أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
رسائل امريكية حاسمة لمن يريد العبث بالاردن الأجواء الصيفية الاعتيادية مستمرة الخميس %130 نسبة إشغال مراكز الإصلاح في الأردن تعيين أشخاص أوقف توظيفهم بسبب كورونا بالعقبة الشوبكي: تسعيرة الكهرباء في الأردن الأعلى في الوطن العربي الخرابشة يرد على زواتي الساكت : نتمنى إلغاء بند فرق اسعار الوقود عن تعرفة الكهرباء للقطاعات الانتاجية اصابتان بالتهاب الكبد الوبائي في جرش "الأمانة" تعلن ساعات عمل الباص السريع شاهد وفاة مؤذن أردني وهو يصلي في مسجد بمكة (فيديو) بني عامر: القائمة الوطنية للأحزاب وشرط تمثيل 6 محافظات و12 دائرة انتخابية بعد الضبع و بنشف وبموت .. هل ستطيح نظرية المصنع بزواتي الطلبة ذوو الإعاقة: قضيتنا لم يتم حلها، ونرفض أن نتحول إلى متسولين للمطالبة بحقوقنا ذوو مقتول في بلدة جفين باربد يرفضون استلام الجثة والعطوة الامنية لحين تحديد هوية القاتل الملك: فوائد استراتيجية للقمة الثلاثية حل ادارة نادي البقعة وتشكيل لجنة مؤقتة مراكز تطعيم الجرعة المعززة من فايزر - أسماء الناصر : ديوان الخدمة يرشح 6 أشخاص لكل وظيفة بني عامر: القائمة الوطنية للأحزاب وشرط تمثيل 6 محافظات و12 دائرة بدء التشغيل الكامل لمعبر جابر الحدودي اعتبارا من الأحد المقبل

حكم النقاب

12-09-2011 02:17 AM

                                    بسم الله الرحمن الرحيم
{وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِيناً فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ }آل عمران85.

زاد الأردن- أراء واقلام





لقد صدمني التجرؤ على أحكام الإسلام الشرعية، والتطاول على ديننا بحجة عدم المغالاة، وذلك بموضوع النقاب والذي هو أمر رباني موثق بالكتاب والسنة الشريفة، لدرجة أن بعضهم تلفظ الفاظ لا يقبلها شرعنا الحنيف بأن ادعى أن النقاب نقطة سوداء في الإسلام، فأردت أن أبين الأدلة الشرعية من الكتاب والسنة، ومن خلال أراء العلماء المعروفين بتقواهم وورعهم حتى نزيل أي شبهة تلصق بديننا.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في مجموع الفتاوى (22/110،111: والجلباب هو الملاءة، وهو الذي يسميه ابن مسعود وغيره: الرداء، وتسمية العامة: الإزار، وهو الإزار الكبير الذي يغطي رأسها وسائر بدنها، وقد حكى أبو عبيدة وغيره: أنها تدنية من فوق رأسها فلا تظهر إلا عينها، ومن جنسه النقاب، انتهى.
ومن أدلة السنة النبوية على وجوب تغطية المرأة وجهها عن غير محارمها: حديث عائشة رضي الله عنها قالت: ( كان الركبان يمرون بنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها، فإذا جاوزنا كشفناه). رواه أحمد، وأبو داود، وابن ماجه.
وأدلة وجوب ستر وجه المرأة عن غير محارمها من الكتاب والسنة كثيرة، ومن أراد البحث في ذلك، فليعود إلى رسالة حجاب المرأة ولباسها في الصلاة لشيخ الإسلام ابن تيمية، وحكم السفور والحجاب، لسماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز، ورسالة الصارم المشهور على المفتونين بالسفور، للشيخ حمود بن عبد الله التويجري، ورسالة الحجاب للشيخ محمد بن العثيمين.
ومن العلماء الذين أباحوا كشف الوجه من العلماء فقد قيدوه بالأمن من الفتنة، والفتنة غير مأمونة، خصوصاً في هذا الزمان الذي قلّ الوازع الديني في الرجال والنساء، وقلّ الحياء، وكثر فيه دعاة الفتنة، وتفننت النساء بوضع أنواع الزينة على وجوههن مما يدعو إلى الفتنة.
أيتها المسلمة المحجبة إن الحجاب يصونك من النظرات المسمومة الصادرة من مرضى القلوب، ويقطع عنك الأطماع المسعورة، فالزميه وتمسكي به ولا تلتفتي للدعايات المغرضة التي تحارب الحجاب وتقلل من شأنه فإنها تريد لك الشر، كما قال تعالى:" {وَاللّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيماً }النساء27.
يا من تركت الحجاب أقصري ويا من حرمت نفسك من لذة الخضوع والإذعان لأمر الله ولأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم تلبسي الحجاب حتى الآن اقصري، واحفظي نفسك ايتها الجوهرة المصونة في جلباب الحياء.
يا حفيدة أسماء وخديجة وعائشة لا تشمتي بنا الأعداء، يا من رضيت بالله رباً وبالإسلام ديناً، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً احذري أن تكوني ممن قال فيهن النبي صلى الله عليه وسلم برواية مسلم: " صنفان من أهل النار لم أرهما- وذكر منهما- ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات، رؤسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة، ولا يجدن ريحها، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا.
فقد اختلف العلماء في وجوب تغطية الوجه والكفين من المرأة أمام الأجانب، فمذهب الإمام أحمد والصحيح من مذهب الشافعي أنه يجب على المرأة ستر وجهها وكفيها أمام الرجال الأجانب لأن الوجه والكفين عورة بالنسبة للنظر، ومذهب أبي حنيفة ومالك أن تغطيتهما غير واجبة، بل مستحبة، لكن أفتى علماء الحنفية والمالكية منذ زمن بعيد أنه يجب عليها سترهما عند خوف الفتنة بها أو عليها، والمراد بالفتنة بها: أن تكون المرأة ذات جمال فائق، والمراد بخوف الفتنة عليها أن يفسد الزمان بكثرة الفساد وانتشار الفساق.
ولذلك فالمفتى به الآن وجوب تغطية الوجه والكفين على المعتبر من المذاهب الأربعة.
وعلى هذا: فمن كشفت وجهها فيه سافرة بهذا النظر.

أما الأدلة على وجوب الستر من القرآن والسنة فكثيرة منها:
1. قوله تعالى:" {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً }الأحزاب59
وقد قرر أكثر المفسرين أن معنى الآية: الأمر بتغطية الوجه، فإن الجلباب هو ما يوضع على الرأس، فإذا أدني ستر الوجه، وقيل: الجلباب ما يستر جميع البدن، وهو ما صححه الإمام القرطبي، وأما قوله تعالى في سورة النور: " إلا ما ظهر منها)، فأظهر الأقوال في تفسيره: أن المراد ظاهر الثياب كما هو قول ابن مسعود رضي الله عنه، أو ما ظهر منها بلا قصد كأن ينكشف شيء من جسدها بفعل ريح أو نحو ذلك.
والزينة في لغة العرب ما تتزين به المرأة مما هو خارج عن أصل خلقتها كالحلي والثياب، فتفسير الزينة ببعض بدن المرأة كالوجه والكفين خلاف الظاهر.

2. آية الحجاب، وهي قوله تعالى:" وإذا سألتموهن متاعاً فأسألوهن من وراء حجاب ذلك أطهر لقلوبكم وقلوبهن" الأحزاب: 53.
وهذه الطهارة ليست خاصة بأمهات المؤمنين، بل يحتاج إليها عامة نساء المؤمنين، بل سائر النساء أولى بالحكم من أمهات المؤمنين الطاهرات المبرءات.

3. قوله تعالى:" وليضربن بخمرهن على جيوبهن" النور: 31، وقد روى البخاري عن عائشة رضي الله عنها قالت: " لما أنزلت هذه الآية أخذن أزورهن، فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها".
قال الحافظ ابن حجر: " فاختمرن: أي غطين وجوههن".

4. قوله تعالى:" {وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاء اللَّاتِي لَا يَرْجُونَ نِكَاحاً فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَن يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ وَأَن يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَّهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }النور60.
فدل الترخيص للقواعد من النساء وهن الكبيرات اللاتي لا يشتهين بوضع ثيابهن، والمقصود به ترك الحجاب، بدليل قوله تعالى:" غير متبرجات بزينة" أي غير متجملات، فيما رخص لهن بوضع الثياب عنه وهو الوجه، لأنه موضع الزينة، دلّ هذا الترخيص للنساء الكبيرات أن غيرهن، وهن الشابات من النساء مأمورات بالحجاب وستر الوجه، منهيات عن وضع الثياب، ثم ختمت الآية بندب النساء العجائز بالاستعفاف، وهو كمال التستر طلباً للعفاف" وأن يستعففن خير لهن".

5. روى الترمذي وغيره من حديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " المرأة عورة فإذا خرجت استشرفها الشيطان"، وهذا دليل أن جميع بدن المرأة عورة بالنسبة للنظر.
6. وعن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " لا تنتقب المرأة المحرمة ولا تلبس القفازين" رواه البخاري وغيره.
قال الإمام أبو بكربن العربي: وذلك لأن سترها وجهها بالبرقع فرض إلا بالحج، فإنها ترخي شيئاً عن خمارها على وجهها غير لاصق به وتعرض عن الرجال ويعرضون عنها.
وقد قالت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها: كنا إذا مر بنا الركبان- في الحج- سدلت إحدانا الجلباب على وجهها، فإذا جاوزونا كشفناه، إلى غير ذلك من الأدلة.

المراجـع:
مركز الفتوى الدكتور عبد الفقيه.
مخالفات تقع فيها النساء الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين.
إلى كل فتاة تؤمن بالله الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي.
كيف نربي أولادنا إعداد محمد بن جميل زينو.
توجيهات للمؤمنات فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العُثيمين.
تنبيهات على أحكام تختص بالمؤمنات فضيلة الشيخ الدكتور صالح بن فواز بن عبد الله الفوزان
كيف يحج المسلم ويعتمر الأستاذ الدكتور عبد الله بن محمد بن أحمد الطيار.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع