبار السن
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الجيش الفلبيني يقتل "قاطع الرؤوس" في...

الجيش الفلبيني يقتل "قاطع الرؤوس" في جماعة "ابو سياف"

الجيش الفلبيني يقتل "قاطع الرؤوس" في جماعة "ابو سياف"

14-06-2021 03:25 AM

زاد الاردن الاخباري -

قتلت قوات فلبينية أربعة مسلحين من جماعة "أبو سياف" في معركة بالأسلحة النارية، الأحد، بجنوب البلاد، بينهم قائد متهم بقطع الرؤوس وانتحاري محتمل، بحسب مسؤولين عسكريين.

كانت قوات الجيش مدعومة بالشرطة تنفذ أمر اعتقال للقبض على إنجام يادا في منزله بعد منتصف الليل في قرية آلات ببلدة جولو في مقاطعة سولو، عندما فتح هو ورجاله النار.

أدى ذلك إلى اندلاع معركة بالأسلحة النارية أسفرت عن مقتل المسلحين، وفقا للقائد العسكري الإقليمي كورليتو فينلوان.

وكان الجيش قد اتهم يادا بالتورط في عمليات خطف فلبينيين وأجانب من أجل الفدية من بينهم ثمانية صيادين إندونيسيين اختطفوا في البحر قبالة ماليزيا في أوائل عام 2020 ونقلوا إلى جنوب الفلبين.

تم إطلاق سراح ثلاثة إندونيسيين، وقتل أحدهم أثناء محاولته الهرب، وأنقذت القوات الفلبينية الأربعة الآخرين في مارس.

بدوره، قال القائد العسكري وليام جونزاليس عن يادا "كان معروفا بأنه عنيف للغاية، حيث قطع رؤوس المدنيين الأبرياء المأسورين ورجال الأمن على حد سواء".

كما ارتبط يادا بعمليات خطف جرت عام 2015 لأربعة أشخاص، من بينهم سائحان كنديان.

تم قطع رأسي الكنديين بشكل منفصل على يد خاطفيهم من جماعة "أبو سياف"، ومنهم مجير يادا شقيق إنجام، بعد انقضاء مهلة دفع الفدية، حسبما قال ضابط بالجيش.

المقاتل الآخر من جماعة "أبو سياف" الذي قتل في عملية الأحد، هو عبد العال سوادجان، صانع القنابل والمفجر الانتحاري المحتمل، وفقا لما ذكره قائد كتيبة مشاة بالجيش.

وسوادجان هو الأخ الأصغر لقائد جماعة "أبو سياف" موندي سوادجان، المشتبه به الرئيسي في عدد من الهجمات الانتحارية القاتلة في السنوات الأخيرة في سولو، وهي مقاطعة تقطنها أغلبية مسلمة حيث كان المسلحون هدفا لهجمات عسكرية منذ سنوات.

الأخوان سوادجان ينتميان إلى جماعة أبو سياف التي بايع تنظيم داعش.

وذكر الجيش أن ما لا يقل عن 18 مسلحا من جماعة "أبو سياف" قتلوا هذا العام وتم أسر 17 بينما استسلم 86 آخرون في سولو.

وأدرجت الولايات المتحدة والفلبين بشكل منفصل جماعة "أبو سياف" على القائمة السوداء كمنظمة إرهابية بسبب التفجيرات المميتة وعمليات الخطف وقطع الرؤوس.

هذا وضعفت الجماعة الوحشية إلى حد كبير بسبب نكسات المعارك والاستسلام والانقسامات.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع