أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
كوريا تساهم بمليون دولار لدعم التعليم الفني والمهني للاجئين الفلسطينيين بالأردن الاعتداء على طبيب وتحطيم أجهزة في البشير المحامي الدعجة ينعى أطفاله وينشر صورهم الفراية يتجول بغابات برقش النفط يهبط عالميا فرض عقوبات مالية وإدارية على الوحدات وسحاب الخطيب: التخصصات المطروحة للقبول الموحد متوفرة على الموقع الإلكتروني استشهاد فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في طوباس إردوغان "لا يستبعد" الحوار مع سوريا إعادة فتح طريق السلط-عمّان بعد تركيب جسر مشاة كشف سبب حريق الرصيفة الذي راح ضحيته 5 أطفال المحامي الدعجة يفقد 5 من أبنائه بحريق منزله وفاة 5 أطفال أردنيين بحريق منزل في الرصيفة إسرائيل ترفع نسبة تزويد المياه للأردن وللسلطة رغم الاعتراضات الأردنية .. إسرائيل ماضية بافتتاح مطار رامون ألمانيا تغلق أبوابها في وجه محمود عباس توقيف قريب صدام حسين في بيروت وفاة طفل أردني برصاصة فرح في معان تفاصيل فتح حسابات استثمارية بصندوق الائتمان العسكري هل هاجمت إسرائيل سوريا أثناء (الفجر الصادق)؟
الصفحة الرئيسية عربي و دولي البرهان يعزل العشرات من ضباط الأمن والمخابرات

البرهان يعزل العشرات من ضباط الأمن والمخابرات

البرهان يعزل العشرات من ضباط الأمن والمخابرات

29-11-2021 03:35 AM

زاد الاردن الاخباري -

قرر رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان الأحد، إحالة العشرات من قيادات الأمن والمخابرات للتقاعد، في حين تم تعيين الفريق أحمد مفضل مديراً لجهاز المخابرات العامة، وتسمية اللواء هشام حسين نائبا.

ونقلت قناة "العربية" عن مصدر قوله إن التغيير في جهاز المخابرات طال عدداً من الضباط، حيث تمت إحالة عدد من الضباط برتبتي اللواء والعميد للمعاش.

وكان البرهان أصدر قراراً بإعفاء رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية ومدير جهاز المخابرات وآخرين من قيادات الأجهزة الأمنية، كما اعتمد إعفاء مدير الشرطة ونائبه واستبدالهم بضباط آخرين.

وأمر رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك السبت بإعفاء المدير العام لقوات الشرطة السودانية ونائبه من منصبيهما، بعد ستة أيام من عودته الى منصب رئيس الحكومة الانتقالية، بموجب اتفاق سياسي وقعه مع قائد البرهان.

وينص الاتفاق على الإفراج عن المعتقلين السياسيين والتحقيق في الوفيات التي حصلت على خلفية موجة المظاهرات التي اجتاحت البلاد في الأسابيع الأخيرة احتجاجا على استيلاء العسكريين على الحكم وعزلهم حمدوك مؤقتا في 25 أكتوبر.

وفي سياق متصل، اكد نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو في تصريحات لـ"العربية" السبت، إن إعفاء القيادات العسكرية والأمنية والشرطية هدفه تحديد المسؤوليات، مشيراً إلى أنه على رئيس الوزراء عبدالله حمدوك أن يعود إلى الأقاليم والقبائل لتشكيل حكومته المقبلة.

وأضاف: "نعرف أن هناك مخططاً لشيطنة المكون العسكري في السودان".

كذلك شدد على أن هدف مجلس السيادة إجراء انتخابات حرة ونزيهة في السودان.

وبشأن أعمال العنف التي شهدتها التظاهرات الأخيرة، أكد على ضرورة تحديد المسؤوليات لمحاسبة المتورطين في العنف خلال التظاهرات.

وقال "جاهزون للمحاسبة وبإمكاننا تقديم استقالتنا في أي وقت"، مشيراً إلى أن هناك طرفا ثالثا يستغل التظاهرات في السودان.

كما أكد حميدتي أنهم لم يختاروا أعضاء مجلس السيادة من المكون المدني ورشحتهم أقاليمهم، وتابع قائلاً "كنا بين خيارين.. انهيار الدولة أو القيام بالإجراءات التصحيحية".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع