أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إصابتان بمشاجرة مسلحة في الكرك مراكز التطعيم ليوم غد الإثنين - أسماء طقس العرب : من المتوقع ان تكسوا الثلوج العاصمة صباح الخميس رسالة لخصوم الصيف في الأردن: كيف تتزلج على أطباق المناسف مرصد الزلازل الأردني: إربد لم تسجل وقوع هزة أرضية جديدة النائب الرياطي: ترهل وفساد إداري ومالي في شركة تطوير العقبة تونس تقصي نيجيريا وتتأهل لربع النهائي الافريقي الشاكر : الثلوج قد تتواصل حتى السبت التعامل مع انهيار صخري في عجلون الخصاونة: نعمل على قانون يعزز البيئة الاستثمارية البلبيسي: لا دخولات للمستشفيات لمتلقي الجرعة الثالثة الحكومة: لا قرارات جديدة تخص موجة كورونا عزل وزير الصحة 7 ايام الجيش الأردني يتحدث عن تغيير قواعد الاشتباك شاهد : تساقط الثلوج على عبين بمحافظة عجلون الروابدة: لا ديمقراطية دون روافع وحواضن حزبية الرزاز يكتب : معضلة الثلثين .. بين الإحباط والانخراط القريوتي: (عاصفة زلزالية) تضرب المنطقة نسبة طلبة المدارس المتلقين لجرعتي كورونا للفئة العمرية المستهدفة 16% محمد الدوجان مديرا عاما للاقراض الزراعي
الصفحة الرئيسية عربي و دولي قرداحي: أحتقر من يتهمني بالعمالة لحزب الله

قرداحي: أحتقر من يتهمني بالعمالة لحزب الله

قرداحي: أحتقر من يتهمني بالعمالة لحزب الله

01-12-2021 05:04 AM

زاد الاردن الاخباري -

أعرب وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي عن "احتقاره" للذين اتهموه بالعمالة لصالح "حزب الله"، مجددا استعداده للاستقالة من منصبه إذا أدى هذا الأمر الى إنهاء الأزمة مع الدول الخليجية.

وفي تصريح لقناة "فرانس 24"، قال قرداحي إنه أبلغ رئيس الحكومة نجيب ميقاتي والبطريرك الماروني بشارة الراعي بعدم تمسكه بمنصبه.

وأضاف: "يجب إيجاد حل، إما بالبقاء أو بالاستقالة، وهذا الموضوع يتقرر في مجلس الوزراء مجتمعا".

وأشار إلى أنه يتعرض "لضغطين من الشارع اللبناني، ضغط من الأكثرية تطالبه بعدم الاستقالة، وضغط من الجهة الأخرى للاستقالة للحفاظ على مصالح لبنان".

وتابع: "إذا كانت هناك دلائل على أن استقالتي ستؤدي إلى إعادة العلاقات مع دول الخليج فورا، وإلى وقف الحملة المسعورة والمركزة على حكومة ميقاتي، فسأضع استقالتي فورا على طاولة مجلس الوزراء حتى يبت هذه الاستقالة".

وقال قرداحي إنه حزين ويشعر بالمرارة لأن "بعض الوزراء يطالبونني بالاستقالة، رغم علمهم بأني لست مذنبا ولم أخطئ في كلامي".

وأضاف: "جئنا إلى هذه الحكومة باعتبارها حكومة متضامنة بين بعضها البعض، وسألتهم جميعا: هل أنا مخطئ؟ قالوا: لا. فسألتهم: لماذا لم تدافعوا عني؟ فلكل شخص حساباته".

وأكد قرداحي أنه ليس "وزيرا ولا عميلا لحزب الله كما قال بعض السياسيين في لبنان"، معربا عن "احتقاره" لهم لتوجيههم هذه الاتهامات له.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع