أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أكبر سفينة حاويات تعبر قناة السويس خلال رحلتها الأولى قمة إقليمية في الأردن بحضور ماكرون قطر: 7 آلاف رحلة جوية بالأسبوع الأول من المونديال بعد انتشار الانفلونزا .. طبيب أردني يدعو لاخذ اللقاح ولبس الكمامة قرارات مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الملك يغادر الجزائر متجهًا إلى روما فرنسا الى ربع نهائي كأس العالم بايدن يعلن نفسه أعظم رئيس في تاريخ أميركا ولي العهد يشارك في إضاءة شجرة عيد الميلاد بالكرك روسيا تهدد بحظر إمدادات النفط قبل مباراة المغرب وإسبانيا .. قرار مهم من الفيفا حكومة الخصاونة ستقترض 2.3 مليار دينار العام المقبل الملك يشيد بجهود تبون لتحقيق الوحدة الفلسطينية الاردن : طقس غير مُستقر والحرارة ليل الثلاثاء عند 10 درجات زيادة مخصَّصات مراكز زها الثَّقافيَّة 200 ألف دينار سنويَّاً القوات المسلحة تودع بعثة العمرة العسكرية رقم 18 الموافقة على تعيين 172 شخصاً ضمن مخزون الحالات الإنسانيَّة اتحاد الجودو يعلن نتائج بطولة كأس الأردن اقتحام مبنى محافظة السويداء الملك يزور مقام الشهيد ويتجول في المتحف الوطني للمجاهد بالجزائر

الملك القائد

27-01-2012 09:01 PM

الملك القائـد فـي عيـد ميـلاده الخمسـين
د.خليف الغرايبة
يصادف يوم الاثنين الموافق 30/1 العيد الخمسين لميلاد جلالة الملك القائد ، حيث وُلِِدَ جلالته –يحفظه الله- في عمّان في 30/1/1962 ونشأ نشأة ديمقراطية تحت إشراف والده الملك حسين بن طلال -يرحمه الله-.
وفي هذه المناسبة الطيّبة جميلٌ أن نستذكر جوانب من نشأته وبعض إنجازاته ، حيث بدأ جلالته حياته الدراسية في الكلية العلمية الإسلامية في عمّان, وانتقل إلى بريطانيا والتحق بمدرسة ساند ادموندز وأكمل تعليمه في مدرسة ايجل بوك وأكاديمية دير فيلد في الولايات المتحدة, ثم التحق بأكاديمية ساندهرست عام 1980، والتحق عام 1983 بجامعة أكسفورد حيث تلقى دراسات خاصة في السياسة الدولية والشؤون العالمية وعاد عام 1984 للعمل في الجيش الأردني.
ومن مهارات جلالته القفز المظلي الحر والغطس والطيران، وحصل على العديد من الأوسمة،عُيّنَ جلالته في 24/1/1999 ولياً للعهد، ثم أصبح جلالته ملكاً على الأردن يوم وفاة والده الملك حسين –يرحمه الله- وذلك يوم الأحد 7/2/1999 وفي 14/2/1999 بايع مجلس النواب جلالته ملكاً على الأردن ، وقد تولى جلالته الحُكم بنشاط الشّباب وبِِحكمة الشيوخ.
وخلال فترة حكمه - يحفظه الله - وهو يسعى من خلال قيادته لمسيرة الإصلاح والتحديث والتطوير إلى النهوض بالأردن وفي هذه المناسبة العزيزة، وفي هذه الفترة التاريخية الحاسمة(هبّة رياح الإصلاح والتغيير في المنطقة) نُشير إلى موضوع على جانب كبير من الأهمية للتدليل على أن جلالة الملك قاد مسيرة الإصلاح - على نهج سلفه- قبل أن تهب على المنطقة رياح الإصلاح، هذا الجانب الإصلاحي الهام الذي سنعرض له هو :
برنامج التحوّل الاجتماعي والاقتصادي: ففي تشرين أول عام 2001 أصدر الملك عبدالله الثاني تعليماته للحكومة لوضع خطة اقتصادية واجتماعية متكاملة لتسريع خطى الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية ورفع نوعية ومستوى حياة الأردنيين،بناءً على ذلك قامت الحكومة بإعداد برنامج يهدف إلى:
1- الإسراع في تطبيق السياسات والبرامج الإصلاحية.
2- تحسين نوعية حياة الأردنيين.
3- تعزيز دور القطاع الخاص.
4- تبني آليات جديدة في عملية اتخاذ القرارات.
5- المحافظة على الاستقرار النقدي والمالي.
6- تقليل نسبة الفقر والبطالة.
وقد تألف البرنامج من ثلاثة عناصر متكاملة هي:
أ- استثمار رأس المال العام ويشمل: الاستثمار في تطوير الموارد البشرية والاستثمار في الخدمات الحكومية الأساسية.
ب- الاستثمار الخاص (الخصخصة ومشاريع التطوير في الطاقة والمياه والحكومة الالكترونية ...الخ).
جـ- خلق البيئة التنظيمية والتشريعية والرقابية لتحقيق تنمية شاملة مستدامة.
ومن الجدير بالذكر أن هذا البرنامج مكّن الحكومة من تنفيذ مشاريع رأسمالية عجزت عنها الموازنة،كما انه أصبح نقطة البداية لدور المحافظات في الإدارة المحلية للموارد والمشاريع .
وفي هذه المناسبة نبارك لجلالة القائد ولجميع أفراد العائلة الهاشمية والشعب الأردني العيد الخمسين لميلاد جلالته ، ونسأله تعالى أن يمتّعه بموفور الصحّة والعافية، وأن يحفظ بلدنا سخاء رخاء وسائر البلاد العربية والإسلامية أنّه سميع مجيب .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع