أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاردن: تطبيقات التوصيل والنقل خلقت 30 ألف وظيفة كم يستهلك الأردنيون من الانترنت يوميا؟ شركات طيران أردنية : مطار رامون دمار لنا 70 ألف أردني يفشلون في (التوجيهي) سنويا الضمان: تمديد برنامج استدامة حتى نهاية تشرين أول مقتل شاب أردني بعد عرسه بأسبوع في جريمة مروعة أمانة عمان توضح حقيقة شطب مخالفات السير إطلاق 4 برامج جديدة في معاهد التدريب المهني ذهبية للاردن بمنافسات حصان القفز بدورة ألعاب التضامن في تركيا الخصاونة: الأردن يمضي في مشروع تحديثي وطني كبير كريشان : خطة للاستغناء عن العمالة الوافدة في البلديات تراجع أسعار الذهب عالميا موعد تفعيل الـ5G في الأردن توصية نيابية بتعيين 6000 شاغر في التربية الحكومة: وفيات كورونا الأسبوع الماضي لأشخاص لم يتلقوا الجرعة الثالثة بالصور .. أطباء أردنيون يطالبون بإقالة وزير الصحة عمرو : مشروع قانون الاستثمار الجديد منافس وجاذب إطلاق مشروع بإربد لتوفير 2000 فرصة عمل عزايزة: ضرورة تذليل عقبات الطيران بين الأردن وقطر لبنان .. القصة الكاملة لمحتجز رهائن البنك
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك صلاة الاستسقاء شعوذة .. محامية تونسية تثير...

صلاة الاستسقاء شعوذة.. محامية تونسية تثير الجدل بتصريحاتها

صلاة الاستسقاء شعوذة .. محامية تونسية تثير الجدل بتصريحاتها

28-11-2021 08:07 AM

زاد الاردن الاخباري -

أثارت المحامية التونسية مايا القصوري جدلًا في بلادها بعد أن صرحت مؤخرًا بأن صلاة الاستسقاء تندرج تحت باب "الشعوذة" وبأنها "فلكور متوارث".

وجاءت تصريحات المحامية التونسية المثيرة للجدل في حوار جماعي على محطة إذاعية تونسية حول الدعوة التي وجهها وزير الشؤون الدينية التونسي مؤخرًا بإقامة صلاة الاستسقاء والرجوع الى الله لتنعم البلاد بالأمطار.

Posted by ‎‎ on ...



وردت المحامية مايا القصوري أن صلاة الاستسقاء هي فلكور و تندرج في ثقافة الشعوذة، وأشارت الى أن انحباس الأمطار يعود لأسباب علمية تتعلق بالمناخ العالمي ولا علاقة لها بكثرة الذنوب والمعاصي.

وعلقت مايا القصوري في تصريح لإذاعة " شمس اف ام": "هذا الفكر خرافي و الصلاة لا تجلب المطر"، معربة عن استغرابها من القناة الوطنية على تغافل الأسباب الحقيقية لعدم نزول الغيث النافع.

لكن تصريحات المحامية مايا القصوري عرضها لرد عنيف وحملة ضدها على مواقع التواصل الاجتماعي، ومنهم الممثل التونسي مهذب الرميلي الذي كتب لها:

”صلاة الإستسقاء شعوذة”

هكذا قالت المشعوذة

في ازدراء تام

لكلّ الأديان

وتعدّي صارخ على حقوق الإنسان

بعدم احترام معتقداته

باسم حريّة التّعبير

هكذا تعمي الإسلاموفوبيا

نخب الجهل المُركّب والفكر المُعطّب

فلا تُدرك هذه “القاصر” عِلما وليس عُمرا،

أنّ صلاة الإستسقاء ليست حكرا على المسلمين،

بل كذلك عند اليهود والمسيحيين (صلاة المطر)

وحتّى في العقائد البدائيّة.

فاللهم ارفع عنّا الفكر الجاف و”النّخب” العِجاف

وارزقنا غيث المعرفة والتواضع

وارحمنا في زمن الرّويبضة. ”

وشهدت مساجد تونس يوم الأحد الماضي 21 نوفمبر 2021، صلاة الاستسقاء بدعوة من وزارة الشؤون الدينية وذلك "نظرا لانحباس الغيث النّافع".

ودعا وزير الشؤون الدينية، إبراهيم الشائبي، عموم المستسقين إلى استمطار الرّحمات بالتضرّع والابتهال إلى الله أن يرزقنا الغيث النّافع وأن يرفع عنّا القحط والجدب.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع