أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
استمرار الهطل المطري في الشمال خلال الليل شركس: التردّد بأخذ المطاعيم خطرٌ على المجتمع النائب ربابعة: نريد استنطاق الحكومة من "إعلان النوايا" الشبول: مرحلة أخرى من مواجهة كورونا مطلع 2022 مطالبات بعدم رفع ضريبة مركبات الهايبرد: تزيد الأسعار 3000 دينار الحكومة تقرّ تعديلا على رسوم تصاريح العمل .. واعادة تشكيل مجلس ادارة بترا حجاوي يتحدث عن المشتبه باصابته بمتحوّر اوميكرون، ويتوقع حسم النتيجة الخميس بني مصطفى : الحكومة لا تتخوف من التعديلات على قانوني الأحزاب والانتخاب - فيديو تفويض مدراء التربية بتحديد طبيعة دوام الطلبة غداً الكرك .. تعليق دوام الصفوف الثلاثة الأولى في مدارس القطرانة وسد السلطاني والأبيض إصابة ثلاثيني بمشاجرة مسلحة بالاغوار الشمالية وحالته سيئة بيان للعجارمة بشأن المستثمر في جورجيا تمويل أميركي لمخترع أردني بمجال الطاقة النظيفة توضيح جديد حول خطيب الجمعة المصاب بكورونا تعليق دوام الصفوف الثلاثة الأولى ورياض الأطفال في البادية الجنوبية سقوط أشجار يتسبب بإغلاق طريق الفيصلية-مأدبا بالأسماء .. مراكز التطعيم بجميع الجرعات الخميس الثقافة : لسنا الجهة المخولة بمنع عرض (اميرة) وفاة شاب افرج عنه محافظ البلقاء بشرط الصلاة مليار دينار صادرات الأردن من الدواء في عامين
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك صور جوية تثبت تسبب ترامب بأضرار بيئية في أسكتلندا

صور جوية تثبت تسبب ترامب بأضرار بيئية في أسكتلندا

صور جوية تثبت تسبب ترامب بأضرار بيئية في أسكتلندا

17-10-2021 04:29 AM

زاد الاردن الاخباري -

كشفت صور التقطتها شركة ”ماكسار“ الأمريكية عبر الأقمار الصناعية، عن تسبب مشروع حقل لعبة الغولف للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بتدمير الكثبان الرملية على ساحل البحر في مقاطعة أبردينشاير الواقعة شمال شرق أسكتلندا.

وتداولت وسائل إعلام بريطانية، تقارير عن المشروع المثير للجدل، والذي تسبب بتغيير بيئي خطير، كان ترامب قد تعهد بمنع حدوثه عندما باشر بمشروعه في العام 2008 بعد موافقة الحكومة الأسكتلندية، على قطعة الأرض التي اشتراها في 2006.

وقال ترامب وقتها إن المشروع سيحافظ على الكثبان الرملية الساحلية، لا بل ستصبح أفضل بعد إنشاء المشروع، ولكن الصور الأخيرة تكشف عكس ذلك تماما.

وفي أواخر العام الماضي أعلن المسؤولون أن الكثبان الرملية فقدت مكانتها كموقع بيئي محمي لأنها دمرت جزئيًا.

وأعلنت وكالة الطبيعة في أسكتلندا أنه بعد بناء ترامب إنترناشيونال غولف لينكس شمال أبردين ، لم تعد الكثبان الرملية ”تستحق الاحتفاظ بها كجزء من موقع ذي أهمية علمية خاصة“.

وقالت الوكالة: ”لم يعد هناك سبب الآن لحماية الكثبان الرملية … لأنها لا تحتوي على ما يكفي من السمات الطبيعية الخاصة التي تم تخصيصها من أجلها“.
كان التغيير الجذري واضحًا بالفعل في الصور العلوية لكثبان فوفيران لينكس الرملية في عام 2019.




ووصفت الوكالة الأسكتلندية ذات مرة، الكثبان بأنها ”مثال عالي الجودة لنظام الكثبان الرملية المميز لشمال شرق أسكتلندا ، وكان ذا أهمية استثنائية لمجموعة متنوعة من التضاريس والعمليات الساحلية.“

عندما فقدت الكثبان الرملية تصنيفها الخاص ، قال بوب وارد ، مدير السياسات والاتصالات في معهد أبحاث تغير المناخ في كلية لندن للاقتصاد ، لصحيفة الغارديان: إن مشروع ترامب أتى على التراث الطبيعي لأسكتلندا ”.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع