أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الملك: الأردن حريص على تعزيز التعاون مع بريطانيا إخلاء وزارة الصحة الأميركية بسبب قنبلة .. انخفاض إنتاج السيارات في بريطانيا للشهر الثالث على التوالي رئيس الوزراء السوري يزور محافظة درعا الملك: ضرورة وقف الإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب 11 الف وفاة بكورونا في الاردن الامن العام : بدء العمل بترخيص غرب عمان في منطقة مرج الحمام الاسبوع القادم فحوصات كورونا الايجابية اقل من 5% تسجيل 17 وفاة و 1892 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن التوصل لصيغة نهائية لتزويد لبنان بالكهرباء الأردنية مجاهد : ظهور واضح لكوكب الزهرة في سماء المملكة الجمعة تحويلات مرورية جديدة الجمعة ارتفاع أسعار الذهب عالميا اتحادات العاملين في "أونروا" تطالب بتثبيت عمال المياومة أو العقود المؤقتة البنك الدولي يبدي استعداده لدعم الاحتياجات الفنية لقطاع النقل في الأردن وزير النقل : هدفنا رفع سوية الخدمات المقدمة للمسافرين في مطار الملكة علياء الملك يلتقي رئيس مجلس العموم البريطاني ليندسي هويل في لندن الزعبي: 880 مليون دينار دخل الحكومة من النفط سنويا المركز الوطني للإبداع يقيم ورشتي عمل في الجامعات الأردنية أمطار قادمة إلى المملكة والأرصاد تحذر
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام محافظات بدون شباب

محافظات بدون شباب

04-12-2014 11:30 AM

باستثناء فرص العمل المحدوده جدا التي توفرها وزارتي التربيه والتعليم والصحه ........والتي لا تتجاوز نسبة ال 5% من مجمل الخريجين فأن الوضع العام للشباب الباحثين عن عمل ( والمقيمين خارج حدود العاصمه عمان ) يكاد يكون كارثيا ....

فالاردن (وكما قال احد المسؤولين ) عباره (عن بني اّدم نصفه رأس ) وهذا الرأس هو العاصمه ....وبالتالي فأن هذا ( البني ادم ) لا يعتبر كائنا طبيعيا ....بل هو اقرب الي فئة المعاقين او ذوي الاحتياجات الخاصه .....وهذا ما يفسر التزاحم غير الطبيعي امام الديوان الملكي وامام صندوق المعونه الوطنيه وامام الهيئه العليا للمعوقين ......طلبا للمساعدة ......

من هنا جاء عنوان المقال ...والذي يعبر عن الواقع المأساوي للشباب الاردني في مختلف محافظات المملكه .....والذي يدفعهم بكل قسوه للهجره الى العاصمه باحثين عن لقمة العيش المرّه.....فأين هو الدخل الذي يكفي لتغطية تكاليف المسكن والمواصلات والمأكل والمشرب .......وغيرها من الالتزامات العائليه .....

هذا الواقع المأساوي أكبر دليل على .....

اولا : فشل برامج التنميه المحليه التي تتحدث عنها حكوماتنا الرشيدة ....منذ عشرات السنين .....يما فيها المدن الصناعبه ...التي بات عدد منها خاويا الا من بعض الصناعات المتهالكه ....

ثانيا : فشل سياسة اللامركزيه في الاداره ...التي لا يخلو منها خطاب رسمي مهما كان مستواه في الهرم الاداري للحكومه ومؤسساتها .....ولا ننسى ايضا فشل برامج التنميه الاداريه المزعومه......

ثالثا :فشل الخطط الاستراتيجبه المتعاقبه في معالجة مشكلتي الفقر والبطاله .....وان كانت البطاله سببا مباشرا للفقر ....

رابعا :فشل السياسات الحكوميه التي تبنتها لدعم المشاريع الفرديه والتدريب المهني وتمكين المرأه ....وغيرها من المشاريع التنمويه ...

خامسا : فشل سياسات التعليم العالي ...التي تبنت توجيه التعليم العالي والمتوسط والثانوي .....بحيث يتناسب ويتوائم مع حاجات السوق من المؤهلات والمهن الحرفيه .....

سادسا : فشل الجهود التي بذلتها الحكومات المتعاقبه للوصول الى استخدامات فاعله للتكنولوجيا في كافة مرافقنا الحيويه ...والدليل على ذلك الحديث المتكرر حول الحكومه الالكترونيه ...والمرجعيه الموحده للمعلومات ...او ما يسمي بنك وطني للمعلومات ....ومنذ عشرات السنين ....

واخيرا ...... و حتى يكون لدينا محافظات تعج بالحياة وروح الشباب ......لا بد من العمل على ايجاد فرص العمل المناسبه التي تساعد الشباب على تفجير طاقاتهم الايجابيه ...التى لابد وان تنعكس خيرا عليهم وعلى مجتمعاتهم ......وعندها يكون الاردن (بني اّدم طبيعي ) وليس نصفه رأس ....من فئة المعاقين ....مع احترامي الشديد لذوي الاعاقات جميعا ...





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع