أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخلايلة : نرفض الإساءة للرسول زوجة نائب سابق تحتجز عاملة منزل تعديل وقت الخروج لصلاة الجمعة لا مصداقية للامتحانات عن بعد 42 ألف إصابة نشطة بكورونا في الأردن الأشغال تعلن الطوارئ المتوسطة الصحة تراجع أسعار علاج كورونا في المستشفيات الخاصة %70 تراجع نشاط قطاع المجوهرات أوباما يتهم ترامب بأنه "أخفق تماماً" في إدارة أزمة كورونا الهياجنة يوضح حول مدة العزل المنزلي الأردن يستعين بمختصي عناية حثيثة من الخارج 13 مليون دينار عطاء جسور البحر الميت الأردن في المرتبة 69 عالميا .. أكثر من 50 ألف إصابة بكورونا منها 42 ألف نشطة تعديلات حكومية جديدة تمنح مجلس الوزراء صلاحية تعيين الوظائف القيادية أمطار رعدية وتحذيرات من تشكل السيول اليوم الحموري يتحدث عن إصابات الكوادر الصحية وتأمين الشركات لفيروس كورونا وقانون الصحة العامة الهياجنة: طلبنا توظيف 100 طبيب لوزارة الصحة .. أردوغان: ماكرون بحاجة لاختبار عقلي .. ورسوم الإساءة للنبي محمد سفالة طبيب أردني في أميركا يقف عند أرقام الاصابات والوفيات بالكورونا في الأردن .. ماذا قال توصية بعزل بلدة الشجرة في الرمثا لارتفاع إصابات كورونا
الصفحة الرئيسية عربي و دولي أوباما ينشر رقم هاتفه الشخصي

أوباما ينشر رقم هاتفه الشخصي

أوباما ينشر رقم هاتفه الشخصي

24-09-2020 06:44 PM

زاد الاردن الاخباري -

قرر الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، اختبار شكل جديد للتواصل مع المواطنين، ونشر رقم هاتفه على صفحته في" فيسبوك"، ودعا إلى كتابة رسائل SMS له.
وذكر أنه يرغب بهذا الشكل معرفة مزاج المواطنين قبيل الانتخابات الرئاسية القادمة.

وقال أوباما: "حسنا، لنجرب شيئا جديدا. إذا كنت في الولايات المتحدة، فارسل لي رسالة نصية على رقم الهاتف 773-365-9687، أريد أن أعرف كيف تسير الأمور، وما هو رأيكم وكيف تخططون للتصويت هذا العام".

ووعد الرئيس الرابع والأربعون للولايات المتحدة، بالتواصل بشكل دوري مع المتابعين وقراءة الرسائل ونشر الأفكار والخواطر.

وتقبل معظم مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، الذين علقوا على منشور أوباما، عرضه بسرور. لكن كان هناك أيضا من يشتبه في لعبة غير نزيهة، في عملية نشر أرقام الهواتف الشخصية واعتبرها محاولة لإجراء استطلاع للرأي العام بهذه الطريقة قبل الانتخابات.

بعد ساعات قليلة، توقف هاتف أوباما عن استقبال رسائل SMS. واعتبر بعض المعلقين أن الرئيس السابق، جمع بالفعل كل المعلومات الضرورية. على الرغم من أنه من المحتمل جدا أن شركة الهاتف، لم تتمكن من التعامل مع هذا الكم الكبير من الاتصالات، في غضون ساعات قليلة أكثر من 20 ألف تعليق.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع