أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
عطية يسأل الحكومة عن شواغر معلم التربية الإسلامية والد يقتل طفلتيه في معان ذبحاً من الوريد إلى الوريد مراكز التطعيم للجرعة الثانية تشغيل معبر وادي عربة بكامل طاقته في اول آب مستو: لم نبلغ بفقدان طائرة أردنية الاردن يدين مشروع (مركز المدينة) الاسرائيلي البدور : خلال اسبوعين ستتضاعف ارقام اصابات كورونا في الاردن الاوبئة : المواطن " بدلع " وقانون الصحة العامة يتيح الزامية اخذ المطعوم الكاتب أبو طير: ملف الفتنة لم يطرح في زيارة الملك لواشنطن مرصد الزلازل: هزة أرضية بقوة 5ر3 درجة جنوب شرم الشيخ الشواربة : اقترضنا لسداد رواتب موظفي الامانة الأزمات للأردنيين: رشّدوا استهلاك المياه رويترز: تراجع الاستثمار الأجنبي بالأردن 71% توضيح من الأمن حول مداهمة لإحدى المزارع الشواربة: التشغيل الفعلي للباص السريع يحتاج سنتنين ونصف بالصور .. الباص السريع يدهس مواطنا في صويلح الشواربة : اقترضنا لسداد رواتب موظفي الامانة تشغيل كامل مشروع الباص السريع بعد عامين ونصف الشواربة يعلق على دهس الباص السريع لمواطن اجراءات مشددة بحق المخالفين لمسارب الباص السريع
الصفحة الرئيسية عربي و دولي تأجيل "المصالحة الفلسطينية" لما بعد...

تأجيل "المصالحة الفلسطينية" لما بعد انتخابات أمريكا

تأجيل "المصالحة الفلسطينية" لما بعد انتخابات أمريكا

28-10-2020 11:51 PM

زاد الاردن الاخباري -

أكد مصدر فلسطيني، الأربعاء، أن مباحثات المصالحة بين حركتي فتح وحماس تأجلت إلى ما بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وجاء حديث المصدر لـ"عربي21" متزامنا مع تأكيده أن وفد حركة حماس برئاسة صالح العاروري، نائب رئيس الحركة، غادر العاصمة المصرية القاهرة، عقب زيارة بدأها الأحد الماضي ضمن مباحثات بشأن المصالحة الفلسطينية عقدها مع الجانب المصري.

وقال المصدر إن وفد حماس غادر القاهرة دون إجراء لقاء مع وفد حركة فتح، مشيرا إلى أن مباحثات المصالحة بين الجانبين سيجري استئنافها عقب انتهاء الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في 3 تشرين ثاني/ نوفمبر المقبل.

وكان مصدر فلسطيني قد صرح لـ"عربي21" في وقت سابق أن السلطات المصرية رفضت عقد حوار ثنائي بين الحركتين (فتح وحماس) في السفارة الفلسطينية بالقاهرة، تمهيدا لعقد لقاء الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية، وذلك بعدما أبدت مصر موافقة أولية على عقد اللقاء.

واتسمت المباحثات بين حماس والجانب المصري بالإيجابية، وفقا للمصدر الفلسطيني، الذي أوضح أن مصر استعدت لاستضافة اللقاء الثنائي بين الجانبين لكنها اشترطت في ذات الوقت "إجراء مباحثات طويلة للاتفاق على كافة التفاصيل قبل إصدار مرسوم رئاسي بمواعيد عقد الانتخابات الفلسطينية (التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني)".

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح قد صرح في وقت سابق أن حركته وافقت على مخرجات الحوار الثنائي الذي عقد مع حماس في إسطنبول التركية أواخر الشهر الماضي، مشيرا إلى أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ينتظر ردا نهائيا من حماس من أجل إصدار المرسوم الرئاسي بمواعيد الانتخابات.

ونبه المصدر إلى أن المباحثات بين الحركتين تجري في إطار حل نقاط خلافية نشبت مؤخرا بين الجانبين، وأبرزها كان حول موعد عقد انتخابات المجلس الوطني، ففي حين تطرح فتح عقدها بعد إجراء الانتخابات الرئاسية، تطالب حماس بعقدها الرئاسية والمجلس الوطني بالتزامن.

ومن نقاط الخلاف أيضا، مطالبة حماس للسلطة برفع إجراءاتها العقابية ضد قطاع غزة وإعادة رواتب نواب الحركة الأعضاء في المجلس التشريعي الذين قطعت رواتبهم، كبادرة حسن نية من طرف الرئيس محمود عباس واستباقا لأي خطوات عملية على الأرض، وفق ما قاله المصدر الفلسطيني.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع