أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
انخفاض على درجات الحرارة الأحد توقيف موظف تحميل في بنك لسرقة أوراق نقدية المفرق: الاشتباه بإصابة بالكوليرا لفتاة عشرينية ماذا قد يحصل قبل 13 تشرين الثاني؟ الأردن بانتظار الخطوة الملكية التالية في «التسريبات» و«الطاقم» و«لحم الإصلاح» النائب الرواشدة يكتب عن تصريحات الخصاونة: الخبز والكرامة والجوع والشهامة فاخر دعاس .. القبول “الموحد” مش “موحد” نهائيًا اقتصاديون: رفع أسعار الفائدة يحافظ على جاذبية الدينار الخصاونة يطلب من وزرائه تقديم إستقالاتهم الأحد…ومُعلقون : ” مش حتفرق” .. ! مختصون: أغلب الجرائم الأسرية مرتبطة بالمخدرات وفقدان الإدراك والوعي .. فيديو 42 إشاعة في أيلول والاقتصادية تتصدرها وزير الاستثمار يكشف عن أفضل القطاعات فائدة بالاستثمار في الأردن .. تفاصيل مواطنون عن رفع الديزل والكاز: "حكومة حاسبيتها صح" الحاج توفيق: المواطن لا يعرف الاسعار العالمية الرحاحلة يبرر التعديلات على قانون الضمان لجنة التحقق بملف التأمين الصحي بنقابة الصحفيين تباشر عملها دعوة لتوفير تخصصات طبية متعلقة بالشيخوخة بالأردن الفيصلي يجتاز الحسين بثلاثة اهداف ويتصدر الدوري أستاذ جامعي اردني: البطالة تسبب أمراضا صحية عدد المطلوبين على قضايا الديون المدنية يتجاوز 152 ألف حالة نصرالله: لبنان من يقرر ترسيم الحدود
الصفحة الرئيسية وقفة اخبارية الحباشنة: العبادي فلسطيني بالجينات والأخير...

الحباشنة: العبادي فلسطيني بالجينات والأخير يهاجم النقابات والاحزاب

الحباشنة: العبادي فلسطيني بالجينات والأخير يهاجم النقابات والاحزاب

08-08-2022 11:24 PM

زاد الاردن الاخباري -

ما الذي يواجهه الأردن من تحديات داخليا وخارجيا؟ هذا السؤال حاضر به الدكتور ممدوح العبادي في المحاضرة التي القاها في منتدى شومان
المحاضرة التي قدم لها الوزير الاسبق سمير الحباشنة الذي وصف العبادي بالفطرة هو وطني اردني ووطني فلسطيني وعربي.
قال الحباشنة: العبادي فلسطيني بالجينات، أما العروبة فيكفي ان نقول ان الدولة انشأت بقاعدة وخطاب قومي.
بدأ د. العبادي، في محاضرته بالقول: إن الارتباط الفيزيائي بين عناصر الجبهة الداخلية واخرى تتسق مع العليا والفرعية، مطالبا ببناء استراتيجية منتجة لتحقيق التناغم.

وأجاب العبادي على سؤال لأحد الحضور مين بيضحك على مين بالبلد ؟ ليقول أن البلاد تسير باتجاهات متعددة هنا حاول العبادي المناورة وتنقل في اجاباته دون ان يعطي اجابة واضحة على سؤال احد المشاركين ، مين بيضحك على مين ؟
ثم سارع الى الخروج الى ما وراء الحدود قائلا: لا نعرف بعد اننا نخفق في تحقيق عمق الجانب السوري، هو قصور ملموس مع ابرز بلدين لحدوده: سوريا والعراق.

ثم طاف د. العبادي بالعلاقة الاردنية مع ايران متعجبا من حالها اليوم. قائلا: نبالغ بالالتزامات الامريكية، وهي مبالغة يجب ان تخضع للمراجعة.
في سياق التبعية والاسترسال يحتفل المسؤولون بمقولات معلبة ومن بين المعلبات: ان الاردن دولة بلا اعداء برغم اننا دولة بلا اصدقاء ايضا.
وقال: لا بد من فتح ميزان المصالح على جميع الاتجاهات، باستثناء الصهاينة.
وتساءل، كيف لا نستفيد من الموقع الجيوسياسي؟ مشيرا الى ان الحاجة ملحة لتأسيس مراجعة ونفتح الملفات ونقرر اين نصالح ونتواصل ونقاطع.

كما دعا الى التخلص من جدل المواطنة والمساواة، ما دام العدو يفتح فمه لابتلاع الاردن.
ونوه ان اي عملية اصلاح يجب ان تكون مستمرة بغض النظر عما يقوم بها من أشخاص، فالاردن يمر بظروف سياسية واقتصادية عاصفة.
وعن التعديلات الدستورية قال: خلال الستين سنة عدل الاردنيون الدستور 29 مرة وفي 12 سنة الماضية عدلنا الدستور 70 مرة، مشيرا الى ان بعض التعديلات ردة، مشيرا الى ان دستور 2011 هو منعة للوطن، وليس دستور الخمسينات.
احزاب معلبة
وعن الاحزاب الجديدة وصفها بالمعلبة ومركبة لافتا الى ان بعضهم لا يعلم انه حزبي.
الاقتصاد
هنا قال: نحن نتراجع ولا اعلم بالحلول ولست اقتصاديا بل سياسي والسياسي هو من يقود الاقتصاد.
اللاجئون السوريون
يرى العبادي ان الحل بعودة اللاجئ السوري لوطنه، فيما طالب بحصر العمالة المصرية بمهن محددة.
وهاجم العبادي ايضا وضع النقابات وقال الان يجري تجريف تجربة الاردن التاريخية








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع