أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
محتجون يضرمون النار عند بوابة البرلمان اللبناني البلبيسي: 526 ألف متخلف عن أخذ اللقاح الحياري: وزارة الزراعة تعمل على خطة طموحة لتطوير القطاع الفايز: ندعو العالم لزيارة الأردن إحباط تهريب 500 الف حبة مخدرة عبر معبر جابر الأمانة: إبراز شهادة التطعيم شرط لدخول السائقين إلى السوق المركزي مجلس التعليم العالي يُجري تغييرات على رؤساء ست جامعات رسمية إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن بالصور .. الملك يلتقي ممثلين عن أبناء المخيمات في الأردن عطلة رسمية الثلاثاء القادم توصية بتخفيض سن المترشح للبرلمان لـ 25 عاما 11 وفاة و897 إصابة جديدة بكورونا في الأردن اعطاء نصف مليون جرعة لقاح خلال اسبوع الحواتمة: المشاريع الهادفة لخدمة المواطنين والتخفيف عنهم تمثل احتفالنا الحقيقي بمئوية الدولة. بالأسماء .. احالات على التقاعد في امانة عمان بالأسماء .. برئاسة محافظة لجنة لتطوير امتحان التوجيهي هيئة النقل: حملة رقابية لرصد التزام وسائط النقل بأمر الدفاع 32 اعتبارا من غدا التخطيط: البطالة وتباطؤ النمو أهم تحديات الأردن نايف الطورة !! في أمريكا قال ما لم يقله مالك في الخمرة .. وفي عمان يلبس ثوب الرهبان ويطلب الصفح والمغفرة بالصور .. إصابة أردني بجروح خطرة باحتراق شاحنته في السعودية
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام أملاك الدول .. ملك لكل الاردنيين

أملاك الدول .. ملك لكل الاردنيين

03-07-2012 02:01 PM

ممتلكات الدولة لها حرمتها وقدسيتها، الأمر الذى يحتم على كل مواطن ومواطنة، أن يحافظ على هذه الممتلكات لأنها ببساطة ملك عام ولأن التعدي عليها هو تعد على الغير وبالأحرى هو تعد فاضح على الدولة وتخريب لاقتصادها.‬‬‬


‫ في نظري ثمة مؤشر على وجود حالات من التعدي على أملاك الدولة، لكن لا نعرف حجمها ولا طبيعتها وأي مجال تشمله تلك التعديات، هل هو تعد على مبان وعقارات أو على منشآت صناعية أو أراض زراعية .. إلخ، لا نعرف حقيقة حجم التعدي على أملاك الدولة، لأنه لا توجد إحصاءات سابقة ومعلومات دقيقة أو تقارير نشرت من قبل بشأن الاعتداء على أملاك الدولة حتى نعرف إن كان هذا التعدي في بداياته أم أصبح ظاهرة يتوجب ردعها في حينه وبأقصى العقوبات.‬‬‬

‫وللأهمية القصوى ارى من الضروري الكشف عن حالات التعدي على أملاك الدولة، كما أرى من الضروري تمليك هذه الحقائق بعد رفعهالهيئة مكافحة الفساد للرأي العام، حتى لا يجرؤ من تسوّل له نفسه العبث بأملاك الدولة وهدر اقتصاد البلاد، التفكير في مثل هذا الفعل المشين، فالاردن دولة مؤسسات، دولة يسودها القانون، دولة اشتهرت وعرفت بالشفافية ومحاربة الفساد في كل ممارساتها واحتلت مكانة إقليمية ودولية متقدمة في هذا المجال .‬‬‬

‫ولأن التعدي على أملاك الدولة غالبا ما يقع على الأراضي، فإنني أعتقد أن أمانة عمان والتخطيط العمراني يقع عليها العبء الأكبر من حيث إعداد الخرائط المناسبة لأراضي الدولة، مشغولة كانت أو فضاء، والتعاون مع البلديات المختلفة التي تعرف كل منها حدودها والأراضي الواقعة تحت اختصاصها، بما يساعد في كشف حجم التعديات وحتى نتفادى حالات وضع اليد على أراضي الدولة الفضاء والبور في مناطق نائية من البلاد.‬‬‬

‫إن أقل ما يوصف به من يعتدون على أملاك الدولة التي لم تبخل على مواطنيها بشيء، أنهم سارقون للمال العام، عديمو الضمير، فاقدون للوازع الديني والأخلاقي الذي يمنعهم من الإتيان بهذه الأفعال الأمر الذي يحتم عدم التستر عليهم، وكشفهم عبر وسائل الإعلام بعد أن يثبت جرمهم ومن ثم معاقبتهم وتغليظ العقوبة بحقهم إن عادوا مرة أخرى وكرروا فعلهم.‬‬‬


‫إن الرسالة التي يجب أن تصل لكل معتد على أملاك الدولة هي أنّ يد العدالة ستطال كل لصوص هذه الأملاك التي هي كما قلت أملاك لجميع الاردنيين وإن العقاب سيكون أشد مما يتوقعون، لأننا دولة يتساوى فيها الجميع، دولة سيادة القانون والشفافية ومحاربة الفساد، دولة تسخر كل جهودها وإمكانياتها لخدمة أبنائها حاضرا ومستقبلا، لذلك لا ترضى أن يعقها بعض الجشعين بالتعدي على أملاكها التي هي في الأصل ملك لهم أولا وأخيراً.‬‬‬





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع