أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
سوق تجاري في مطار الملكة علياء يوفر 500 فرصة عمل – تفاصيل 6.5 مليون دولار لتعزيز إدارة الإصلاح بالأردن اتفاق منصف يعيد الهدوء إلى الرمثا .. تفاصيل النائب الحباشنة: أحداث الرمثا…الدروس والعبر المستفادة: من يتمادى على الشعب سيدفع الثمن غالياً ناشطون: من الذي تحمل كلفة الالعاب النارية الباهظة التي استخدمت في احداث الرمثا الأخيرة ضد الأجهزة الأمنية؟! الاجتماع الأمني الحكومي: “فئة محدودة” في الرمثا تطاولت على هيبة الدولة القادري: ارتفاع حالات التسمم في جرش الى 71 إحالة موظف في وزارة العمل الى هيئة النزاهة وفاة سيدة وإصابة متوسطة بحادث تدهور في المزار الشمالي الشونه الشمالية .. الاعتداء على ممرض بأداة حادة في طوارئ مستشفى معاذ بن جبل اجتماع حكومي أمني عالي المستوى لمتابعة الأوضاع في الرمثا عطلة رسمية السبت المقبل بمناسبة رأس السنة الهجريّة توقيف الكاتبين عباسي وحجازين على خلفية شكوى جرائم إلكترونية القدومي: البطاقات المدفوعة مسبقا خطر يداهم مهنة "الأسنان قرار مرتقب يقونن أوضاع العمالة المهاجرة ذبحتونا في بيان تفصيلي: أقل معدل سيتم قبوله على التنافس في كليات الطب 99% اعتصام على دوار الرمثا للمطالبة بالإفراج عن معتقلين السعود يطالب بالتحقيق مع نائب يبتز رجال اعمال ومستثمرين إدارة السير تضبط مسبح متنقل للأطفال في اربد الخوالدة: يا لك من وطن كبير
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك في جريمة وصفت بالأروع .. أسترالي يحقق حلمه...

في جريمة وصفت بالأروع.. أسترالي يحقق حلمه بقتله عائلته!

في جريمة وصفت بالأروع .. أسترالي يحقق حلمه بقتله عائلته!

21-07-2019 02:41 AM

زاد الاردن الاخباري -

في حادثة غريبة من نوعها قام رجل أسترالي بقتل عائلته بالكامل من اجل تقيق حلمه وهو ان يصبح سفاحًا، وتنفيذًا لهذا الحلم قرر انتوني روبرت هارفي طعن بناته الثلاث وهن نائمات مع والدتهن. ولم يتوقف الأمر هنا فعندما قدمت والدة زوجته لزيارتهم رحب بها انتوني وأدخلها المنزل ثم طعنها هي الأخرى وألحقها بابنتها وحفيداتها.

وأصدرت المحكمة في أستراليا حكمها يوم امس في الجريمة التي وصفوها بالأروع بعد مرور عامين عليها، حيث حكم على أنتوني بالسجن لمدة 25 عامًا بسبب قتله زوجته مارا هارفي 41 عامًا والتوأم بياتريكس وأيس والتين كانتا تبلغين العامين من عمرهما وقت الجريمة، وطفلة ثالثة بالإضافة للجدة بيرفلي كوين 74 عامًا.

وبحسب للصحف الإسترالية فإن القاتل انتوني كان مهووسًا بالسفاحين وخطط لجريمته بشكل كامل، حيث اشترى سكاكين وكاميرا قبل أيام من الجريمة، وكتب في مذكراته: "لا بد أن أعتنق جانبي المظلم، وغرائزي الحيوانية، الليلة سأقتل زوجتي.. ثم أخنق أطفالي". وامضى انتوني أيام في المنزل بعد قتله عائلته مع الجثث من اجل ترتيبهم بطريقة معينة مع ألعابهن ووضعهن إلى جانب بعضهم البعض بطريقة معينة، ثم قام بشراء الزهور ووضعها عليهن مع ورقة كتب بها "أسف". ثم قام بالتقاط صور للجثث، وبعدها باع جميع ممتلكات الأسرة وسحب المال كاملًا وذهب لزيارة عائلته في منطقة ثانية، واخبر والده انه ارتكب خطأ كبير، ليقوم والده بالاتصال بالشرطة التي قبضت عليه ليعترف بجريمته كامل.

وقال انتوني بالتحقيقات ان زوجته امًا جيدة وداعمة وحماته لطيفة وحنونه على الأطفال، وبحسب التقرير النفسي فإن انتوني لم يكن يعاني من أي مرض نفسي او عقلي خلال وقت الجريمة، لكنه كان قلقًا ومكتئبًا ويهرب من الواقع بتخيل نفسه سفاحًا.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع