أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أردني يزرع كاميرات بغرف نوم وحمام المستأجرين طقس العرب : اجواء باردة نسبياً وسحب منخفضة الاربعاء تشكيلات إدارية واسعة في الاشغال (أسماء) مختصون: "المخلوي التنفسي" ليس خطيرا ولا داعي للهلع - فيديو النائب عماد العدوان يطالب وزيرة الثقافة بالاعتذار والاستقالة بعد فضيحة رواية ميرا الخادشة للحياء العام الحوارات يرد على فيديو متداول لمريض يدعي فيه رفض مركز الحسين للسرطان معالجته المدعي العام يوقف المعتدية على الممرضة باربد توضيح حول تعطيل أو تأخير دوام مدارس بسبب الاحوال الجوية الحكومة: مؤشرات عمل الأطفال في الاردن بازدياد القبض على 20 مروجا وتاجرا للمخدرات العناية الإلهية تمنع كارثة في حي الطفايلة - فيديو الامطار تحيي آمال مزارعي دير علا اتفاق مع مستثمر أردني لتطوير منطقة سد الكرامة سياحيا الملكة رانيا تشارك في نشاط حول العنف ضد النساء والفتيات إنجلترا تتأهل لدور ال16بعد الفوز على ويلز بـ 3 أهداف (فيديو) اميركا تقصي ايران من كأس العالم العضايلة: القضية الفلسطينية كانت وما زالت وستبقى مركزية هطول مطري متواضع في جرش .. ولا عوائق ومخاطر رئيس الشاباك لنتنياهو : الانتفاضة قادمة لا محالة 2.327 مليار دينار ارتفاع صادرات الأسمدة والـبـوتـاس والفـوسـفـات لنهـايـة أيـلول
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام الأردن بلا قوى وطنية ؟ !

الأردن بلا قوى وطنية ؟ !

14-12-2012 11:09 PM

الأردن بلا قوى وطنية ؟ !

كثير من المواقف تتشكّل من وهم ، والكثير من المصابين بفنتازيا الظهور يغتصبون الحقيقة ليجمّلوا بها أنفسهم ، وبعض التفاصيل للمشهد السياسي في الاردن يتلاعب به هذا وذاك دون معرفة ، وبل فإنَّ الأسوأ من ذلك من يوهم نفسه أنه على قائمة الشرف والنزاهة ويدّعي الوطنية ، والآخر ينظر’ لمن حوله أنه جلس مع سيّده بحجة الاصلاح وأنه من الرجال المهمّين على الصعيد الوطني ، ولم يعرف بعد أن المواطنة والوطن والاخلاق وأدب السجالات مع الاحداث لم يرتق بعد إليه ليكون طرفاً فيه ومن هم في إطاره

البعض ممَّن يسمّي نفسه في بلدنا مهم ، هو من ذات الشكل الهش ، والذي لا يخرج عن إطار الخادم ، والبعض الآخر يعتقد أنه لمجرّد أن أظهره الإعلام بحادثة ! وجدَ كيانه وحاله في بوتقة المرض الحقيقي ؛ ليقول للآخرين شفتوني وانا بموت ---بجنن وانا بموت --؟!

الوطن لا يعترف بهذه الأطراف المتخاصمة مع الذات والآخر ، والمطلوب إعادة بناء وطن وإنسان خال من الاحقاد والتخاصم ، فمعادلة من هو المهم في هذه الدنيا هي معادلة المفرغ من المحتوى والآدميّة ، ولو ظن للحظة أنه طرف من معادلة الفكر والأخلاق ؛ لما كان بهذه الفنتازيا المرضية التي يعيش على بقاياها لأنه طرف هام من بقايا النتوش والمتطرفين ، والتاريخ لا يكتب البقايا من المتطرفين واللآبسين ثوب ؛ بل يكتب أمهات الكلام ، ويحيا برجال لا يتغيرون بمبادئهم وأمهات عقولهم، واحترامهم لحدود المعرفة التي لم يبلغوا الجزءَ البسيط منها ، والكثير يعرف ذلك

الوطن يقف على حافة الكذب والانحلال بأشباه الرجال ومواقف العيب ، واستساخ التمثيل ؛ ليعالج الفساد من جديد ونعرف جميعاً أن الله هو القادر فقط على إعادة إنتاج هذا الوطن النازف وبواسطة رجال أحرار صادقين غير محترفين للفنتازيا والعبودية ، وآمنوا بربهم فزادهم بذلك أدباً وعزّة ورفعة ، وأتصور أن كل المواقف للقوى السياسية في الأردن ، هي على مسافة واحدة من الكذب والعار وسيكون الثمن الجميع دون استثناء ؛ لأن حوارات الكذب في السياسة هي سجال عقيم ، ويغتال كل معاني الصدق والثقة بالآخر

أنا اتعجّب من خلاف من نسميهم أحزاب فيما بينهم ، ويدخلون بتفاصيل تبرر كذبهم بكذب بعيداً عن وطن ووحدة أمّة ومصير ، واستغرب أيضاً كيف يعيش’ إنسان صاحب جسد ومخلوق على أساس من الخيلاء والتزوير بشخصه على أساس بيع وشراء لموالاة أو عدمها ، وتستحضرني ضحكة عجيبة حين يتلفّظ الكثير ممن يدّعي النزاهة والفكر بمصطلحات دنيئة كحجمه الطبيعي وكما عاش داخل ماخوره ، وحالة الكفر عندنا تصل إلى الغرابة لمن يصدّقه من المجتمع ويصفق له ، وعلى هذا الاساس ككل !! ’يغتال الوطن و’تغتال العلوم والأفكار والحياة برمتها وتقوم القيامة على شرّهم ، ويختصر الوطن بهؤلاء الكذّابين والمدافعين عن شرف الوطن وما أكثرهم وتابعيهم .؟!ه





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع