أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إسرائيل ترد على قناة الجزيرة الفيصلي والوحدات يؤكدان ضرورة التركيز على نبذ خطاب الكراهية الملكة رانيا لأسود الأطلس: فرحتونا المغرب تكتب التاريخ بهزيمة إسبانيا وتتأهل لدور الثمانية روسيا وأوكرانيا تتبادلان 120 من أسرى الحرب “الضمان” تكشف عن أعداد المؤمّن عليهم والمتقاعدين الشريدة: الانتهاء من المدينة الجديدة في 2033 مدير الأمن العام يدعو إلى نشر الوعي البيئي والسياحي العبداللات: الحكومة رفعت مخصصات مجالس المحافظات للنقص الحاد في المحروقات .. عطلة رسمية في سوريا الأحد القادم والذي يليه السفير الأمريكي: ملتزمون بدعم النمو الاقتصادي للأردن 40 مليون يورو لدعم الاقتصاد الأخضر في الأردن اعتقال 18 مثليا بأوضاع منافية للحشمة بالكويت العرموطي للخصاونة: تنفقون على السيارات الحكومية كأننا بدولة نفطية تعديل أجور نقل البضائع ورفع سعر الشحن بدءا من الأربعاء أورنج الأردن راعي الاتصالات لملتقى المهندسين الشباب العرب 2022 التكسي الاصفر يلتحق بإضراب النقل غدا ولي العهد يترأس اجتماعا لمتابعة خطة عمل قطاع السياحة رصد 12 حالة انتحال مهنة طبيب اسنان بالاردن بدء امتحانات الشامل النظرية الأربعاء
رباعي زراعي عربي

رباعي زراعي عربي

26-09-2022 10:26 AM

يوثق الاردن هذه الايام شراكة وعلاقة اقتصادية /زراعية مميزة عربية مع سورية والعراق ومصر ولبنان.

و اختاروا بعد سلسلة لقاءات ان تكون عمان مقرا لاجتماعات وزراء زراعة الدول العربية الاربع.

شراكة اقتصادية / زراعية جديدة، تولد في ظرف عربي واقليمي ودولي عاصف بالتحديات، ازمة سلاسل الغذاء وتوابع حرب اوكرانيا، وازمة الطاقة والتغير المناخي والاحتباس الحراري، وتوابع وباء كورونا.

التعاون العربي ليس مجرد خطب رنانة، وكلام انشاء، وصراخ وشجب واستنكار في لقاءات وقمم.. التعاون الزراعي العربي اليوم يولد على ارضية قومية قوية وصلبة ومتينة، ونحو شراكة بمصالح مشتركة ومتكاملة.

الاتحاد الاوروبي بعد الحرب العالمية الثانية، والخروج من الخراب الذي طال الدول المنتصرة والمهزومة على السواء، ومشروع مارشل، واعادة بناء اوروبا جديدة. فكانت نواة الوحدة الاوروبية ظهرت اولا على شكل جمعية للدول المنتجة والمصدرة للفحم والتعدين، من بعد تناسلت بخصوبة اشكال الوحدة بين دول الاتحاد الاوروبي تجاريا وصناعيا وزراعيا وامنيا، والغاء التعرفة الجمركية المتبادلة.

التعاون الزراعي العربي، ولقاء وزراء الزراعة العرب الاربعة في عمان وصفة سياسية زراعية طيبة في علاقات عربية واقليمية يسودها الحروب الداخلية والفوضى وتدخلات القوى الاقليمية والدولية، وتفسخ الدولة الوطنية.

لنبدأ عربيا من الزراعة والتعاون والتكامل الزراعي العربي.. وحلم التعاون والتكامل العربي السياسي والاقتصادي لا ينمو ويكبر دون بناء شراكة وتحالف في الزراعة والطاقة والمياه.. ولنبدأ بحلم التضامن والتعاون والتكامل العربي عاموديا من القاع الى الاعلى، ولا اميل لاستعمال كلمة «وحدة عربية» / لانها عبارة فضفاضة ومستحيلة تاريخيا وسياسيا.

وحيث قمة الجزائر، وقرب انعقادها.. وآمل ان تأخذ الدول العربية من الرباعية الزراعية في عمان خطوة ووسيلة نحو ترتيب اوسع واشمل للعلاقات الزراعية والاقتصادية العربية.

الرباعي العربي زراعيا واقتصاديا ما احوجهم الى بعضهم البعض.. الاردن ومصر وسورية، ولبنان تربطهم حدود مشتركة، وتربطهم تحديات مشتركة، ويربطهم عمق استراتجي مشترك، ويربطهم اصدقاء واعداء وخصوم وفرقاء اقليميين مشتركين، ولا ننسى التاريخ واللسان وكلنا في هم «عرب مشارقة «.

من بوابة الدبلوماسية الزراعية، فلتكن الانطلاقة العربية، وقد نجح الوزير المخضرم المهندس خالد حنفيات بتدشينها وتوطيدها برباعي زراعي عربي.. وباسم الله، وبركات الاردن العربي النقي، ولنبدأ ببناء شراكة وتعاون زراعي عربي ترسو منه واليه سفن المصالح والمصير العربي الواحد.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع