أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
جلسات نيابية حول معايير العمل الدولية بالبحر الميت ضبط (بكم) يحمل 21 شخصا محكمة أردنية تمهل متهمين 10 أيام لتسليم أنفسهم - أسماء 100 ألف مريض زاروا الأردن للسياحة العلاجية بـ 2022 آخر مستجدات الحالة الجوية اليوم الأربعاء رحيل غرايبة يكتب: يجب الضرب بيد من حديد على يد هؤلاء قبيلات توضح حول تعيينات التربية واسس اختيار شاغلي الوظائف الادارية ممدوح العبادي: العودة إلى دستور 2011 هو ما يعطي منعة حقيقية للوطن فحيصيون يرفضون تهاون الحكومات المتعاقبة وتفريطها بحقوقهم تشكيلات اكاديمية في جامعة العلوم والتكنولوجيا - اسماء الهند توافق على إنشاء مصنع في الأردن لإنتاج حامض الفوسفوريك وأسمدة لغايات التصدير أوهمته بالزواج فأخذت منه مالا وحظرته!! وفاة رجل أعمال سعودي أثناء مدحه ابن زايد في مؤتمر (شاهد) حجازي: لجنة للحوافز تزيد من ضبابية المشهد بالنسبة للمستثمرين “الاطباء” تطالب بسحب مشروع قانون المجلس الطبي واعادة صياغته محافظة: إلغاء التعليم العالي لن يؤثر على الجامعات الأمانة: وفد بلدية الخليل معجب بمشروع الباص السريع وفاة شاب سقط داخل “كسارة” في إربد الفنان الأردني داوود جلاجل في ذمة الله 40 مكلفاً من المشاهير قدموا إقرارات ضريبية
ورطة في الشارع الفاضي
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة ورطة في الشارع الفاضي

ورطة في الشارع الفاضي

28-06-2022 05:35 AM

مشى «ناقص هزيمات» في شارع فاضي تمامًا من الناس ..هو اختار الشارع الفاضي عن قصد ..لا يريد أن يرى أي أحد حتى لا يتورّط ..هو يخاف من التورّط ..فالعمر ( مش بعزقة ) كما يقولون دائمًا ..!! ما أجمل الشوارع بلا ناس ..!!
كان «ناقص هزيمات» في قمة فرحه ..فقد أحسن اختيار الشارع الفاضي ..ولم يصدّق نفسه بأنه لم يصطدم بأي أثر لبشر ..وهو الآن في طريق عودته من الشارع الفاضي ..!! من بعيد رأى خيال بني آدم ..ما هذا النكد ..؟؟ معقول نهاية الفرح تكون هكذا ..؟ توقف «ناقص هزيمات» ليتأكد بأن الخيال فعلًا لبني آدم من شحم و لحم ..صرخ في تأفف وهو يدعس على سيجارته الرديئة : والله هو ..عيني ما بتكذبني ..!! ما الحل الآن ..؟؟ ما بدّي يشوفني ..و الشارع الفاضي ليس به تفرّعات ..؟؟ آآه ..خلص خلص أرجع و أعطيه ظهري ..وهيك أصير مش مجبور أحط وجهي بوجهه ..!!
لفّ هزيمات كل جسمه و أعطى للخيال ظهره ..وكانت المفاجأة ...لا لا لا لا ..شخص آخر قادم من الاتجاه الآخر ..!! ما هذه الورطة ..؟؟ ماذا أفعل الآن ..؟؟ يا رب ساعدني ..يا رب خلي الأرض تنشق و تبلعني ..يا رب عدّيها على خير ..يا رب استرها معي ..!! وظل يلهج بالدعاء حتى اقترب صوته من البكاء ..واقترب الشخصان منه ..ارتعد ..ارتجف ..تجمّد في مكانه ..!! تشجّع في لحظة ..لملم بقايا ( مروّة ) وأخرج موبايله و طلب رقمًا وقال بصوت متهدّج: ألو ؛ ألو ..وقع المحظور ؛ حاولت ما حدا يشوفني ؛ بس الأمور (شلّفت مني ) ..انصحني يا خوي ؛ أنا واقف بنص الشارع ؛ وفيه اثنين مقبلين عليّ من الاتجاهين ؛ سؤالي: إذا ردّوا السلام عليّ ؛ أرد وأحكي و عليكم السلام وإلا أطنّش..؟؟ وبالك إذا طنشت بمرقوها إلي وإلا يعملولي قصّة ويحكولي : ولك ليش ما رديت ..شو شايف حالك ..؟؟ وإلا شو رأيك أرتمي على الأرض و أعمل حالي ميّت أو مغمى عليّ ..لأنو يا خوي بعد القصص الأخيرة إللي سمعتها ؛ صار رد السلام ورطة لا تُحمد عقباها ..!!
ولا زال «ناقص هزيمات» لغاية هذه اللحظة يقف في منتصف الشارع و لم يقرّر بعد ..هل يرد السلام و ينجو أم لا يرد السلام وينجو ..أم على الحالتين ماكلها ماكلها ..؟؟!!








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع