أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
سوريا: لم نأخذ حصة الاردن من مياه سد الوحدة عمان .. وفاة ثلاثينية سقطت من الطابق الرابع والأمن يحقق بسبب خلافات حول الطلاق .. تفاصيل محاولة سائق تكسي قتل زوجته في السلط انخفاض الحرارة وأجواء خريفية معتدلة الثلاثاء الأمانة: لا توصية بإخلاء بناية بوادي السير المفرق .. سكان الدندنية يشكون نقص المياه خبر مهم لطلبة الثانوية العامة الاجنبية في الاردن نواب أردنيون يطالبون بمراقبة نتفليكس السفارة الأردنية بواشنطن تحذر من إعصار إيان نصراوين يكشف اسباب تمديد (حبس المدين) المحامين الأردنيين تعلق على تمديد عمل أمر الدفاع 28 تخفيض أسعار 658 صنفا دوائيا في الأردن مهيدات: العروض على السلع لا تعني انتهاء الصلاحية شابة أردنية تفوز بمنحة بريطانية مهمة - صورة المنتخب الوطني يظفر بلقب البطولة الرباعية قرار مرتقب حول التوقيت الشتوي ودوام المدارس بالأردن مهم من العقبة الاقتصادية بشأن تطبيقات النقل - صورة وزير أسبق: الأردن ينظر ليكون مركزاً للغذاء بالإقليم يومان لتحديد موعد نتائج القبول الموحد ناسا تختار أردنيا لرصد تجربة تغيير مسار كويكب
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك تنجو بأعجوبة بعدما كادت تُقطع من المنتصف

تنجو بأعجوبة بعدما كادت تُقطع من المنتصف

تنجو بأعجوبة بعدما كادت تُقطع من المنتصف

08-08-2022 07:24 PM

زاد الاردن الاخباري -

نجت ممرضة متدربة بريطانية بأعجوبة بعد سقوطها من لعبة في مدينة الملاهي مما أدى إلى قطعها إلى نصفين تقريبا.

وأعطى الأطباء كلوي أوستن (21 عاماً) نسبة 0% للنجاة من الحادثة المروعة التي تركتها مع كسور مفتوحة متعددة في ساقها اليمنى وحوضها في أغسطس (آب) من العام الماضي.

وأمضت كلوي من مدينة بارو 22 يوماً في غيبوبة، وخضعت لعدة عمليات جراحية منقذة للحياة قبل أن تتعافى، لكنها اضطرت لتعلم المشي من جديد.

وأوضحت كارين هاورث، مديرة خدمة الصدمات الرئيسية في مستشفى رويال بريستون، لانكشاير، أن خروج كلوي من المستشفى كان معجزة مطلقة، بعد تعرضها لأسوأ كسر في الحوض يمكن أن يصاب به أي شخص.

وقالت كلوي في حديث لصحيفة ميرور البريطانية "عندما استيقظت لم أستطع تذكر أي شيء ، لم أتذكر حتى الذهاب إلى أرض المعارض، ظللت أفكر في أنني لا بد أنني تعرضت لحادث سيارة. عندما أخبرني الأطباء أنني لن أمشي مرة أخرى على الأرجح، ربما كان ذلك من أصعب الأمور التي اضطررت للتعامل معها".

ورفضت كلوي قبول هذا المصير، ووضعت لنفسها هدفاً جعلها في النهاية قادرة على الحركة بعد أربعة أشهر ظلت خلالها مقيدة بالسرير.

وقالت كارين هوورث من رويال بريستون إن العاملين في مستشفى فورنيس العام حيث نُقلت كلوي لأول مرة اعتقدوا أنها ستموت هناك. وساد نفس الشعور عندما وصلت كلوي إلى قسم الطوارئ في بريستون أيضاً لكنها رفضت التوقف عن محاربة ما كان يمكن أن يصبح بسهولة إصابات قاتلة.

كلوي، التي كانت في طريقها للتأهل كممرضة قبل أن تخرج دراستها عن مسارها بسبب الإصابات التي تهدد حياتها، وضعت نصب عينيها العمل في نفس مركز الصدمات الرئيسي الذي أنقذها، بحسب ما نقلت صحيفة ديلي ستار البريطانية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع