أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
نصرالله: لبنان من يقرر ترسيم الحدود انتهاء تسرب الغاز من خط أنابيب نورد ستريم 2 "حماس" تحذر من انفجار كبير مع استمرار ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في المسجد الأقصى المرصد الاقتصادي: تباطؤ حكومي ببناء الخطة التنفيذية تحقيق في تسمم رضيعة بإربد القتل العمد لقاتل راعي غنم في البادية الشمالية أردوغان: أكثر من نصف مليون لاجئ سوري عادوا إلى بلادهم ذبحتونا عن قبولات الطب: أرقام مرعبة حمادة: الأردن يمتلك مقومات ليصبح مركزا استراتيجيا للغذاء الأردن .. هتك عرض طفلين خلال نشاط تعليمي السياحة: أقمنا 60 فعالية بالمواقع السياحية اسرائيل: أعددنا خطة لشن عملية عسكرية بالضفة ولكن! استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال عمرو : الأردن هو المكان الامثل للإستثمار 19 شخصا محاصرون تحت أنقاض بناية انهارت وسط بغداد وزارة الطاقة تعلن آلية إيصال الغاز الطبيعي للمصانع جناية الشروع بالقتل لعربية طعنت زوجها وسكبت ماء مغلي عليه بريطانيون يدعون لإسكات بايدن طلبة قد يفقدون حقهم بالمنافسة على التجسير (أسماء) إعلان قائمة القبول لمسيئي الاختيار الخميس
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام ويكليكس لعبة جديدة

ويكليكس لعبة جديدة

30-11-2010 10:50 PM

بقلم : هشام ابراهيم الاخرس



إن المتتبع للوثائق التي تنشر عبر موقع وكيلكس يتيقن تماما بإن هناك رسالة تريد الولايات المتحدة إيصالها وهذا كان واضح من التحذيرات التي أطلقها الساسه الأمريكيون قبل نشر الوثائق بإسبوع وعمل هاله من الإثارة لجعل العالم كله يترقب نشر الوثائق.

لا يمكن أن اقتنع بإن التكنولوجيا الأمريكية غير قادرة على منع موقع أنترنت من نشر الوثائق وهي تملك سر الأنترنت والقوة الكافيه لإنهاء هذه المهزلة, ولست أنا من مروجي نظرية المؤامرة, لكن هنا شيء مختلف.

كنت في السابق كتبت بخصوص الإنتخابات الفلسطينية وقلت أن الولايات المتحدة تريدها نزيهه وتلك مصيبة، يعني يريدون حرق حماس سياسيا، وهنا وفي موضوع وثائق ويكليكس الأمر سيان، هناك فتنة تلوح بالإفق وحقن للشارع العربي على قادته وتذمر شعبي من رأي دولهم السياسي الخفي، وإلهاء طويل للشعوب والحكومات والصحافة والفضائيات وحتى دور السينما التي لابد ستنتج فيلم يقوم ببطولته ذاك الجندي الامريكي الذي قام بسرقة الوثائق وبيعها لموقع ويكليكس.

من الوثائق السرية المعلنة والتي أثارت دهشتي أن الرئيس الليبي معمر القذافي تعمل لديه ممرضه بلغارية وتسافر وتتنقل معه حيث ذهب، ما شاء الله، سر خطير ويؤثر على الأمن القومي العربي، ومن الوثائق، أن بعض الزعماء العرب طالبوا الولايات المتحدة بالجدية في مهاجمة ايران وهنا يكمن السر، تمرير وثيقة أقل خطورة مع دس وثيقة خطيرة وتحتوي على سر لعين، وترك نقطة ضعف لدى حلفائها وفرصة لدى معارضيهم وأعدائهم.

من الوثائق الغريبة أن أمير دولة قطر قال لأحد المسؤولين الأمريكان، نحن نكذب عليهم وهم يكذبون علينا، يقصد ايران، والغريب أن هذا المسؤول قام بكتابة هذه الجملة وبعثها لواشنطن عبر فاكس سري للغاية، وتركوها في مستودع مهمل ليسرقها أحد العابرين ويتاجر فيها عبر سوق بيع الوثائق الجديد.

أي منطق هذا؟

أي مستقبل ستجرنا اليه الولايات المتحده؟





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع