أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
محتجون يضرمون النار عند بوابة البرلمان اللبناني البلبيسي: 526 ألف متخلف عن أخذ اللقاح الحياري: وزارة الزراعة تعمل على خطة طموحة لتطوير القطاع الفايز: ندعو العالم لزيارة الأردن إحباط تهريب 500 الف حبة مخدرة عبر معبر جابر الأمانة: إبراز شهادة التطعيم شرط لدخول السائقين إلى السوق المركزي مجلس التعليم العالي يُجري تغييرات على رؤساء ست جامعات رسمية إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن بالصور .. الملك يلتقي ممثلين عن أبناء المخيمات في الأردن عطلة رسمية الثلاثاء القادم توصية بتخفيض سن المترشح للبرلمان لـ 25 عاما 11 وفاة و897 إصابة جديدة بكورونا في الأردن اعطاء نصف مليون جرعة لقاح خلال اسبوع الحواتمة: المشاريع الهادفة لخدمة المواطنين والتخفيف عنهم تمثل احتفالنا الحقيقي بمئوية الدولة. بالأسماء .. احالات على التقاعد في امانة عمان بالأسماء .. برئاسة محافظة لجنة لتطوير امتحان التوجيهي هيئة النقل: حملة رقابية لرصد التزام وسائط النقل بأمر الدفاع 32 اعتبارا من غدا التخطيط: البطالة وتباطؤ النمو أهم تحديات الأردن نايف الطورة !! في أمريكا قال ما لم يقله مالك في الخمرة .. وفي عمان يلبس ثوب الرهبان ويطلب الصفح والمغفرة بالصور .. إصابة أردني بجروح خطرة باحتراق شاحنته في السعودية

وأنتحر الكبش

27-10-2013 11:12 AM

أبو نواش رجل ولا كل الرجال كريم جواد متسامح مع الأخريين شخصيته لا تقبل القسمة على اثنين فهو عنيد في طبعة ….حاد في طرحه …. يحب أن يكون شيخ العشيرة وحتى القرية بأكملها ….يتصرف تصرفات الشيوخ لكن الطفر ( قاطع شبره ) كل ما يمتلكه من هذه الدنيا بيت جده القديم الواسع وعشرة أبناء وسبع عنزات وتيس كبير .

إذا قدم علية ضيف استقبله أحسن استقبال ثم نادى بصوته الجهوري يا ولد ... يا ولد اذبح الكبش ابوجرس للضيوف فيذهب الولد حاملا سكينا باتجاه الزريبة "الصيره" وهو يمشي الهوينى لأن هناك اتفاق مسبق بين الولد وأبوه يشبه اتفاقيات ( جنيف ) بأن لايذبح الكبش لأن الضيوف سوف يتدخلون بالوقت المناسب لمنع عملية الذبح وفعلا ما أن يصل الولد الزريبة ويقوم ببطح الكبش والحسحسة على وريده حتى يهرع الموجودين لمنع الذبح وهنا يأخذ أبو زعرور مجده في تغليظ الأيمان ( طبعا حسب ردت فعل الضيوف إذا شدو شد وإذا رخو أرخى ) وتدور المناقشات الحادة في الزريبة والكبش مبطوح على الأرض ومدعوس على عنقه والولد يلوح بالسكين على مراء الكبش ثم يتم التوصل إلى حل مرضي لجميع الإطراف بأن يطلق سراح الكبش هذه المرة على أن يبقى تحت الإقامة الجبرية ويقبل الضيوف بممالحة أبو نواش جوز بيض وحبتين دحابير لبنة وخبز طابون ..... وهذا تتكرر هذه المسرحية كل ما جاء ضيف والضيوف كثر.

إلا انه وفي إحدى المرات ذهب الولد إلى الزريبة ثم عاد مسرعا ليخبر أبو نوا ش ان الكبش قد مات فتثور ثأرته وينسى الضيوف الموجودين ليقول ( ولك ذبحته يا حريق الوالدين) لكن الولد يقول لا وجدته ميت …..أبو نواش وكيف مات ... الولد أنجلط أو انتحر ... أبو نواش وليش انتحر

الولد : طبعا بده ينتحر كل يوم يهدد بالقتل ويبطح أمام زوجاته العنزات ويدعس على عنقه ويلوح بالسكين أمام أعينة ثم يطلق سراحه .

اعتقد أن هناك تشابه كبير بين حالنا وحال أبو جرس مع فارق التشبه طبعا فكل يوم نهدد برفع الأسعار, عجز الموازنة , بطالة , تضخم , فقر , ناهيك عن الأوضاع المأساوية الدامية التي يعيشها جيراننا العرب مما يضعنا أمام خيرين لا ثالث لهم أما أن نمد أيدينا ونستجدي الناس وهذا مستحيل لئن الأردني كان وما زال يتغنى بكرامته أو نختار البديل الثاني وهو الأسهل الجلطة أو الانتحار .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع