أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وزير أسبق: مصطلحات غير فنية بحادثة العقبة الفراية: استئناف العمل بموانئ العقبة كافة عدا رصيف 4 طقس العرب: درجات الحرارة تميل للارتفاع قليلا الأزمات يصدر تقريرا مفصلا عن حادثة العقبة الشخص الذي ظهر بالفيديو المتداول يحمل الجنسية الفلسطينية ومقيم خارج الاردن الملكة رانيا: ندعو الله أن يحمي أهلنا في العقبة من كل مكروه أطباء الأردن يفزعون للعقبة - صورة باختصار هذا ما حدث في العقبة - فيديو مفوض البيئة في العقبة: انحسار تأثير الغاز ولا ضرر على الصحة العامة الضمان الاجتماعي تتابع حادث العقبة والأولوية في المرحلة الحالية لعلاج المصابين نقابة المهندسين: غياب تدابير سلامة العمليات الكيميائية تسبب بحادثة العقبة الصحة: تجهيز الدفعة الثانية من الكوادر الطبية لنقلهم إلى العقبة التعاون الخليجي : نقف مع الأردن في هذه اللحظات العصيبة " الأزمات" يدعو وسائل الإعلام والمواطنين استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية طقس العرب: هذه المناطق التي ستتأثر بتسرب الغاز في العقبة ننحني أمام إرادته مؤمنين بقضائه وقدره .. والشكر موصول لأجهزتنا الأمنية والطبية على جهودهم البطولية الهيئة البحرية تؤكد استمرار حركة الملاحة في العقبة الامن: 45 إصابة بين فرقنا التي تعاملت مع تسرب العقبة مصر تعزي المملكة بضحايا حادث انفجار صهريج الغاز بميناء العقبة توضيح هام من وزارة التربية والتعليم حول دوام مدارس العقبة
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك لخلافات زوجية .. ألقى طفليه في النيل وانتحر شنقاً

لخلافات زوجية.. ألقى طفليه في النيل وانتحر شنقاً

لخلافات زوجية .. ألقى طفليه في النيل وانتحر شنقاً

24-05-2022 07:21 PM

زاد الاردن الاخباري -

عادت الجريمة الذي نفذها أب بحق طفليه وانتحر شنقاً قبل ست سنوات من اليوم إلى الواجهة من جديد.

وقد كشف إحدى المصادر الأمنية تفاصيل الواقعة متحدثاً

اصطحب الأب الجاني أحمد طفليه من منزل الأسرة في شارع البصراوي بإمبابة، زاعماً قضاء نزهة نيلية، إذ غادر أحمد منزله وكانت زوجته «غاضبة»، بمنزل أسرتها القريب من منزل الزوجية.

ليصل الشاب الثلاثيني إلى كوبري إمبابة، ينظر إلى نهر النيل، وبجانبه طفليه يوسف وإسلام «8 و4 سنوات». يضحكان: «بابا عايزين نيجي هنا كتير الجو هنا حلو».

ليقوم بعد ذلك بحمل طفليه ويلقى بهما في النيل، ليكون مصيرهما الغرق دون ذنب أو سابق انذار.

وأضاف المصدر الأمني: «أم الطفلين أول من عرفت خبر إلقاء طفليها في النيل بعد أن تلقت اتصالاً من زوجها:

“يا هناء الولاد ارتاحوا خلاص، راحوا الجنة، وأنا راجع البيت عشان انتحر واستريح زيهم”، أغلق الأب هاتفه بعدها فارتابت الزوجة من حديثه

واعتقدت أن ما فعله حيلة منه لإجبارها على العودة إلى المنزل، لكن الشكوك انتابتها، عندما وجدت هاتف زوجها مغلقاً لمدة ساعة كاملة.

فأسرعت إلى منزل الزوجية، فوجدته جثة هامدة مشنوقاً في “حامل حديدي” خاص بمروحة السقف في صالة المنزل».

تأكدت هناء أن طفليها ماتا غرقاً في نهر النيل، وفق ما سمعت في الهاتف، بحسب المصدر، فإن السيدة الثلاثينية نقلت ما قاله زوجها للمباحث. وبعد ساعات من البحث من قوات الإنقاذ النهري، تم انتشال جثتي الطفلين.

وقررت النيابة العامة تشريح جثامين المتوفين، وتبين أن الطفلين ماتا باسفكسيا الغرق، بينما مات الأب مشنوقاً بعد أن صنع مشنقة لنفسه في المنزل، وأغلقت النيابة القضية لأن منفذ الجريمة الأب مات منتحرا.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع