أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
قاطرة بخارية في معان لتنشيط الحركة السياحية أمين عام وزارة الشباب يتفقد عددا من المرافق الشبابية والرياضية بالكرك بورصة عمان تغلق تداولاتها على انخفاض الأردن .. دائرة قاضي القضاة تطلق 50 خدمة إلكترونية كاتس : قرار الكنيست تأكيد حقنا .. وحماس : باطل العيسوي يرعى توقيع اتفاقية تنفيذ المبادرة الملكية لتطوير تخصص فنون الطهي 795 طن خضار وفواكه وورقيات ترد للسوق المركزي في اربد اليوم الرفاعي يدعو الى التركيز على التعليم التقني اتفاقية لتنفيذ مشروع "السلط الخضراء" مع الحكومة الإيطالية اليونان: إعلان حالة التأهب بسبب حرائق الغابات الأردن يحبط تهريب مخدرات عبر جسم طائر مقذوف قادمة من سوريا 24 مليون دينار حجم التمويل الأجنبي للجمعيات الأردنية غير الربحية جامعة العلوم والتكنولوجيا تستعد لحفل تخريج الفوج السادس والثلاثين الأردن .. البترا تخسر نصف مليون زائر في العام الحالي الأردن .. تحويل 3 أشخاص بينهم أمين عام حزب إلى المدعي العام الأردن يباشر بصيانة وتعبيد طريق المدورة - معان الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيا في الضفة الغربية عامل خطر يهدده .. 5 أشياء يجب معرفتها عن صحة بايدن الحوثي: 3 غارات أميركية بريطانية على مطار الحديدة الميداني الأردني جنوب غزة 3 يوزع مساعدات غذائية.
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام الاتحاد الاوروبي يحقق مع شركات الادوية حول...

الاتحاد الاوروبي يحقق مع شركات الادوية حول \\\"الوباء

04-01-2010 10:47 PM

نشرت وكالات الانباء الطبية المتخصصة يوم 4/1/2010 و منها http://www.pharmatimes.com/WorldNews/article.aspx?id=17147&src=EWorldNews ما يلي: تعقد الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا (البرلمان الاوروبي) جلسة طارئة في هذا الشهر ، للتحقيق في التأثير الدعائي المبالغ التي مارستها شركات الصناعات الدوائية على الحملة العالمية لمنظمة الصحة العالمية للانفلونزا H1N1. نص قرارالذي وافقت عليه الجمعية يدعو إلى المناقشة والتحقيق و ينص : \\"من أجل الترويج لبراءة اختراع الأدوية واللقاحات ضد الانفلونزا ،قامت شركات الأدوية بالتأثير على العلماء والجهات الرسمية المسؤولة عن معايير الصحة العامة لتحذير (ارعاب) هذه الحكومات في جميع أنحاء العالم وجعلها تهدر الموارد الصحية المحدودة لوضع استراتيجيات تلقيح غير فعالة ، ودون داع . و مما يعرض الملايين من الناس الى مخاطر صحية من كمية غير معروفة من الآثار الجانبية للقاحات كافية لاختبار \\". منظمة الصحة العالمية في \\"كذبة وباء الاانفلونزا \\" و حملتها هي \\"واحدة من أكبر الفضائح الطب في القرن\\" ، حسبما ذكر الدكتور وولفغانغ فودارغ (رئيس لجنة الصحة في الجمعية البرلمانية الاوروبية) ، و هو الذي قدم هذا الاقتراح في البرلمان. \\"إن تعريف جائحة مخيفة يجب ألا تكون تحت تأثير الادوية وبائعيها ،\\" كما اضاف. الدكتور وولفغانغ فودارغ ، وهو طبيب وعضو سابق في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني (البوندستاغ) ، ويقول ان حملة الوباء \\"الكاذب\\" بدأت في مايو الماضي في مدينة مكسيكو ، عندما اصيب مائة أو نحو ذلك من حالات الانفلونزا \\"طبيعية\\" وأعلن وقتئذ أن تكون بداية لتهديد جديد اجائحة ، وإن كان هناك القليل من الأدلة العلمية التي تؤكد ذلك. ومع ذلك فان منظمة الصحة العالمية \\"، بالتعاون مع بعض شركات الأدوية الكبرى وعلمائها ، قامت بإعادة تعريف الأوبئة ، وإزالة من التعريف \\"وجود كمية هائلة من الناس قد اصيب بعدوى المرض أو لقوا حتفهم\\" من تعريفه الحالي والاستعاضة عنه ببساطة بالنص التالي أن يجب ان يكون هناك فيروس ، وانتشر الى ما وراء الحدود ، وإلى أي شخص ليس لديهم حصانة. هذه المعايير الجديدة أجبرت الساسة في معظم الدول عن الرد فورا والتوقيع على التزامات تسويقية لمطاعيم و كميات إضافية لادوية و لقاحات جديدة ضد الخنازير ، من خلال \\"عقود مختومة\\" تحت المضمونة سلفا ، وتتحمل الحكومات تقريبا كل المسؤولية. \\"وبهذه الطريقة كان منتجي اللقاحات واثقون من تحقيق مكاسب هائلة من دون أي مخاطر مالية. لذلك هم عليهم مجرد الانتظار حتى تقول منظمة الصحة العالمية الكلمة السحرية \\\"وباء\\\" و و يقومون بتفعيل العقود \\"، كما يقول الدكتور وولفغانغ فودارغ. \\"وفى يناير (كانون ثاني )، وسوف نقوم بترتيب مناقشة طارئة حول تأثير الصناعة الصيدلانية في منظمة الصحة العالمية ، و 47 من البرلمانات في جميع أنحاء أوروبا سوف يكونون على علم بهذا الامر. بعد هذا ، فإننا سوف نشرع في التحقيق وبجلسات الاستماع الى المسؤولين عن حالات الطوارئ الوبائية. والهدف من ذلك هو عدم السماح لأي من الشركات الصيدلانية تحت أي ظرف من الظروف لتأثير على حالات الطوارئ وبائية \\"، كما اضاف. \\"و الضحايا بين الملايين من الناس الذين تلقوا المطعوم بلا داع يجب ان تتم حمايتهم قبل دولهم ، والاايضاحات العلمية المستقلة ينبغي أن توفر أدلة وطنية شفافية ، وإذا لزم الأمر ، للمحاكم الأوروبية ،\\" كما أضاف الدكتور وولفغانغ فودارغ. و بدون تعليق ....





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع