أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأمن يتلقى أكثر من 51 ألف مكالمة خلال المنخفض الجوي الخميس شركة الكهرباء الأردنية عالجت أكثر من 400 عطل فني في المنخفض الجوي تحويل مسار 5 حافلات سياحية قادمة من العقبة باتجاه البترا ارتفاع حالات كورونا النشطة بالأردن لأكثر من 66 ألف حريق محل تجاري في الرابية مدير الامن العام: نناشد المواطنين بعدم الخروج وفاة سائق بأمانة عمان خلال فتحه للطرق بالمنخفض 7 شركات طيران تؤجل رحلاتها صباح الخميس النفط يلامس 90 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ 2014 مأدبا: جميع الطرق سالكة مياهنا تدعو لاتخاذ الاحتياطات اللازمة لحماية العدادات سلطة البترا تنشر الملح خشية الانجماد الفراية: أولوية العمل للمستشفيات معدل وكميات الأمطار والثلوج بالأردن الأشغال تعلن حالة الطرق الأمانة للأردنيين: لا تخرجوا بمركباتكم الامن يعلن حالة الطرق حتى الساعة العاشرة والنصف صباحا شاهد : أردنيون يستقبلون الثلوج برقصة الدحيّة انقطاع التيار الكهربائي عن ضواحي بطريق المطار الجيش يحبط محاولات تسلل وتهريب ويقتل 27 مهرباً
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث الدكتور رافع الطاهات يقول :- لا تكثروا من...

الدكتور رافع الطاهات يقول :- لا تكثروا من التراكمات

الدكتور رافع الطاهات يقول :- لا تكثروا من التراكمات

29-11-2021 06:55 AM

زاد الاردن الاخباري -

حين تم اولى الاتفاقات العالمية بين الدول فكان هناك مراسم لكل دولة اولهما شعار الدولة والنشيد الوطني والعلم والطابع البريدي ولباس الجيش ولباس الامن ولباس طلاب المدارس وبرتوكولات كثيرة حيث تعطي الصفة الخاصة التي تميز دولة عن غيرها
وتقوم كل دولة برسم سياستها بما يتطلب منها ومن وضعها الجغرافي والاقتصادي والديني والمجتمعي والقدرات المرئية والابتعاد عن المخفية
وهنا يبدأ شعار الدولة يظهر في كل المحافل وعلم الدولة يظهر في كل الساحات والمواقع الممثلة لدولة وايضآ في الاماكن التي تشارك بها الدولة وهناك يظهر لباس الجيش والامن من خلال المشاركات العالميه حين يسدح بالنشيد الوطني وهناك تظهر قوة الدولة استراتيجيا واقتصاديا وفكريا وثقافيا وسياحيا وطبيا وتعليميا ودينيا وقدراتها على بناء الجسور الخارجية مع العالم اجمع وتتمركز من خلال سياستها القوية على الاستحواذ على مركيزية قوية برجالاتها كأعيان لها وبناء علاقة حميمة مع شعبها لاختيار من يمثلهم ورسم هيبة الدولة لكي لا تخترق من خلال جهاز مخابراتي استخبراتي صنديد كي لا يستطع الطامعون باقتحامة
هنا يكون وطن ثوابتة في الارض وعنانه السماء
حين تكمل به الشمولية التامة نحو تحقيق الهدف الاعلى
ولن انسى الطابع الذي يلصق على الطرود ليمثل الصفة الرئيسية والذي يعني معرفة المصدر
سؤالي هل الطرود الى هذه الحضة التي تصلنا من وزارة السياحة والاثار وجمعية وكلاء السياحة والسفر كافية في معرفتنا بما نحن نسعى الية بغياب من باعوا ضمائرهم ام يجب علينا ان ننتظر قليلا ونقول
مع الزامن الاول ياراعي الاوصاف مع الزامن الاول
ومن يوم حول مثل نجم سهيل من يوم حول
لا شفنا ديره ولاهب الهواء ياعقاب ولا شفنا غيرة
باضة دجاجة والكل هلا ورحب بالبيضة
ونسينا الحكورة ياعقاب وانسينا الحكورة








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع