أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
التعامل مع انهيار سور منزل على مركبة في جرش بلينكن يرجئ زيارته لبكين بعد حادثة المنطاد الصيني الصين تكشف مهمة المنطاد فوق أميركا الإدارة المحلية تعزو سقوط المركبات بالحفريات لغياب اللوحات التحذيرية القبض على شخصين حاولا سلب محل صرافة في الزرقاء الفيصلي يوافق على إعارة محترفه ناظم الفايز: الأمم المتحدة عاجزة عن إنهاء الصراعات وزيرة الثقافة تزور جمعية سيدات بيت الورد بالعقبة الملكة تدعو لتبني قيم الصلاة في عالمنا مؤشر الفاو لأسعار الغذاء ينخفض 0.8% زراعة المفرق تدعو مربي الماشية لاتخاذ الاحتياطات مصنع بلدية الطفيلة يبدأ إنتاج مظلات الركاب الأردن يستقبل أول رحلة طيران عبر شركة (اديلويس) من هي الفنانة المصرية أميرة السيد التي شاركت في فيلم مع توم هانكس؟ صحيفة: السعودية تستعد لاستيراد البيض وفاة طفلتين إثر اختناق بمدفأة غاز في جرش الأمن العام يكشف غموض مقتل شقيقين في الطفيلة قبل أيّام ويلقي القبض على الفاعل الملك يعود إلى أرض الوطن بعد جولة ثلاثية ولي العهد يلتقي برياديين أردنيين في أميركا الأردن الثامن عربياً بمؤشر التنافسية الاقتصادية
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة أين عزة الدوري .. ؟؟

أين عزة الدوري .. ؟؟

02-12-2022 09:19 AM

لا أريد أن أذكر أحداث الماضي كيف سقط نظام صدام حسين سقوطا مدويا،وتخلى عنه الكثيرون ممن كانوا يعتبرون مقربين منه، لكن اللغز المحير هو عزة الدوري نائب صدام حسين ورئيس ما تبقى من حزب البعث حاليا..!!
طلب مني كثيرون ومنهم سياسيون من العيار الثقيل أن أشطب اسم هذا الرجل من تفكيري، لكن كيف أشطبه وهو نشط إعلاميا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض القنوات الفضائية وما زال حياً يرزق .
المصيبة أن هناك معلومات أميركية موثقة تؤكد أن للرجل دوراً فعالاً في تأسيس تنظيم داعش ، عبر إدخال أعضاء تنظيمي ما يسمى - جبهة الجهاد والتحرير - و- جيش الطريقة النقشبندية- وكلاهما تابع له في تنظيم داعش.
كما أنني لا يمكن أن أتجاهل أن هناك المئات من أهالي الموصل أكدوا أن عزة الدوري حي يرزق، حيث كان يتجول بصحبة حمايته في هذه المحافظة في الأيام الأولى لاحتلالها من قبل تنظيم -داعش-.
هذا الرجل أصبح الآن لغزاً محيراً وعدم إيجاده طوال هذه السنوات هو فشل أمني واستخباراتي، ليس عراقيا فقط بل أميركي وبريطاني، لأن هذا الرجل المطلوب رقم واحد لأنه شارك بهجمات مدوية استهدف جيشيهما.
الآن تلقى تنظيم داعش ضربة موجعة في العراق كما في سورية، وأعلن الخبراء العسكريون أن تسعين في المائة من التنظيم قد انهار بعد مقتل زعيمه أبو بكر البغدادي ومن خلفه ، لكن مع وجود عزة الدوري فأنا أتوقع أن يتم صنع كيان دموي جديد تحت إشرافه بما تبقى من العشرة في المائة من تنظيم داعش في الأيام المقبلة .








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع