أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
النائب عماد العدوان : لن اعتذر للخصاونة .. والاعتذار سيكون لمجلس النواب محتجون يضرمون النار عند بوابة البرلمان اللبناني البلبيسي: 526 ألف متخلف عن أخذ اللقاح الحياري: وزارة الزراعة تعمل على خطة طموحة لتطوير القطاع الفايز: ندعو العالم لزيارة الأردن إحباط تهريب 500 الف حبة مخدرة عبر معبر جابر الأمانة: إبراز شهادة التطعيم شرط لدخول السائقين إلى السوق المركزي مجلس التعليم العالي يُجري تغييرات على رؤساء ست جامعات رسمية إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن بالصور .. الملك يلتقي ممثلين عن أبناء المخيمات في الأردن عطلة رسمية الثلاثاء القادم توصية بتخفيض سن المترشح للبرلمان لـ 25 عاما 11 وفاة و897 إصابة جديدة بكورونا في الأردن اعطاء نصف مليون جرعة لقاح خلال اسبوع الحواتمة: المشاريع الهادفة لخدمة المواطنين والتخفيف عنهم تمثل احتفالنا الحقيقي بمئوية الدولة. بالأسماء .. احالات على التقاعد في امانة عمان بالأسماء .. برئاسة محافظة لجنة لتطوير امتحان التوجيهي هيئة النقل: حملة رقابية لرصد التزام وسائط النقل بأمر الدفاع 32 اعتبارا من غدا التخطيط: البطالة وتباطؤ النمو أهم تحديات الأردن نايف الطورة !! في أمريكا قال ما لم يقله مالك في الخمرة .. وفي عمان يلبس ثوب الرهبان ويطلب الصفح والمغفرة
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام كل ما جاءت امه لعنة اختها

كل ما جاءت امه لعنة اختها

29-02-2012 10:15 AM

واخيرا قرر صديقنا ابو العبد ان يبني بيتا بعد نصف قرن من الايجار والتنقل من منزل الى منزل ومن حاره الى حاره لكن ابو العبد لم يتخذ هذا القرار بمحض ارادته لكن زوجته وأبناءه هددوه بأن يترك وحده وأن يرحلوا عنه .

المهم ان ابو العبد امتثل لهذا التهديد وباع اربع دونمات التي ورثها عن ابيه ثم حصل على قرض من البنك بشروط بتهد الحيل لكن (مجبرا اخاك لا بطل) هكذا قال المثل العربي , وبالقعل ذهب الى امهر المهندسين لتصميم بيت غاية في الجمال والروعه ليكون اجمل بيت في الحي لا بل في القرية وبعد الحصول على المخططات الهندسية تم احضار ابو شريف الذي يعتبر امهر وأنظف معلم بناء على وجه البسيطه هكذا كان يتكلم عن نفسة دائما وبعد ان انتهى ابوشريف من بناء البيت تم اكتشاف سوكاج في البناء صعب علاجه( والسوكاج خلل في البناء )

وعندما سئل ابو شريف عن هذا الخطأ الفادح اجاب وبلغة الواثق الحق على المهندس الغبي الذي صمم المخططات وما اخذ بالاعتبار فحص التربة ثم احضر القصير والذي أكد للجميع انه سوف يعالج الخطأ علاجا نهائيا لكن ابو العبد يكتشف ان القصير قد وقع بعدة اخطاء اخرى منها على سبيل المثال انه لم يستخدم القده والميزان وعندما تم محاسبته افاد ان الحق على الحيوان معلم البناء وكذلك الدهين الذي جعل من البيت لوحه من الفن التشكيلي أفاد بأن الحق على الحمار معلم الكهرباء الي نقَر الجدران البليط اثبت لنا بأن المشكله يتحملها البارد وجه الموسرجي بأختصار ضاع بيت ابو العبد وضاع حقه كما ضاعت حقوق الاردنين وضاع الوطن من خلال الحكومات المتعاقبة التي تلقي كل منها اللوم على من سبقتها من حكومات لنصل الى هذا التراكم المفزع في عجز الموازنه وارقام مذهلة من البطالة وضرائب تقصم ظهر المواطنين لينحدروا الى الدرك الأسفل من خط الفقر وترتفع زمرة مفسده الى الغنى الفاحش بأختصار كل ما جاءت أمه لعنة اختها .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع