أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
رئيس الوزراء الفرنسي يقدم استقالته توقعات بمزيد من (الانهيار) لـ بيتكوين الأردن يأمل بأن تتطور الهدنة في اليمن إلى "حل سلمي شامل" ولي العهد يعزي بوفاة الشيخ خليفة بن زايد في أبوظبي الغذاء والدواء تحذر من منتحلي صفة مفتشيها الأمم المتحدة تدعو إسرائيل للسماح لسكان مَسافر يطا بالبقاء في منازلهم الاتحاد يعاقب الفيصلي والرمثا بسبب الجمهور كبار المسؤولين الأردنيين يعزون بالشيخ خليفة اتحاد الكرة: ركلة جزاء غير محتسبة للوحدات ضد الرمثا اليرموك تعلن عن منحة دراسية باسم الإعلامية الشهيدة شيرين أبو عاقلة بلينكين وغروندبرغ يشكران الأردن فقدان أعضاء بمجلس محافظة الزرقاء وبلدي الرصيفة عضويتهم قرار الهند يرفع أسعار القمح عالميا وصول أول طائرة يمنية للاردن بعد توقف دام 6 أعوام البنك المركزي يكشف عن قيمة موجوداته - وثيقة الموافقة على إعلان تأسيس حزبين جديدين الخارجية الأمريكية: رحلة الطيران بين صنعاء وعمّان خطوة مهمة نحو السلام الرمثا: إتلاف مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري إعلان نتائج المسح الميداني لحريق محمية اليرموك: إفتعال من قبل أشخاص مجهولي الهوية ماكدونالدز تقرر بيع سلسلة مطاعمها بروسيا
على دربِ الشهادة

على دربِ الشهادة

19-01-2022 01:32 AM

عبد الناصر زياد هياجنه - في حضرةِ الشهداءِ يتضاءلُ المقالُ وتسمو الفِعالُ، وأمام الفقدِ وحزنِ الآباءِ والأمهات وأسئلة اليتامى، تتضاءلُ الكلماتُ وتتوارى الدموعُ خجلاً من حجمِ التضحيات. كلماتٌ مهداةٌ إلى أرواح الشهداء الأبرار في أرضِ الشهداء، دير السعنة، أبناء بلدي الأوفياء، الشهيد محمد ياسين خضيرات، والشهيد محمد خالد هياجنه، وإلى شهداء الأردنِ في كلِ أرض، وهم يرتقونَ مناراتٍ في سماءِ الأردنِ العزيز، لهم المجدُ والخلودُ والدعاءُ بالرحمة، ولنا من بعدهم طولُ الوفاء إن استطعنا؛
على دربِ الشهادةِ والنِضالِ سيمضي كلُّ مقِدامٍ وغالِ
يُقدّمُ للبطولةِ ألفَ معنى ويرنو للكرامةِ والكمالِ
فعندَ الفجرِ قد دنتِ المنايا وكانَ الحُرُ في صفِ القِتال
يُقارعُ بالشجاعةِ كلَّ خَطبٍ يُزاحمُ كلَّ طُلابِ المعالي
ويسموْ ما استطاعَ إلى الثريا ويزهدُ بالسفوحِ وبالجبالِ
وللأردنِ أعطى الروحَ طوعاً أنارَ الدربَ في سُودِ اللياليْ
تسلّح بالدعاءِ وبالأمانيْ وباللهِ العظيمِ وبالغوالِ
وأقسمَ يومَ تشتدُ الرزايا على الأردنِ يُقدمُ لا يُبالي
وإن يروي الترابَ دماءَ طُهرٍ وأن يسقيه من ماءٍ زُلالِ
فللأردنِ ميثاقٌ غليظٌ بأن يسمو على هامِ الرجالِ
وأن يبقى المقدَّمَ في الحنايا على الأولادِ أو نفسٍ ومالِ
فنمْ بالديرَ، إن الديرَ أرضٌ تروقُ لها الشهادةُ والمعالي
توسدتَ الترابَ فطِبتَ حياً وطِبتَ اليوم محمودَ الخِصالِ
فيا أرضاً تهونُ لكِ العطايا ويا وطناً تليقُ بكَ المعالي
ويا أردنُ يفديكَ النشامىْ فلا يغلو على الأردنِ غالِ
ستبقى شامخاً حُراً عزيزاً محاطاً بالكرامةِ والجلالِ
مصوناً كلما دنتْ المنايا مهيباً لا يُضامُ بأي حالِ
سنمضي في دروبِ المجدِ دوماً نُجاهدُ بالفِعال وبالمَقالِ
فأَبشرْ بالكرامةِ يا عزيزاً وأَبشرْ بالحرائرِ والرِجالِ
فقد خطَّ الشهيدُ لنا طريقاً به نمضي على دربِ النِضالِ
عبد الناصر زياد هياجنه - 18 كانون ثاني 2022





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع